HOT Information

HOT Information

كشف المهندس خالد الفقى ، عضو مجلس إدارة القابضة للصناعات المعدنية ، رئيس النقابة العامة للصناعات الهندسة والمعدنية ،إنه سيتم صرف تعويضات صندوق العاملين بشركة الحديد والصلب ” تحت التصفية” الذين خرجوا معاشات قبل إتمام عملية التصفية ،لكن بعد الانتهاء من صرف تعويضات العاملين الحاليين .

وقررت الجمعية العامة غير العادية لشركة الحديد والصلب المصرية، يوم 11 يناير 2021 الموافقة على تقسيم الشركة إلى شركتين، شركة الحديد والصلب التى تم تصفيتها، وشركة المناجم والمحاجر، وأرجعت سبب القرار إلى تدنى المؤشرات المالية والإنتاجية والاقتصادية للشركة وعدم قدرتها على الوفاء بالتزاماتها تجاه الغير وأهمها توفير أجور العالمين وتوفير مستلزمات الإنتاج والتشغيل الاقتصادي، وتدهور اقتصاديات التشغيل والخلل فى هيكلها المالي، ما أدى إلى تزايد خسائرها المرحلة والتى بلغت 8.2 مليار جنيه فى 30 يونيو 2020، والتى تمثل نسبة 547% من حقوق المساهمين، إضافة إلى تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات عن القوائم المالية المنتهية فى يونيو 2020، والذى يؤكد وجود شك جوهرى فى استمرار الشركة وعدم قدرتها على الوفاء بالتزاماتها الحالية أو المستقبلية.

أشار خالد الفقى ل” اليوم السابع” إنه يتم متابعة صرف كافة التعويضات للعاملين ، وفق الاتفاقية التي تم توقيعها عند التصفية  ،وبالتالي من حق كل عامل أن يحصل على مستحقاته ، لافتا انه بالنسية للصندوق ،سيتم صرف التعويضات بعد دفع الشركة مديونيتها لصالح الصندوق وذلك من حصيلة بيع الخردة .

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: