HOT Information

HOT Information

بحث المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية مع خالد هاشم رئيس شركة هنى ويل العالمية لمنطقة شمال أفريقيا ومحمد محيسن رئيس الشركة لمنطقة الشرق الأوسط، توسعها في مصر، بحسب بيان من وزارة البترول اليوم الجمعة.

وتناول اللقاء، المشروعات التى تشارك بها هنى ويل وفرص زيادة أنشطتها بقطاع البترول فى ظل رغبة كبيرة من الشركة لتوسعة محفظة أعمالها فى مصر والمشاركة فى المشروعات الاستراتيجية خاصة فى مجالات الوقود الأخضر وتوفير التكنولوجيات المتطورة لتقليل الانبعاثات والاستفادة منها، وفقا للبيان.

وحسب البيان، أعرب هاشم، عن رغبة شركة هنى ويل القوية للعمل فى مجالات البتروكيماويات وإنتاج الوقود الأخضر لتموين الطائرات باستثمارات تصل إلى حوالى 200 مليون دولار.

كما ترغب الشركة بالاستثمار في مشروعات تركيب أجهزة RTG للرقابة على المستودعات بالشراكة مع هيئة البترول وتصنيع المعدات اللازمة للمشروع فى مصر مما يوفر نسبة تتراوح ما بين 20 – 30% من تكلفة التصنيع، وفقا لبيان الوزارة.

وقال وزير البترول، إن القطاع يولى أهمية قصوى لمشروعات الرقمنة فى إطار برنامج التحول الرقمى ضمن مشروع تطوير وتحديث القطاع وتطبيق أحدث التكنولوجيات فى تنفيذ المشروعات بكفاءة لزيادة الانتاج وتقليل الفاقد وخفض التكاليف.

وأشار إلى الاهتمام بإنتاج منتجات بمواصفات قياسية بالتوافق مع السياسات والضوابط البيئية وبالاستفادة من أفضل الممارسات والنماذج العالمية الناجحة فى مشروعات الطاقة الخضراء وانتقاء أفضل العناصر الهامة منها من حيث إمكانية تطبيقها فى مصر .

ورحب الوززير، برغبة هنى ويل للمشاركة فى مشروعات ومبادرات خفض الانبعاثات والتقاط وتخزين الكربون والاستفادة منه والتى يستعد قطاع البترول لإطلاقها خلال قمة COP27 .

عن مصراوي

%d bloggers like this: