HOT Information

HOT Information

قالت جيهان صالح المستشار الاقتصادي لرئيس مجلس الوزراء، إن التفاوض مع صندوق النقد الدولي حول برنامج تعاون جديد لم ينته، وأن الحكومة لن تقبل بشروط قاسية على المواطن في الاتفاق، وليس صحيح ما يثار حول رفع سعر الخبز.

وأضافت خلال حوار تلفيزيوني مع لميس الحديدي مساء الاثنين، أن المفاوضات مع صندوق النقد سارية في النقاش الفني، و”لدينا برنامج وطني للإصلاحيات الهيكلية بدأنا العمل عليه منذ 2021 ويتضمن تمكين القطاع الخاص ووثيقة ملكية الدولة.

وفيما يتعلق بقيمة القرض المستهدف من صندوق النقد قالت صالح “ليس مهم قيمة القرض لكن مهم أن يكون معنا دعم من المؤسسات الدولي لجذب الاستثمارات”.

وقالت إن مصر قادرة على الوفاء بالتزاماتها سواء في أقساط الديون وخدمة الديون (مدفوعات الفوائد)، “نستهدف مسار نزولي للدين، وشايفين الالتزامات اللي علينا كويس، وأدينا أداء كويس قبل الكوفيد .. نتوقع أن يكون المستهدف نوصله بطريقة أصعب أو طريقة أطول”.

وأشارت إلى أن فكرة الدين بأنها تمول الاستثمار أو تمول النمو “مقبولة” في مرحلة النمو لكن المهم هو مد عمر الدين أو خفض حجم الدين من الناتج المحلي الإجمالي.

وأضافت “الاستثمار يعتمد على الادخار وهذا يعتمد على حجم دخل الفرد وعندنا هذا ليس مرتفع، لذلك نلجأ لسد الفجوة بين الاستثمار والادخار المحلي لازم تتلمي.. بتتملي جزء منها من خلال الاستثمار الأجنبي بكل فروعه أو الشق الثاني من الديون”

“الأزمة الاقتصادية كبيرة جدا ولم تحدث منذ الحرب العالمية الثانية، نحن في قلب الأزمة لأن علاقتنا الخارجية منفتحة على كل الدول وكنا نعتمد على روسيا وأوكرانيا في القمح إلى جانب أسعار الطاقة” حسب صالح.

وأشارت إلى أن مصر لديها حلول من خلال التركيز على الأمن الغذائي بزيادة المخزون الاستراتيجي للقمح، والتوسع في علاقات مع دول أخرى لتأمين احتياجاتنا من مصادر متنوعة وزيادة التكنولوجيا في الزراعة وزيادة مساحة الرقعة الزراعية.

عن مصراوي

%d bloggers like this: