HOT Information

HOT Information

أكد عماد حمدى ، عضو مجلس إدارة القابضة للصناعات الكيماوية ، رئيس النقابة العامة للكيماويات ، أن المنتج المحلى لابد أن يحل مكان المستورد للتطابق مع رؤية الدولة لدعم الصناعة وتعميقها ، مما يساهم فى توفير فرص العمل ويدعم العامل المصري وبالتالى دعم الاقتصاد الوطنى.
أضاف عماد حمدى لـ” اليوم السابع ” إن تحقيق هذا الأمر يتطلب وجود رأس مال عامل ، يساهم فى زيادة الإنتاج وتنشيط حركة المبيعات من خلال التصدير، مما يساعد العملة ،وتقوية المنتج أمام المستورد، لافتا إنه من المهم إعادة رسم الخريطة الاقتصادية و الصناعية بشكل كبير ، والاستفادة من الاتفاقيات التجارية الموقعة عليها مثل اليورو 1 ،  والكوميسا والميركسور مع امريكا الجنوبية  لزيادة الصادرات .
أشار إن اي منتج يتم تصنيعه في مصر ،يعنى امكانية تصديره بدون جمارك لتلك الدول ، وهذا قد يكون وسيلة لجذب الاستثمارات الأجنبية، والتوسع في مختلف الصناعات عبر حزم المزايا التى تتمتع بها البلاد ، مشيدا بالدور الكبير الذي قامت به الدولة لتهيئة البنية الأساسية وتدعيمها ؛مما يساهم فى زيادة جاذبية مصر ،مقارنة بالدول المحيطة بنا .

واقترح عماد حمدى  أن تكون الخريطة الاستثمارية المتضمنة كافة الفرص موجودة فى كل مطارات العالم ، كنوع من الترويج لمصر  وللمنتج المصرى ،بحيث يرى المارون في المطارات  تطور الصناعة والاحتياجات وغيرها، وكذلك الفرص والمزايا أمام  القطاع الخاص .

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: