HOT Information

HOT Information

خرج الملياردير الأمريكي وأغنى شخص في العالم، إيلون ماسك، من معركة الاستحواذ على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، منتصرًا بإعلان مجلس إدارة الشركة المالكة أمس موافقتها على عرض ماسك.

وكان ماسك قدم عرضًا منذ أيام لشراء تويتر، إلا أن مجلس إدارة الشركة وضع عدة عراقيل لإتمام الصفقة، قبل أن يتراجع ويوافق على بيع تويتر مقابل 44 مليار دولار.

وكشف ماسك الشهر الماضي عن شرائه حصة في منصة التواصل الاجتماعي تقدر بأكثر من 9%، ليصبح أكبر مساهم خارجي للشركة، وهذا دفعه لتقديم عرض شراء بقية الأسهم.

وأعلن ماسك أن قيمة الصفقة الجديدة ستكون ممولة من بنوك عبر قروض سيحصل عليها.

ماذا يعني استحواذ ماسك؟

لطالما كان ماسك منتقدًا شديدًا لسياسة العمل في تويتر على مدار الشهور الماضية.

أبرز هذه الانتقادات تتعلق بحرية الرأي على منصة التغريدات القصيرة، وهو ما دفعه للتأكيد في بيان رسمي أمس بأن “حرية التعبير هي حجر الأساس لديمقراطية فاعلة، وتويتر هو ساحة المدينة الرقمية حيث تناقش الأمور الحيوية لمستقبل البشرية”.

كما غرد عبر حسابه الرسمي أمس عقب الإعلان عن الصفقة قائلًا: “آمل أن يظل حتى أسوأ المنتقدين لي على توتير، لأن هذا هو ما تعنيه حرية التعبير”.

ويعني هذا أن ماسك قد يحدث تغيرًا في سياسة توتير فيما يتعلق بالمناقشات وعمليات التدقيق التي تحدث للمحتوى والمستخدمين.

ودائمًا ما كان ماسك منتقدًا لعدم وجود خاصية تعديل التغريدات، وطالب مرارًا وتكرارًا بإتاحة تويتر هذه الخاصية، حتى أنه أجرى استطلاع رأي عبر حسابه الشخصي منذ أيام لمناقشة هذا الأمر.

وكشف ماسك عن خطة من 4 ملامح لتويتر بعد الاستحواذ عليه وقال في بيان نشره على حسابه” “أريد أن أجعل تويتر أفضل من خلال إضافة ميزات جديدة، وجعل الخوارزميات مفتوحة المصدر، والقضاء على حسابات برامج روبوتات الإنترنت، وتوثيق حسابات لكل الأشخاص”.

وبحسب ماسك يتمتع تويتر بإمكانيات هائلة، ويتطلع إلى العمل مع الشركة ومجتمع المستخدمين لفتحه.

وسيحول ماسك شركة توتير من شركة مدرجة في البورصة الأمريكية إلى شركة مغلقة، أي أنها لن تكون مدرجة ثانية في البورصة، ولن تكون مضطرة للإعلان عن أرباحها وعملياتها التجارية.

ولاقت صفقة استحواذ ماسك انتقادات سياسية، جاء أبرزها من البيت الأبيض، إذ علقت جين بساكي، المتحدثة الرسمية باسم البيت لأبيض، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن “يشعر بالقلق منذ فترة طويلة بشأن قوة منصات التواصل الاجتماعي الكبيرة”، بغض النظر عمن يمتلك موقع تويتر أو يديره.

وتسبب الإعلان عن صفقة تويتر في قفزة كبيرة في سعر العملة الرقمية دوجكوين، التي يدعمها إيلون ماسك، لترتفع بنسبة 29.4% في 24 ساعة وتسجل 0.1615 دولار للعملة الواحدة، حسب بيانات منصة كوين ماركت.

يبلغ عدد مستخدمي تويتر أكثر من 300 مليون شخص، وفقًا لآخر إحصاء عن الشركة.

عن مصراوي

%d bloggers like this: