HOT Information

HOT Information

أكد محمد سامى سعد، رئيس الاتحاد المصرى لمقاولى البناء والتشييد، أنه من المقرر أن يتم استعراض خريطة استثمارات قطاع التشييد والبناء فى أفريقيا والدول العربية، خلال فعاليات الدورة السابعة من ملتقى بناة مصر.

وأوضح أنه من المقرر أن يشهد الملتقى حضور وزارى موسع من الحكومة المصرية، وكذلك وزراء الدول الأفريقية والعربية بقطاعات الإسكان والاستثمار والقطاعات الخدمية، ويضم الملتقى لفيف من السفراء ورؤساء الاتحادات ومنظمات الأعمال المعنية بقطاعات التشييد والاستثمار والتجارة.

وقال: “يناقش الملتقى التحديات التى تواجه قطاع التشييد والتعمير في ظل متغيرات اقتصادية ومالية عالمية فرضتها الأحداث غير المستقرة والتي استدعت مواجهتها فرض سياسات نقدية دولية كان لها كبير الأثر على حركة النمو الاقتصادي العالمي بشكل عام ومخططات التنمية الشاملة والمستدامة بالأسواق الناشئة بشكل خاص، كما يستهدف الملتقى طرح الحلول اللازمة لتفادي آثار الأزمة وضمان مواصلة القطاع لمعدلات النمو المستهدفة منه”.

ويستهدف الملتقى استعراض الفرص الاستثمارية وخريطة المشروعات الجديدة بالدول الأفريقية والعربية أمام قطاع التشييد والبناء والتطوير العقاري وقطاع صناعة مواد البناء المصري لبحث فرص مشاركة الكيانات المصرية في تنفيذ استراتيجيات التنمية المستدامة والتعمير بالمحيط العربي والأفريقي، مع دخول الشركات المصرية في عمليات التنفيذ وتكوين شراكات جادة مع نظيرتها في أفريقيا والدول العربية، بالإضافة إلى جلسات نقاشية مع المؤسسات التمويلية سواء المحلية أو الدولية لتوفير التمويل اللازم لقطاع التشييد بما يدعم تنافسيته مع الشركات الأخرى التي تستحوذ على حصة كبيرة من قطاع التشييد في السوق الأفريقية والعربية.

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: