HOT Information

HOT Information

قالت أماني الوصال الرئيس التنفيذي لصندوق تنمية الصادرات، إن الوزارة تستهدف زيادة معدل نمو الصادرات المصرية بنسبة لا تقل عن 15% سنويا وكذلك زيادة الاستثمار والطاقات الإنتاجية المتاحة. 
وأكدت الوصال خلال مؤتمر صحفي باليوم التصديري للصناعات الطبية أن الدولة تستهدف الوصول بالصادرات لنحو 100مليار دولار مقابل 25 مليار دولار خلال السنوات الماضية، مما يتطلب العمل على مضاعفة حجم الإنتاج الحالي والذي وفقا للأرقام الرسمية يصل لنحو 90 مليار دولار مقسمة على السوق المحلية والتصديرية. 
وأشارت إلى أن لتحقيق طفرة في الصادرات والوصول للمستهدفات يجب العمل على وضع مصر على خريطة سلاسل التوريد العالمية خاصة وأن تلك الفئة تمتاز بالإنتاج الكبير والفرص المتزايدة والقيمة التصديرية العالية. 
ولفتت الوصال إلى أن 80% من الصادرات المصرية يتم من خلال 20 شركة، بينما الـ 20% المتبقية من باقي الشركات المصدرة.
ونوهت بأن الصادرات المصرية حققت نموا ايجابيا خلال العام الجاري، ومن المتوقع أن تصل او تتخطى 30 مليار دولار هذا العام، وتم تحقيق 28 مليار دولار خلال الـ11 شهر الماضيين من 2021، وهو ما يدل على أهمية برنامج دعم الصادرات وحل مشاكل المستحقات التصديرية. 
وذكرت الوصال أنه تم إعادة صياغة برنامج المساندة التصديرية في ظل المتغيرات العالمية الناجمة عن جائحة كورونا، حيث تسببت في آثار اقتصادية سلبية ومنها انكماش الاقتصاد العالمي،  وتغير انماط الاستهلاك، وارتفاع تكلفة الشحن وازمات سلاسل الأمداد. 
وأضافت أنه تم وضع نسب دعم استثنائية خلال هذا البرنامج بنسب 15و18% بالإضافة إلى الحوافز الأخرى عن فتح اسواق جديدة ونسب دعم الشحن وزيادة الصادرات وغيرها، موضحة أن الهدف الأول من نسب البرنامج الحالي هو مساعدة الشركات في التغلب على الأثار السلبية للجائحة والتي ادت لانخفاض التجارة العالمية بنحو 30% خلال العام الماضي.
Open chat
%d bloggers like this: