HOT Information

ضريبة اليوتيوبر

مصلحة الضرائب التابعة لوزارة المالية دعت منذ أيام الأفراد الذين يصنعون المحتوى على مواقع التواصل الاجتماعى «البلوجرز واليوتيوبرز» بالتوجه إلى مأمورية الضرائب الواقع فى نطاقها المقر الرئيسى لنشاطهم، لفتح ملف ضريبى والتسجيل بمأمورية الضريبة على الدخل، وكذلك التسجيل بمأمورية القيمة المضافة المختصة متى بلغت إيراداتهم 500 ألف جنيه؛ وذلك خلال اثنى عشر شهرا من تاريخ مزاولة النشاط؛ وخلال ساعات من ذلك القرار تشكلت حالة من الجدل بين مؤيد بشده ومعارض للفكرة؛ فهناك من أكد أنه آن الأوان للدولة المصرية أن تحصل على حقوقها من الضرائب على البلوجرز واليوتيوبرز؛ أما البعض الآخر فيرون أن ذلك صعب تحقيقه خصوصا وأن هناك آلاف اليوتيوبر فى مصر.

وكانت «الأخبار» قد نشرت فى عدد الثلاثاء الموافق 7 سبتمبر الجارى بصفحة السوشيال ميديا تحقيق «هل باتت رخصة الإنفلونسر ضرورة ملحة؟»، لتفتح هذا الملف الهام أمام الرأى العام بهدف ضم الاقتصاد غير الرسمى إلى الاقتصاد الرسمي، حتى يعود بالنفع على على الدولة وينعكس ذلك المواطن بشكل عام.

أرباح بالملايين

ووفقا لإحصائيات موقع social blade وهو موقع لقياس الأرباح الشهرية والسنوية لليوتيوبرز، فإن أرباح المشاهير على السوشيال ميديا تجاوزت أرقاما كبيرة؛ فمثلا اليوتيوبر حمدى ووفاء يربحان 4 ملايين و400 ألف دولار سنويا؛ بينما يربح أحمد حسن وزينب من 400 ألف وحتى مليون دولار سنويا؛ وحتى قنوات الأطفال مثل قناة «كوكى وبابا» على يوتيوب والتى تقدم محتوى للأطفال تربح سنويا حوالى 2 ونصف مليون دولار؛ وغيرهم الكثير، وفى هذا الصدد يرى محمد عامر «بلوجر» وممثل وصاحب محتوى «عامر وسلمى» أنه يقدم فى قناته أفكارا جديدة لتعديل المفاهيم الخاطئة للشباب واحترام الزوجة؛ وأكد أنه مع قرار فرض الضريبة على اليوتيوبر والمؤثرين على السوشيال ميديا طالما أنه سيحقق عائدا للدولة؛ وأكد أن الضريبة 1% وتعتبر نقطة فى بحر أرباح المؤثرين والبلوجرز؛ مضيفا بأنه سيذهب لتقنين وضعه هو وزوجته فى أقرب مكتب ضريبى حينما يدخل القرار حيز التنفيذ.

فوضى القطاع

أما النائبة مها عبد الناصر عضو مجلس النواب فقدمت الشكر للأخبار على فتحها هذا الملف قبل أسابيع من القرار؛ وأنها حركت المياه الراكدة حتى يخرج للنور؛ وأشارت عضو مجلس النواب أن القرار ليس له علاقة بمشروع قانون المعاملات الإلكترونية الذى يجرى مناقشته داخل أروقة الحكومة؛ مضيفة سيكون بمثابة الأداة الحاكمة والمنظمة لأنواع العمل المختلفة على اليوتيوب وفيسبوك وغيرهم من المنصات ؛ وأشارت بأن مجلس النواب سيناقش مشاكل تطبيق هذا القرار وكيفية تحصيل الضريبة وأخذ حق الدولة من هؤلاء المؤثرين دون تعسف فى الإجراءات ؛ وستتم مناقشته مطلع شهر نوفمبر القادم تنظيم عمل البلوجرز بدءا من وضع تعريف محدد لهم، مرورا بنشاطهم وما يقدمونه عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

حصر اليوتيوبرز

أما د. سيد صقر «رئيس قطاع المناطق والمنافذ بمصلحة الضرائب» فأكد أن المواطن الذى يتربح من خلال نشر مقاطع على الإنترنت سواء «مهرجانات» أو برامج للأكل والطبخ وغيرها من الأنشطة التى تحقق ربحا يجب أن يدفع الضرائب؛ وطالب صقر كل البلوجرز واليوتيوبرز بتوفيق أوضاعهم قانونيا، ويتم احتساب الإيراد بعد تحديد قيمة الضريبة لكل من وصل إجمالى إيراداته إلى 500 ألف جنيه خلال فترة عام من التسجيل أو أقل.

وأضاف بأنهم عليهم أن يتقدموا لمأمورية ضريبة القيمة المضافة، وإذا لم يفعلوا يعتبروا متهربين، وأكد «رئيس قطاع المناطق والمنافذ بمصلحة الضرائب» أنه لا يوجد حتى الآن حصر دقيق لعدد «البلوجرز» لكن تم التواصل مع مكاتب شركات التواصل الإجتماعى لحصر أعداد اليوتيوبرز الذين يتربحون من هذه المنصات؛ واختتم صقر بأن هناك اتجاها لتحصيل الضرائب من البلوجرز واليوتيوبرز من مواقع الفيديوهات نفسها أى من المنبع نفسه.

عن أخبار اليوم

Open chat
%d bloggers like this: