HOT Information

HOT Information

بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للحفاظ على طبقة الأوزون لعام 2022، أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء مجموعة من المؤشرات الهامة والمتعلقة بتطور جهود الدولة في هذا الملف.

واستعرض جهاز الإحصاء بالإنفو جراف، تطور ترتيب مصر في مؤشر أداء تغير المناخ عام 2022، وتوليد الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة وفقا لما يلي:

انخفضت كمية الاستهلاك من المواد المستنفذة لطبقة الأوزون في مصر “مركبات الهيدروكلوروفلوركربون” من 4.5 ألف طن عام 2020 إلى 3.8 ألف طن عام 2021 بنسبة تراجع بلغت 15.6% .

ترتيب مصر فى مؤشر اداء تغير المناخ عام 2022ترتيب مصر فى مؤشر اداء تغير المناخ عام 2022
تطور كمية الطاقة الكهربائية المولدة عام 2021تطور كمية الطاقة الكهربائية المولدة عام 2021

ارتفعت كمية الطاقة الكهربائية المولدة فى مصر من مصادر الطاقة المتجددة “طاقة الرياح/ الطاقة الشمسية” من 8.7 ألف جيجاوات /ساعة، من 8.7 ألف جيجاوات /ساعة عام “2019/2020” إلى 10.2 ألف جيجاوات/ساعة، عام “2020/2021” بنسبة زيادة بلغت 17.2%.

جاءت مصر في المركز رقم 21 من بين 64 دولة في مؤشر أداء تغير المناخ(CCPI) خلال عام 2022، وهو مؤشر يهدف إلى تقييم السياسات والبرامج المتبعة في الدول المختلفة لمواجهة تغير المناخ، ويصدر عن منظمة البيئة والتنمية الألمانية جيرمان واتش (German Watc)، وتقدم نسخة محدثة منه لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ بشكل سنوي.

نسبة الزيادة المولدة من الطاقة الكهربائية المولدة من الطاقة المتجددةنسبة الزيادة المولدة من الطاقة الكهربائية المولدة من الطاقة المتجددة

ويعتبر اليوم العالمي للحفاظ على طبقة الأوزون ذكرى التوقيع على بروتوكول مونتريال عام 1987، بشأن المواد المستنفذة لطبقة الأوزون، وهي معاهدة دولية تهدف الي حماية طبقة الأوزون من خلال التخلص التدريجي من إنتاج بعض المواد المسئولة عن تأكل طبقة الأوزون، وبلغ عدد الدول التي وقعت على البروتوكول حتى الأن 190 دولة. ويأتي الاحتفال هذا العام تحت شعار ” مرور 35 عاماً على توقيع بروتوكول مونتريال: تعاون عالمي لحماية الحياة على الأرض “.

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: