HOT Information

HOT Information

قال عبد الحميد شرف الدين، مستشار رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إن جهاز الإحصاء مكلف حاليا بمتابعة ما تم الانتهاء منه في المرحلة الأولى لمشروع تطوير الريف المصري “حياة كريمة” لمقارنة الوضع ما قبل وما بعد، ومن المخطط بدء هذه الزيارات بنهاية ديسمبر المقبل بالتنسيق مع وزارة التنمية المحلية للتعرف على ما تم إنجازه بالقياس من خلال المنفذين لهذه المشروعات.
وقال عبد الحميد شرف الدين في تصريح لـ”اليوم السابع”، إن المشروع القومي لتطوير الريف المصري، يحقق نقلة نوعية لتطوير 4700 قرية خلال 3 سنوات، ويترتب عليه تغير جذري في المرافق والخدمات بتكلفة تصل نحو 800 مليار جنيه، مشيرا إلى أن الجهاز كان له دور كبير في هذا الأمر من خلال البيانات التي يوفرها الجهاز على مستوى المحافظات والقرى والشياخات، ورصد الوضع الحالي لخدمات في تلك القري الأكثر أولوية في تنفيذ المشروع.
وأطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي في 2 يناير عام 2019 مبادرة حياة كريمة لتحسين مستوى الحياة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا على مستوى الدولة خلال العام 2019، كما تسهم في الارتقاء بمستوى الخدمات اليومية المقدمة للمواطنين الأكثر احتياجًا وبخاصة في القرى.
وتهدف المبادرة إلى توفير الحياة الكريمة للفئات الأكثر احتياجًا على مستوى الجمهورية خلال العام 2019، كما تتضمن شقًّا للرعاية الصحية وتقديم الخدمات الطبية والعمليات الجراحية، وصرف أجهزة تعويضية، فضلًا عن تنمية القرى الأكثر احتياجًا وفقًا لخريطة الفقر، وتوفير فرص عمل بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة في القرى والمناطق الأكثر احتياجًا، وتجهيز الفتيات اليتيمات للزواج.
Open chat
%d bloggers like this: