HOT Information

HOT Information

قال الدكتور محمد شادي، باحث بالمركز المصري للفكر والدراسات، إن مبادرة «ابدأ» لها 3 أهداف رئيسية، الأول: توفير فرص عمل لعدد كبير من المصريين من خلال خلق مجالات مشروعات صناعية صغيرة ومتوسطة، وفي هذا المجال تساعد مبادرة «ابدأ» مشروعات حياة كريمة، لافتًا إلى أن حياة كريمة الآن توفر سكن مناسب وبنية تحتية، إلى جانب رفع كفاءة وجاهزية القرى المصرية حتى لا يضطر المواطن النزوح للمدن.
وأضاف «شادي»، خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية «اكسترا نيوز»، أن «حياة كريمة» ينقصها توفير فرص عمل للمواطنين، بينما مبادرة «ابدأ» تعمل على إنشاء المجمعات الصناعية للاستثمار في الأراضي غير المستغلة في الريف المصري، فضلًا عن الاستثمار في الميزة النسبية للمواطنين المتواجدين في تلك القرى، إلى جانب إنشاء مشروعات كبيرة ومتوسطة تخدم على المشروعات الكبيرة كمصانع الأداوات المنزلية والسيارات بدلًا من استيراد المنتجات من الخارج بهدف تقليل الفجوة بين الواردات والصادرات، وتوفير مدخلات الإنتاج مع خلق فرص عمل للمواطنين.

وتابع، أن الهدف الثاني لمبادرة ابدأ يتمثل في توفير جزء من فاتورة الاستيراد عن طريق الدور التي تقوم به المبادرة والسالف ذكره، أما الهدف الثالث يختص بتوطين التكنولوجيا من خلال عقد شراكات مع المنتجين الذين يساعدون في زيادة الإنتاج، لافتًا إلى أن ذلك العاون و الشراكات لم يكن يحدث من قبل لأنه يحتاج إلى تكلفة كبيرة للغاية.

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: