HOT Information

HOT Information

سجلت أسعار النفط، اليوم الجمعة، 95.98 دولار للبرميل للعقود الآجلة لخام القياس العالمى برنت، كما سجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكى،88.71 دولار للبرميل.
وأظهرت دراسة مرجعية، نشرت الجمعة، أن انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن استهلاك الطاقة الأحفورية من غاز ونفط وفحم ستتجاوز مستواها القياسي في 2022 بعد تراجعها خلال جائحة كوفيد-19.
وستستعيد الانبعاثات الإجمالية لغاز الدفيئة الرئيسي المسؤول عن الاحترار المناخي بما يشمل تلك الناجمة عن قطع أشجار الغابات، المستوى المسجل في 2019 تقريبا.
وبهذه الوتيرة تتراجع بنسبة 50% فرصة تجنب حصول احترار قدره 1.5 درجة مئوية في تسع سنوات، على ما قال العلماء في “غلوبال كربون بروجيكت”.
وافتتح المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، والمبعوث الرئاسى الأمريكى للمناخ جون كيري، صباح اليوم الجمعة، فعاليات يوم إزالة الكربون فى إطار قمة الأمم المتحدة للمناخ COP27 المنعقدة حالياً بشرم الشيخ، وتعقد فعاليات هذا اليوم لأول مرة فى تاريخ قمم ومؤتمرات المناخ، ويركز على الدور الذى تقوم به صناعة البترول والغاز فى الوقت الحالى لتوفير إمدادات الطاقة بطريقة مسئولة بيئيًا، والحد من الانبعاثات الكربونية الناتجة عن الأنشطة  باستخدام وسائل وتكنولوجيات حديثة.
أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، في كلمته الافتتاحية، أن التغير المناخي واقع لايمكن انكاره يزامنه تحديات اقتصادية وتوترات سياسية ، وأن تبعات التغير المناخي أكبر من أن تتحملها دولة أو أمة أو يواجهها أحد بمفرده، مشددا على حتمية تضافر الجهود المشتركة من جميع الاطراف المعنية سواء الدول النامية أو المتقدمة والدول الصناعية أو المستهلكة والقطاعين الحكومي والخاص.
أشار وزير البترول، إلى أن التحدي أصبح معقدًا ولكنه ليس مستحيلًا للتغلب على التحديات كما أوضح الرئيس عبد الفتاح السيسي.
كما أكد “الملا”، أن العالم سيستمر في حاجة للطاقة لتحقيق النمو والتقدم والنمو الاقتصادى، وعلينا توفير الطاقة اللازمة للحياة  للتنمية بطرق مسئولة صديقة للبيئة وبأقل تأثير على المناخ.

%d bloggers like this: