HOT Information

HOT Information

قال أسامة حرفوش، مدير عام مصر بشركة “جرابتك”، المتخصصة في تكنولوجيا المطاعم، إن الشركة الأم تستهدف اتخاذ مصر مركزا لتوسعها في السوق الأفريقية بعدد من البلاد التي تشهد تنامي الخدمات الرقمية بما فيها توصيل الطعام مثل المغرب ونيجيريا وأوغندا وجنوب أفريقيا وساحل العاج وغانا.

وأضاف حرفوش، لمصراوي على هامش مائدة مستديرة عقدتها الشركة، أن الشركة الأم “جرابتك” تستهدف القيام بجولة تمويلية جديدة تصل إلى 25 مليون دولار خلال الفترة من نهاية 2022 إلى مطلع 2023، لكنه رفض الكشف عن المستثمرين بتلك الجولة أو بنوك الاستثمار أو مسرعات الأعمال لحين انتهاء المفاوضات.

ورصدت الشركة المتخصصة في تقديم حلول الربط بين مقدمي الطعام ومقدمي خدمات التوصيل استثمارات للسوق المصري بقيمة 5 ملايين دولار للعامين الجاري والمقبل.

وبحسب تصريحات حرفوش لمصراوي، فإن الشركة تخطط للوصول إلى معدل متوسط من الربحية خلال عامين بحلول منتصف 2024.

وكشف حرفوش عن أن حجم سوق توصيل الطعام في مصر يصل إلى 155 مليون دولار، وذلك مقابل عمليات التوصيل فقط دون حساب تكلفة الطعام، فيما يصل حجم السوق بدولتي الإمارات والسعودية إلى نحو 2.7 مليار دولار و4.9 مليار دولار على الترتيب، موضحا أن عدد عملاء سوق التوصيل في مصر يبلغ نحو 7.8 مليون مستخدم في الوقت الحالي.

وذكر أن مؤشر “ستاتيستا” ‏المتخصص في بيانات السوق والمستهلكين يتوقع أن تنمو السوق المصرية إلى 320 مليون دولار بحلول عام 2027 في الوقت الذي يتوقع أن يصل عدد عملاء خدمات توصيل الطعام في مصر والسعودية إلى 18 مليون عميل.

وأشار حرفوش إلى أن أكثر من 75% من حجم سوق توصيل الطعام في مصر بما يسجل نحو 115 مليون دولار يكون من المحل إلى العميل بشكل مباشر، فيما تستحوذ منصات الطعام على أقل من 25% من السوق، بينما تستحوذ منصات الطعام في السعودية على نحو يتراوح بين 65% إلى 80%.

وأوضح أنه في الوقت الذي يتراوح فيه متوسط العائد من المستهلك في مصر سنويا بين 11 – 12 دولارا، يصل العائد في السعودية إلى 414 دولارا وهو ما يظهر حجم الفجوة بين عدد المستخدمين بالمقارنة إلى عدد أفراد المجتمع.

وذكر حرفوش أن سوق توصيل الطعام يخسر بين نحو 7% – 9% بسبب فشل الموردين في تنفيذ الطلبات وهو ما يتسبب في خسائر بملايين الدولارات تحد من نمو السوق وتطوره.

وأكد أن “جرابتك” تقدم أنظمة للحوكمة الإلكترونية التي تمنع فشل عمليات الطلبات، وخسارة تلك المبالغ الطائلة، واضعا في الاعتبار أن حجم سوق الطعام للوجبات السريعة في مصر يصل إلى 28 مليار جنيه و400 ألف فرع للمطاعم.

وأضاف حرفوش أن جهاز حماية المنافسة اتخذ إجراءات ساهمت من تنشيط السوق ومنع الاحتكار أبرزها طلب تقارير إجرائية تفيد بطبيعة وشراكات العمل وماهية المنافسين للحفاظ على استقرار السوق وبالتالي قدمت جميع الشركات إقراراتها بما يؤكد التزامها بإجراءات الجهاز.

وتستهدف الشركة معدلات نمو تتراوح بين 30% إلى 35% بنهاية 2023، بحسب حرفوش، مشيرا إلى أن الشركة تركز خلال المرحلة الأولى على الانتشار في القاهرة والإسكندرية، ثم استكمال التوسع تدريجيا بباقي المحافظات خلال المراحل المتتالية.

وذكر أن الشركة تركز على التعاقد مع جميع مقدمي خدمات توصيل الطعام في مصر قبل نهاية العام الحالي، موضحا أن الشركة تتفاوض مع عدد منهم في الوقت الحالي مع منصات “المنيوز” و”يلا في السكة”، إلى جانب انضمام “طلبات” و”جوميا فود” و”مرسول”، فضلا عن التوجه لتقديم خدمات الشركة لمقدمي خدمات البقالة مثل التفاوض مع “ذا جروسر”و”جورميه”.

وتابع حرفوش أن “جرابتك” تجري نحو مليون طلب شهرياً في أكثر من 17 سوقا متنوعا، موضحا أن الشركة تستهدف خدمة أكثر من 3 آلاف موقع ومنطقة جغرافية بحلول منتصف 2023 حيث تتخطى نسبة الانتشار 100% بشكل شهري في الوقت الذي تستهدف خطة الشركة تشغيل 70 موظفا بنهاية العام الجاري.

%d bloggers like this: