HOT Information

HOT Information

دعت الشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق “ايجوث” التابعة للشركة القابضة للسياحة والفنادق المستثمرين للمشاركة بـ 40% من رأس مال شركة مشروع تطوير فندق الكونتننتال بميدان الأوبرا بالقاهرة.

وستتلقى الشركة عروض المساهمين المحتملين الراغبين في الشراكة بدءا من اليوم الخميس 4 أغسطس وحتى منتصف الشهر المقبل، وفقا لإعلان الشركة المنشور اليوم.

وكان عادل والي، العضو المنتدب للشركة القابضة للسياحة والفنادق، قال لمصراوي، إن فندق “كونتننتال” مطروح للشراكة في التمويل والملكية بين الشركة المالكة له “إيجوث”، وشركة المطور التي سيتم اختيارها.

وأضاف أنه “سيتم تأسيس شركة مشتركة تمتلك الأرض وتعمل على تطوير المشروع سيمتلك المستثمر 40% من أسهمها” وفقا لوالي، مضيفا أن التكلفة التقديرية للمشروع تبلغ نحو 1.8 مليار جنيه، جزء منها سيموله المستثمر والباقي قرض من البنك.

وقال والي: “سنحيي الفندق ونرجعه لسابق عهده الخديوي إسماعيل ووضعنا تصورا لكن التصميمات سيعدها استشاري عام للمشروع وكذلك يجب أن تتماشى مع المشغل”.

وتعمل الشركة القابضة بالتوازي مع إجراءات الطرح على المستثمرين في تأهيل المشروع وتطوير البنية التحتية له، وفقا لوالي.

وأشار العضو المنتدب للقابضة إلى أن مشروع التطوير سيتم خلال 3 سنوات، على أن يتم اختيار مشغل للفندق خلال الفترة المقبلة بعد التعاقد مع المطور.

وقالت وزارة قطاع الاعمال العام، في بيان اليوم، إن المشروع يأتي في إطار خطة الدولة لإحياء القاهرة الخديوية، وإنه تم إعداد التصميمات الخاصة بالفندق على نفس الطراز المعماري المميز وبنفس ارتفاعاته الاصلية التي أنشأ عليها مع مراعاة البصمة البنائية للمبنى الأصلي وحدوده الخارجية.

وأضافت الوزارة أنه سيتم إعادة البناء طبقا لواجهاته التاريخية، مع المحافظة على الواجهة المطلة على شارع عدلي وربطها ودمجها مع التصميم على الواجهات التي تم اعداداها والتي تتسق مع الطابع المعماري المميز للمبني.

وعلى التوازي مع الأعمال والدراسات الهندسية، فقد تم الانتهاء من أعمال الهدم لمبنى الفندق المتهالك، والصادر له رخص هدم كلي رقم 12/01/16/4 بتاريخ 31 يناير 2016 كمنشأ آيل للسقوط ويمثل خطورة داهمه على الأرواح.

والفندق بدأ إنشائه عام 1866، ثم تم تطويره وتغيير اسمة إلى جراند كونتيننتال عام 1908.. وقد شهد الفندق أحداثا تاريخية هامة، ويعتبر ثانى فندق بعد فندق شبرد تم بناؤه وقت افتتاح قناة السويس في الستينات من القرن التاسع عشر.

عن مصراوي

%d bloggers like this: