HOT Information

HOT Information

قال عمرو خضر رئيس شعبة الورق بغرفة القاهرة التجارية، لمصراوي، إن أسعار الورق المصنع محلياً ارتفعت بحوالي ألفين جنيه للطن بالأسواق خلال شهر مايو الماضي.

وأرجع خضر ارتفاع أسعار الورق المحلي إلى تراجع المعروض منه في الأسواق خلال الفترة الحالية، وزيادة تكاليف الإنتاج لورق الكتابة والطباعة، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار الورق المستورد والذي ينعكس على سعر المحلي بالأسواق.

وذكر خضر أن سعر الورق المستورد ارتفع منذ بداية العام الجاري وحتى الآن بنسبة 40%.

وارتفع سعر طن ورق الكتابة والطباعة وزن 50/48 جراما إلى 25700 جنيه مقابل 23700 جنيه، وسعر طن الورق وزن 55/54 جراما إلى 25100 جنيه مقابل 23150 جنيه، مقارنة بأسعار شهر مارس الماضي، بحسب خضر.

وأضاف رئيس الشعبة، أن سعر الورق وزن 60/58 جراما ارتفع إلى 24700 جنيه مقابل 22800 جنيه، وسعر طن الورق وزن 70/68 جراما إلى 24400 جنيه مقابل 22500 جنيه، وسعر طن الورق وزن 87/80 جراما إلى 24400 جنيه مقابل 22500 جنيه، مقارنة بأسعار شهر مارس الماضي.

وبحسب رئيس شعبة الورق، فإن ارتفاع ورق الكتابة والطباعة سيرفع أسعار الكتب المدرسية مع بداية العام الجديد، موضحًا أن المطابع التي تتعامل مع وزارة التربية والتعليم تقدمت بمذكرة للوزارة بارتفاع الأسعار وباقي الخامات التي تدخل في صناعة الكتب مثل الأحبار أيضا، والتي ستنعكس على أسعار طباعة الكتب العام المقبل.

وتستورد مصر ورقا من الخارج بنسبة تتراوح بين 50 و60%، ويتم إنتاج الباقي داخل المصانع المحلية، بحسب رئيس الشعبة في وقت سابق لمصراوي.

وقال خضر إن مصر تستورد الورق من العديد من الدول منها فنلندا والبرازيل وغيرهما.

%d bloggers like this: