HOT Information

HOT Information

تمثل قضية تغير المناخ بالنسبة أهمية كبرى للدولة والاقتصاد المصري، وتعمل وزراة التخطيط والتنمية الاقتصادية  على دعم جهود التحول الأخضر والاستدامة في مصر، من خلال تحديث استراتيجية التنمية المستدامة «رؤية مصر 2030»، وتطبيق معايير الاستدامة البيئية، لزيادة حصة المشروعات الخضراء في الخطة الاستثمارية للدولة إلى 30% خلال العام المالي 2021-2022، من خلال توجيه الاستثمارات الحكومية، ومنظومة المتابعة الاليكترونية لتنفيذ تلك المشروعات، والجانب التنموي من مبادرة حياة كريمة.

ويهدف  صندوق مصر السيادي إلى تعزيز القيمة المضافة، ودعم التعاون مع القطاع الخاص؛ للوصول إلى الاستخدام الأمثل للأصول غير المستغلة في الدولة

ويستهدف صندوق مصر السيادي، القطاعات ذات النمو المرتفع والتنمية المستدامة، والقطاعات التى تخدم الاقتصاد المستقبلي لمصر، ويضع استراتيجية الاستثمار بناء على رؤية الحكومة واحتياجاتها قصيرة ومتوسطة وطويلة المدى.

وعن جهود الصندوق السيادى في مجال تغير المناخ

قام الصندوق السيادى بالاستثمار في العديد من المشروعات في مجال تغير المناخ والتي تدعم توجه الدولة للتحول الى المشروعات الخضراء .فقد أنشئ الصندوق مشروعات منها

1-مشروع إنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء بالشراكة مع عدډ من الشركات العالمية المتخصصة

2-مشروعات تحلية المياه،

3- توقيع اتفاق إطاري بين “صندوق مصر السيادي”، و”صندوق الاستثمار النرويجي”، وشركة “سكاتك” النرويجية؛ للتعاون في مجال تطوير مشروعات الطاقة المتجددة والهيدروجين الأخضر والبنية الأساسية الخضراء بعدد من الدول 

وجاء إنشاء صندوق مصر السيادي كأحد الآليات لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص، وهو ما يمثل الذراع الاستثمارية للحكومة، موضحة أنه تم إنشاء صندوق مصر السيادي في عام 2018 وذلك في إطار خطة الدولة المصرية لتحقيق التنمية المستدامة رؤية مصر 2030، وما يتطلبه ذلك من زيادة حجم الاستثمارات وتنوّع مصادر التمويل، حيث كانت هناك ضرورة لإنشاء كيان اقتصادي كبير قادر من خلال الشراكة مع شركات ومؤسسات محلية وعالمية على خلق فرص استثمارية في قطاعات واعدة، وتعظيم الاستفادة من أصول وموارد الدولة، وتحقيق فوائض مالية مُستدامة من خلال محفظة متوازنة ومُتنوّعة، موضحة جهود الصندوق في مجال تغيّر المناخ من خلال الاستثمار في عددٍ من المشروعات الخضراء مثل مشروع انتاج الهيدروجين بالشراكة مع عددٍ من الشركات العالمية المتخصّصة، ومشروع انتاج عربات القطارات لدعم جهود النقل المستدام، وكذلك مشروعات تحلية المياه.

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: