HOT Information

HOT Information

شهد عام 2021 توقيع مصر العديد من اتفاقيات البحث والتنقيب عن البترول والغاز الطبيعي، مع عدد من كبريات الشركات العالمية في البحرين المتوسط والأحمر، وعدد من المناطق الأخرى.

ونستعرض في السطور التالية أبرز اتفاقيات البحث والتنقيب عن الغاز والنفط الخام التي وقعها قطاع البترول المصري خلال العام الحالي:

9 اتفاقيات مع 6 شركات في أول يناير 2021

وقع المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية 9 اتفاقيات بترولية جديدة للبحث عن البترول والغاز الطبيعي في مناطق شرق وغرب المتوسط، والمياه الإقليمية بالبحر الأحمر وذلك مع 6 شركات عالمية ومصرية كبرى، والتي تمثلت في التالي:

7 اتفاقيات وقعتها الشركة القابضة للغازات الطبيعية للبحث في البحر المتوسط

1- اتفاقية مع شركة إكسون موبيل الأمريكية للبحث في منطقة شمال مراقيا البحرية بالبحر المتوسط باستثمارات حدها الأدنى 112 مليون دولار، ومنحة توقيع 7 ملايين دولار، وحفر 3 آبار.

2- اتفاقية مع شركة شيفرون الأمريكية وشريكتها ثروة للبترول المصرية للبحث في منطقة شمال سيدى برانى بالبحر المتوسط باستثمارات حدها الأدنى 70 مليون دولار، ومنحة توقيع 4 ملايين دولار، وحفر بئر استكشافية.

3- اتفاقية مع شركة شيفرون الأمريكية وشريكتها ثروة للبترول المصرية للبحث في منطقة نرجس البحرية بالبحر المتوسط باستثمارات حدها الأدنى 110 ملايين دولار، ومنحة توقيع مليوني دولار، وحفر بئرين.

4- اتفاقية مع شركة شيفرون الأمريكية وشريكتها ثروة للبترول للبحث في منطقة شمال الضبعة بالبحر المتوسط باستثمارات حدها الأدنى 70 مليون دولار، ومنحة توقيع 4 ملايين دولار، وحفر بئر استكشافية.

5- اتفاقية مع شركة إكسون موبيل الأمريكية وشريكتها ثروة للبترول للبحث في منطقة ستار البحرية بالبحر المتوسط باستثمارات حدها الأدنى 263 ملايين دولار، وحفر 3 آبار.

6- اتفاقية مع شركة بي بي البريطانية وشريكتها ثروة للبترول للبحث في منطقة شمال السلوم البحرية بالبحر المتوسط باستثمارات حدها الأدنى 59 ملايين دولار، ومنحة توقيع مليون دولار، وحفر بئر استكشافية.

7- اتفاقية مع شركة توتال الفرنسية وشركائها شل وكوفبيك الكويتية وثروة للبترول للبحث في منطقة شمال رأس كنايس البحرية بالبحر المتوسط باستثمارات حدها الأدنى 115 ملايين دولار، ومنحة توقيع مليوني دولار، وحفر بئرين.

اتفاقيتان لشركة جنوب الوادي المصرية القابضة للبترول للبحث في البحر الأحمر:

1- اتفاقية مع شركة شيفرون الأمريكية وشريكتها ثروة للبترول المصرية للبحث في القطاع رقم 1 بالبحر الأحمر باستثمارات حدها الأدنى 110 ملايين دولار وحفر بئرين.

2- اتفاقية مع شركة شل العالمية وشريكتها ثروة للبترول للبحث في قطاع رقم 3 بالبحر الأحمر باستثمارات حدها الأدنى 103 ملايين دولار وحفر بئرين.

اتفاقية مع شل في 20 يناير

وقع وزير البترول مع شركة شل مصر يوم 20 يناير اتفاقية جديدة للبحث عن البترول والغاز بمنطقة امتياز القطاع الاستكشافي (4) في المياه العميقة بالبحر الأحمر التابعة للشركة المصرية القابضة لجنوب الوادي بمساحة تقدر بـ3084 كيلو مترا مربعا.

وتمثل حصة شركة شل مصر 63% من مساحة منطقة الامتياز، بينما تمثل حصة شركة مبادلة للبترول الإماراتية 27%، وحصة شركة ثروة للبترول المصرية 10% من نصيب المقاول.

وكانت هذه الاتفاقية الثالثة للقطاعات الثلاثة التي أعلنت وزارة البترول عن فوز عدد من الشركات بها أول مزايدة عالمية للبحث عن البترول والغاز بالبحر الأحمر والتي طرحتها شركة جنوب الوادي القابضة للبترول في مارس 2018، ووقعت 2 منها في أول يناير 2021.

اتفاقيتان مع شل في 22 مارس

وقع وزير البترول مع شركة شل مصر اتفاقيتين جديدتين يوم 22 مارس للبحث عن الغاز والبترول في منطقة حوض هيرودوت بالمياه العميقة في غرب البحر المتوسط.

وتقع المنطقتان في امتيازي شمال مارينا وشمال كليوبترا البحرية، وتستحوذ شركة شل مصر، من خلال شركة بي جي دلتا ليميتد المملوكة للشركة بالكامل على نسبة 63% (القائم بالعمليات)، بالشراكة مع شركة نوبل انيرجي ايجيبت (شركة تابعة لشركة شيفرون) 27٪، وشركة ثروة للبترول 10%.

وتغطي القطاعات الممنوحة مساحة قدرها 6477 كيلومترا مربعا.

اتفاقية مع إيني في 24 ديسمبر

وقعت الهيئة العامة للبترول مع شركة إيني الإيطالية، يوم 24 ديسمبر الجاري، اتفاقية التزام البحث عن البترول وتنميته واستغلاله في مناطق خليج السويس ودلتا النيل والصادرة بموجب القانون رقم 185 لسنة 2021.

ووقع الاتفاقية المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، وكل من المهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للبترول، وأليساندرو بوليتي الرئيس التنفيذي لأنشطة الموارد الطبيعية بشركة إيني.

وتتضمن الاتفاقية التزام شركة إيني بإنفاق استثمارات لا تقل عن مليار دولار، بالإضافة إلى التزامها بإنفاق ما لا يقل عن 20 مليون دولار إضافية لحفر 4 آبار .

وقالت وزارة البترول إن الاتفاقية تأتي في إطار المنهجية الجديدة للوزارة بشأن زيادة معدلات الإنتاج ومواجهة التناقص الطبيعي للآبار باستخدام أحدث التكنولوجيات في بعض المناطق المنتجة حاليا، والعمل على تحقيق المعادلة الصعبة للحصول على شروط متوازنة مع الشركاء.

اتفاقية مع أباتشي في 27 ديسمبر

وقعت الهيئة العامة للبترول اتفاقية اليوم الاثنين مع شركة أباتشي الأمريكية تلتزم الشركة بموجبها بإنفاق 3.5 مليار دولار كحد أدنى على أعمال البحث والاستكشاف والتنمية والإنتاج في مناطق الامتياز بصحراء مصر الغربية.

ووقع الاتفاقية وزير البترول، والرئيس التنفيذي لهيئة البترول، وديفيد تشي نائب رئيس شركة أباتشي الأمريكية ومدير عام الشركة بمصر.

وتأتى الاتفاقية الموقعة في إطار جهود التطوير والتحديث المشتركة بين الجانبين من خلال دمج مناطق امتياز شركتي خالدة وقارون للبترول القائمتين بالعمليات نيابة عن هيئة البترول وشركة أباتشي بما يسهم في رفع الكفاءة والاستثمار الأمثل للقدرات وتحقيق التميز في ظل المتغيرات الحالية، بحسب بيان من وزارة البترول اليوم؟

كما تفتح الاتفاقية المجال لتعظيم معدلات الإنتاج من الزيت الخام والغاز الطبيعي في ضوء الاتفاق على ضخ المزيد من الاستثمارات في مناطق الامتياز بالصحراء الغربية، والتوسع باستخدام أحدث التكنولوجيات المطبقة في مجالات البحث والحفر والإنتاج.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: