HOT Information

HOT Information

قال محمد أشرف مدير المبيعات والتسويق لمجموعة العشري، لمصراوي إن المجموعة تستهدف زيادة الإنتاج سنويًا إلى مليون طن من حديد التسليح والزوايا بعد إيقاف رسم الحماية على الواردات.

وأعلنت وزيرة الصناعة والتجارة الشهر الجاري إيقاف العمل بالقرار رقم 907 لسنة 2019، و168 لسنة 2021 والخاصين بفرض تدابير وقائية على واردات البليت وحديد التسليح ومنتجات الألومنيوم، على أن يبدأ العمل بالقرار باليوم التالي من تاريخ إصداره

وكان عمرو نصار وزير التجارة والصناعة السابق، أصدر قرارا في أكتوبر 2019، بفرض تدابير وقائية نهائية متدرجة على الواردات من بعض أصناف منتجات الحديد والصلب لمدة 3 سنوات بواقع 25% على حديد التسليح و16% على البليت.

ووفقا لقول أشرف فإن حجم الإنتاج الحالي للمجموعة من حديد التسليح والزوايا 200 ألف طن.

وذكر أشرف أن قرار إيقاف رسم الحماية على الواردات كان قرارا صحيحا، مشيرا إلى أن هذا القرار أنقذ آلاف من المصانع من الإغلاق.

وأوضح أن تراجع المعروض في الأسواق سبب ارتفاع سعر طن الحديد هذا العام بالأسواق إلى بين 15 و16 ألف جنيه.

وأشار إلى أنه بعد إيقاف رسم الحماية ستتراجع أسعار الحديد خلال الفترة المقبلة.

وعن سعر طن حديد التسليح بشركة العشري قال أشرف، إن سعر طن الحديد وصل إلى 15 ألف جنيه تسليم أرض المصنع، وسعر المستهلك وصل إلى 15100 جنيه.

وأوضح أشرف أن الشركة حاليا أوقفت عمليات بيع الحديد لحين الاتفاق على السعر الجديد للحديد بالأسواق بعد قرار إيقاف رسوم الحماية.

وتخطط الشركة إلى توفير الخام للمجموعة والعودة مرة أخرى للتوريد للشركات التجارية والمشاريع القومية بعد توقفنا عن ذلك منذ عام 2019 بسبب عدم توفر الخام.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: