HOT Information

الأحذية والشنط

قال شريف يحيى رئيس شعبة الأحذية بغرفة القاهرة التجارية، لمصراوي، إن أسعار الأحذية شهدت ارتفاعا بنسبة تتراوح بين 10 و15% بحسب القطعة، خلال الفترة الماضية.

وأرجع رئيس الشعبة ارتفاع الأسعار إلى عدة أسباب أولها زيادة الخامات عالميًا بحوالي 30% حتى الآن، بالإضافة إلى زيادة الشحن إلى 15 ألف دولار للحاوية الواحدة.

وتستورد مصر نسبة كبيرة من مستلزمات الإنتاج التي تدخل في صناعة الأحذية والشنط من الصين وتركيا، وفقا لقول يحيى في وقت سابق لمصراوي.

وأشار يحيى إلى أن الغالبية العظمي من مستلزمات الإنتاج تستورد من الصين مثل الجلود الصناعية والمادة الخام للصمغ والمادة الخام المستخدمة في صناعة النعال.

وكانت أسعار الشحن شهدت ارتفاعات منذ بداية أزمة فيروس كورونا وتوقف حركة التجارة، إلا أنها منذ نهاية نوفمبر الماضي تسجل صعودًا كبيرًا وصل لمستويات قياسية، مسببًا أزمة عالمية في مجال الشحن.

وارتفع سعر حاوية الشحن إلى 15 ألف دولار مقابل 3.5 ألف دولار قبل الزيادة، وفقا لقول يحيى.

وذكر يحيى، أنه في حالة الزيادة المستمرة في أسعار الخامات والشحن يتوقع مزيدًا من الارتفاع في أسعار المنتجات النهائية.

مبيعات القطاع

قال يحيى، إن حجم مبيعات القطاع هذا العام ضعيفة، مشيرا إلى أنه خلال فترة ما قبل المدارس حدث رواج بالمبيعات بسبب الخصومات على المنتجات في معرض أهلا مدراس والتي تراوحت بين 30 و35%.

كما تراجعت الأسعار بالمحلات التجارية خلال تلك الفترة بنسبة 15% مقارنة بالعام الماضي.

مطالب الشعبة

وطالب يحيى أن يكون هناك نظرة لمستلزمات الإنتاج التي يتم استيرادها من الخارج، مشيرا إلى أن التجار والمصنعين لا يريدون ارتفاع سعر المنتج النهائي، لأنه يحدث ركودًا في الأسواق.

وأوضح أن هذه الفترة تحتاج إلى حزمة تحفيزية مثل الحزمة التحفيزية التي وضعتها الدولة العام الماضي لمساندة القطاع الصناعي.

ومع بداية أزمة فيروس كورونا رصدت الحكومة 100 مليار جنيه لمواجهة تداعيات الأزمة، وقرر البنك المركزي خفض أسعار الفائدة بنسبة 3%، كما أجل تسديد أقساط القروض لمدة 6 أشهر.

وخفضت الحكومة أسعار الطاقة للمصانع، وأسعار الكهرباء للجهد الفائق والعالي والمتوسط وتثبيت أسعار الكهرباء لباقي الاستخدامات الصناعية.

وقررت الحكومة صرف 3 مليارات جنيه من مستحقات المساندة التصديرية المتأخرة للمصدرين، وأجلت الضريبة العقارية المستحق سدادها على المصانع والمنشآت السياحية لمدة 3 أشهر.

كما طالب رفع للضرائب والجمارك على مستلزم الإنتاج الذي يتم استيراده من الخارج، مشيرا إلى النظر إلى حجم الضرائب الملقاة على المستلزمات بعد ضعف حجم المبيعات الحالي.

وستقدم الشعبة الأسبوع المقبل مذكرة بها عدد من التوصيات لرئيس غرفة القاهرة التجارية المهندس إبراهيم العربي خلال اجتماعهم لمحاولة امتصاص الزيادة الحالية بالأسواق وتمنع وجود ركود في الشراء بموسم الشتاء.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: