HOT Information

HOT Information

تراجع ترتيب رجل الأعمال الأمريكي مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة ميتا (المسؤولة عن تشغيل موقع فيسبوك)، إلى المركز السابع عشر من المركز الثاني عشر بقائمة بلومبرج للمليارديرات بنهاية جلسة أمس الأول الجمعة بعد أن واصل خسائره الكبيرة التي يتكبدها منذ بداية العام الجاري.

وبحسب بيانات شبكة بلومبرج، وصلت ثروة زوكربيرج بنهاية تعاملات يوم الجمعة إلى 68.2 مليار دولار، بعد أن انخفضت خلال الجلسة بنحو 1.4 مليار دولار، لتتراجع بذلك خلال آخر 3 جلسات بنحو 11.6 مليار دولار، مواصلا التراجع الكبير الذي تشهده ثروته منذ بداية شهر فبراير الماضي.

ويأتي ذلك بعد أن تراجعت أسهم فيسبوك على مدار جلسات التداول الثلاث الأخيرة في البورصة الأمريكية بنسبة 15.3% ليفقد سعر السهم نحو 33.2 دولار من قيمته، مغلقا جلسة تداول يوم الجمعة عند 184.11 دولار.

وكان مارك زوكربيرج خسر نحو 30% من ثروته في الأيام الأولى من فبراير الماضي ليخرج من قائمة أغنى 10 أشخاص في العالم بعد أن كان محتلا المركز السادس، وذلك بعد أن تلقى ضربة قوية على إثر انخفاض سهم الشركة بأكثر من 26% لتفقد الشركة نحو 220 مليار دولار من قيمتها السوقية.

وجاء ذلك بعد الإعلان عن تراجع عدد المستخدمين اليوميين لفيسبوك إلى جانب التوقعات بنمو أضعف من المتوقع في إيرادات الربع الثاني.

وخسر زوكربيرج بذلك نحو 57.3 مليار دولار من ثروته منذ بداية العام الجاري وحتى الآن، وفقا لبيانات بلومبرج.

وقالت شبكة سي إن بي سي، في تقرير لها منذ يومين، إن سهم شركة ميتا فقد أكثر من 45% من قيمته في آخر 5 أشهر منذ ذروة بورصة ناسداك في أواخر العام الماضي، كما انخفض السهم بأكثر من 50% عن أعلى مستوى له قبل شهرين.

وأشارت إلى أن السعر الحالي للسهم هو أقل مستوى له منذ أبريل 2020، وذلك مع إعادة المستثمرين تقييم آفاق الشركات في مواجهة المنافسة المتزايدة وبيئة الاقتصاد الكلي المتدهورة

عن مصراوي

%d bloggers like this: