HOT Information

HOT Information

التقى الدكتور محمود محيي الدين، رائد المناخ للرئاسة المصرية لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة للتغير المناخي COP27 والمبعوث الخاص للأمم المتحدة لتمويل أجندة 2030 للتنمية المستدامة، مع وزير أول سنغافورة تيو تشي هين، حيث ناقش الطرفان أولويات مصر في مؤتمر الأطراف السابع والعشرين الذي سيعقد في شرم الشيخ في نوفمبر المقبل.
وخلال اللقاء، أعرب وزير أول سنغافورة عن دعم بلاده لرئاسة مصر وجهودها لإنجاح المؤتمر.
وبحث الطرفان أهمية تفعيل التمويل المختلط كأدوات لتشجيع الاستثمار في المشروعات الخضراء الذكية التي تساهم في تنفيذ أهداف المناخ، كما ناقشا أهمية إنشاء أسواق الكربون و التزام الأطراف الفاعلة غير الحكومية بالقواعد المتفق عليها والمتعلقة بالممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات عند المشاركة في العمل التنموي والمناخي.

واتفق الطرفان على أهمية وفاء الدول المتقدمة بتعهداتها المتعلقة بتمويل العمل المناخي، وفي مقدمتها 100 مليار دولار تعهد بها مؤتمر الأطراف في كوبنهاجن لتمويل العمل المناخي في الدول النامية سنوياً، مع الوضع في الاعتبار أن هذا التمويل أقل كثيراً من احتياجات الدول النامية لتمويل أهداف المناخ لديها.

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: