قرى مصر ستكون مخدومة بالصرف الصحى بالكامل خلال 3 سنوات

HOT information

الصرف الصحي

أكد اللواء سيد العشرى، رئيس شركة التعمير والإسكان للمرافق، ورئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى السابق، أنه من المقرر أن يتم توصيل الصرف الصحى لجميع قرى مصر خلال الـ3 سنوات المقبلة، لافتا إلى أن نسبة التغطية وصلت نحو 38%، من القرى، موضحا أنه خلال فترة لا تتخطى 6 سنوات تم تنفيذ مشروعات صرف صحى تتضمن شبكات ومحطات فى مختلف القرى تخطت النسبة التى تم تنفيذها خلال الـ30 سنة الماضية.
وأضاف اللواء سيد العشرى، أن تكلفة تنفيذ مشروعات الصرف الصحى أعلى بكثير من تنفيذ مشروعات المياه، نظرا لمحطات الروافع ومحطات المعالجة، بالإضافة إلى أن توجه الدولة فى الوقت الحالى نحو محطات المعالجة الثلاثية للاستفادة مرة أخرى بمياه الصرف المعالجة فى أعمال الزراعة.
وأشار إلى أنه بالنسبة لقطاع مياه الشرب، قال أن كميات المياه المنتجة يوميا تصل لـ34 مليون متر مكعب يوميا وتغطى تلك النسبة نحو99% من سكان مصر، ولكن هناك بعض المناطق المختنقة والتى تسمى بالمناطق الساخنة، وهو ما يتم تنفيذ محطات على الأطراف بها، وتنفيذ حلول غير تقليدية.
وبما يتعلق بمحطات التحلية، قال إن الدولة اتجهت مؤخرا لهذا الملف لمعالجة مشكلة ندرة المياه، موضحا أن محافظات مرسى مطروح والغردقة والمحافظات الحدودية لن تحتاج أى نقطة مياه من نهر النيل، وستكتفى ذاتيا بتحلية مياه البحر ، موضحا أن التقدم التكنولوجى ساهم بشكل كبير فى تقليل تكلفة تنفيذ محطات تحلية المياه.
ومن ناحية أخرى، كشف رئيس شركة التعمير والإسكان للمرافق، أن ميزانية الشركة للعام الجارى من المتوقع أن تصل لنحو 2 مليار جنيه، وخاصة بعد الحصول على مشروعات جديدة تتعلق بإنشاء محطات صرف وشبكات صرف صحي في عدد من المحافظات .
وأوضح أن محطة معالجة الجبل الأصفر تصل طاقتها الانتاجية نحو 2.5 مليون متر مكعب يوميا، ومن المقرر أن تصل لـ3.5 مليون متر مكعب فى اليوم خلال عام 2022 ، موضحا أن محطة الجبل الأصفر ستكون المحطة الأكبر على مستوى العالم بعد وصولها لـ3.5  مليون متر مكعب فى اليوم،مشيرا إلى أن المحطة تغطى احتياجات نحو 80% من سكان محافظة القاهرة.

شريف الصياد يطالب بحزم تشجيعية لجذب أجانب للاستثمار فى تصنيع مدخلات الإنتاج

HOT information

المجلس التصديرى للصناعات الهندسية

طالب شريف الصياد رئيس المجلس التصديرى للصناعات الهندسية، التركيز على تعميق الصناعة المحلية وتوفير مدخلات إنتاج تصنع فى مصر ولا يتم استيرادها من الخارج ، لوضع قيمة مضافة أكبر على الانتاج المحلى وتقليل تكاليف الاستيراد، موضحا أن المجلس سيناقش مع الجهات المعنية ممثلة فى وزارة التجارة والصناعة وهيئة الاستثمار وضع حزمة من القرارات التشجيعية للاستثمار فى تصنيع المواد الخام فى مصر.  
وأضاف الصياد فى تصريح خاص لـ اليوم السابع، أن تسهيل الاجراءات ووضع حوافز سيجذب المستثمرين الأجانب فى الدولة التى نستورد منها المواد الخام للدخول للسوق المصرية وتحقيق استثمارات ذات عائد قوى يخدم مصالح المستثمرين والمصنعين فى مصر، وهو ما يحقق تعميق الصناعة الاستراتيجية فى مصر ويدعم من زيادة الصادرات للخارج بجودة عالية وأسعار أكثر تنافسية. 
وتابع الصياد، أن السلع الهندسية تستعد حاليا لتوفير كافة الطلبات التصديرية خلال الـ4 أشهر المقبلة والذى من المتوقع أن نشهد زيادة فى الصادرات بنحو25%، بسبب أزمة توقف خطوط الشحن من الصين وتوجه الدول لتوفير احتياجتها من مصر خاصة للسلع الهندسية كبيرة الحجم مثل الثلاجات والغسالات والبوتاجازات أيضا، وسنوفرها فى مدة زمنية للشحن إلى أوروبا بنحو 4 ساعات فقط، بديلا عن 18 ساعة وقت شحنها من الصين.  
وأوضح رئيس المجلس التصديرى للصناعات الهندسية، أن تحول الدول الأوروبية للاستيراد من مصر دليل على ثقة المستورد الأجنبى فى جودة المنتج المصرى ولكن لابد من توفير سعر منافس لسعر المنتجات الصينية والنظر فى تقليل تكاليف الشحن، للتوجة بضخ كميات أكبر من المنتج المصرى إلى السوق الأوروبية، مع ضرورة صرف مستحقات المصدرين من المساندة التصديرية لتوفير السيولة اللازمة للعملية الإنتاجية ودعم التصدير للخارج.  
ويدرس المجلس حاليا خطة البعثات التجارية خلال العام الجارى 2021، للدول المستهدف التصدير إليها وتوسيع قاعدة الصادرات خلال المرحلة المقبلة.  

مصنع دمياط للغاز المسال يعود للعمل

HOT information

مصنع دمياط للغاز المسال

خطت مصر خطوة جديدة ورئيسية نحو هدفها بأن تصبح مركزًا إقليميًا للطاقة، بإعلانها أمس عودة مصنع دمياط لإسالة الغاز الطبيعي للعمل بعد توقف 8 سنوات.

وأعلن مجلس الوزراء أمس أن ميناء دمياط استعاد حركة تردد ناقلات الغاز المسال للميناء مرة أخرى بعد توقف 8 سنوات، واستقبل الميناء ناقلة الغاز المسال (GOLAR GLACIER ) القادمة من سنغافورة وترفع علم جزر المارشال متجهة إلى بنجلاديش.

وبحسب مجلس الوزراء شحنت الناقلة 60 ألف طن من الغاز الطبيعي المسال بما يعادل 158 ألف متر مكعب.

وأعلن حمدي عبد العزيز، المتحدث باسم وزارة البترول، أنه جرى تحميل شحنة ثانية من الغاز على ناقلة مملوكة لشركة فيتول الهولندية وتتجه إلى أوروبا.

وتعد محطة إسالة وتصدير الغاز بميناء دمياط أحد أكبر محطات إسالة الغاز في الشرق الأوسط، لكنها توقفت عن العمل من 8 سنوات.

مصنع دمياط

بدأ بناء المصنع في مارس 2002، وفي نوفمبر 2004 بدأ الإنتاج، ثم في يناير 2005 شهد تصدير أول شحنة من الغاز الطبيعي المسال متجهة إلى إسبانيا، بحسب الموقع الرسمي لشركة يونيون فينوسا التي تدير المصنع.

ويقع المصنع على ساحل البحر المتوسط في مدينة دمياط وعلى بعد 60 كيلومتر شمال بورسعيد، وكونه قريبًا من قناة السويس يجعله هذا جاذبًا جدًا لخدمات سوق الغاز في أوروبا وأمريكا والشرق الأقصى.

ويعمل المصنع في تسييل الغاز الطبيعي أي أنه يحول الغاز الطبيعي المستخرج من الحقول إلى غاز مسال يمكن نقله وتصديره إلى الخارج، ولدى المصنع وحدتي تسييل.

وتبلغ السعة الإسمية لمعدل معالجة التسييل 7.56 مليار متر مكعب سنويًا (ما يعادل 5.5 مليون طن سنويًا من الغاز الطبيعي المسال)، بكفاءة تتجاوز 90٪، وهو ما يعادل توفر 6.8 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي سنويًا يمكن تسويقه على أنه غاز طبيعي مسال.

وذكرت الشركة أن الغاز الطبيعي المسال يخزن في خزانين بسعة 150 ألف متر مكعب، عند ضغط أعلى قليلاً من الضغط الجوي ودرجة حرارة -160 درجة مئوية.

ويسهل موقع المصنع وتصميمه وضع المزيد من خطوط معالجة وإنتاج الغاز الطبيعي المسال، مما يسمح باستخدام المرافق العامة مثل رصيف نقل الغاز الطبيعي المسال وصهاريج التخزين.

وبحسب الشركة فإن تصميم وبناء رصيف المصنع يسمح بتحميل وتفريغ السفن التي تتراوح حمولتها من 40 ألف إلى 200 ألف متر مكعب.

لماذا توقف المصنع عن العمل؟

كانت شركة يونيون فينوسا -وهي شركة مملوكة لشركة إيني الإيطالية وشركة ناتورجي الإسبانية- تدير مصنع تسييل الغاز الطبيعي في دمياط، لكن في عام 2012 أوقفت مصر تدفق الغاز الطبيعي للمصنع وحولت الإنتاج للسوق المحلي نظرًا لنقص الإمدادات وقتها.

ومنذ ذلك التاريخ لجأت شركة فينوسا للتحكيم الدولي ضد قرار مصر، وصدر بالفعل قرارا لصالحها بتغريم مصر 2.013 مليار دولار في سبتمبر 2018.

ودخلت مصر في مفاوضات مع الشركة لحل هذه الأزمة وإلغاء الغرامة، وفي فبراير 2019 توصلت بالفعل لاتفاق تسوية مع الشركة، لكن هذا الاتفاق لم ير النور وفشل.

وعادت المفاوضات مرة ثانية حتى أبرمت شركة إيني الإيطالية في ديسمبر الماضي اتفاقًا مع ناتوريجي الإسبانية للتخارج من يونيون فينوسا التي تدير المصنع، مقابل 600 مليون دولار ومعظم أصول فينوسا خارج مصر.

ووفقًا للاتفاق أصبح المصنع مملوكًا بنسبة 50% لإيني و40% للشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس” و10% للهيئة العامة للبترول.

ومهد هذا الاتفاق لإعادة تشغيل المصنع بعد إغلاقه منذ نحو 8 سنوات، ليفتح الطريق لأن تصبح مصر مركزًا إقليميًا للطاقة في المنطقة، نظرًا لأنها تخطط للاستفادة من المخزون الكبير من الغاز الطبيعي المكتشف والاستيراد لتسييله عبر مصنعيها في دمياط وإدكو ثم إعادة التصدير لأوروبا.

رجال أعمال الإسكندرية تطلق برنامج چيمد مصر لتشجيع الابتكار الأخضر

HOT information

جمعية رجال أعمال بالإسكندرية

أعلن المهندس محمد صبري رئيس مجلس إدارة جمعية رجال أعمال بالإسكندرية، عن تنفيذ الجمعية  لبرنامج التحول الأخضر  “چيمد” الممول من الاتحاد الأوروبي الذي يحفز شابات وشباب الإسكندرية علي الابتكار الأخضر.

وأشار إلى أن أي شركه ناشئة  تعمل في أي مجال يمكن لها من خلال التحول الأخضر، أن تعزز كفاءة عملياتها وربحيتها وترفع جاهزيتها وقدرتها التنافسية في الاسواق الحديثة والتي تشهد تحول سريع إلى نموذج عمل اخضر صديق للبيئة تحتمه الثورة الصناعية الرابعة 

وأفاد محمد هنو عضو مجلس الادارة ورئيس اللجنة التنفيذية لمشروع الجمعية للأقراض متناهي الصغر، وهو الطرف المنفذ للبرنامج، بأنه يمكن لشابات وشباب الإسكندرية أصحاب الأفكار أو الشركات الناشئة التي تعمل في التحول الأخضر الاستفادة من  مساعدات فنية وورش عمل تأهيل ينظمها البرنامج حتي يتمكنوا من جذب تمويل أو استثمارات لتحقيق هذا التحول، حيث يستهدف البرنامج  تدريب رواد الـعمال التي سيتم اختيارهم للاشتراك في البرنامج في مجالات وضع خطط الـعمال للتحول الأخضر وبلورة آليات تنفيذ أو انتاج ابتكاراتهم لتصبح خدمة أو منتج صالح للسوق، بالإضافة إلى مساعدتهم في  وضع خطط تسويق وترويج للمنتج أو الخدمة، والاستعداد للحصول علي التمويل.

وأوضح المهندس أسامة مراد المدير التنفيذي لمشروع الأقراض متناهي الصغر بالجمعية، إلى أن برنامج چيمد يهدف في نهاية الدورة التدريبية إلى مساعدة رواد الأعمال  في اعداد وثيقة طلب الاستثمار أو التمويل، حيث أن الجمعية ستنظم اجتماعات مخصصة لرواد الابتكار الأخضر مع المؤسسات التمويلية والاستثمارية يتمكنوا من خلالها من طرح ابتكاراتهم وجذب الاستثمار والتمويل لتفيذ خططهم.

كما أضاف المهندس شريف الديواني، رئيس برنامج چيمد، إلى أن الجمعية نجحت من خلال البرنامج في خلق شراكات مع ٨ من أكبر شركات العاملة في مصر التي تبحث عن الحصول علي ابتكارات تحقق رغبتها في التحول الأخضر، وفي الربع الأول من ٢٠٢٢ سيمنح البرنامج جوائز  “رواد الابتكار الاخضر” التقديرية الدولية لأربعة من أصحاب أفكار الابتكار الأخضر وأربع من أصحاب الشركات الناشئة التي طورت ابتكارات خضراء مع البرنامج، ومعها كل جائزة هناك منحة قدرها ٧٥٠٠ يورو لكل من الثمان رواد.

واستطرد المهندس شريف الديواني: “جمعية رجال أعمال الإسكندريه”، تنظر إلى دورها كشريك يستهدف بناء شراكات مع الأطراف الداعمة والمعنية بالتحول نحو الاقتصاد الأخضر مثل أصحاب الاعمال وصانعو السياسات والحاضنات والمدربين وشركات التكنولوجيا والقيادات الفكرية والعلماء لضمان التوصل الي رؤية شاملة للمشهد الأخضر في مصر ومستقبله للتوافق مع الاهداف التي وضعتها الحكومة للزيادة التدريجية لتحضير الاستثمارات العامة والخاصة حيث وضعت الحكومة هدف مضاعفة نسبة الاستثمارات العامة من ١٥٪؜ في العام المالي الحالي الي ٣٠٪؜ في العام المالي القادم ٢٠٢١/٢٢، ولاسيما ترغب الجمعية  تحت رعاية وزارتي التخطيط والبيئة بوثيق العمل مع الشركات المصرية الكبيرة والمتوسطة والتي تتميز تحديدا برغبة جادة في التحول إلي الاقتصاد الأخضر وذلك لصياغة رؤية حول تخضير الاستثمار الاخضر لاستقطاب الاستثمارات الاجنبية لانتهاز فرص حقيقية في السوق المصري.

بدء تسليم خطابات التخصيص لـ 300 مستثمر صناعي بالمجمعات الجديدة

HOT information

مجمعات صناعية

أعلنت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، بدء تسليم خطابات تخصيص 501 وحدة صناعية جديدة لـ 300 مستثمر وذلك ضمن الدفعة الأولى للمجمعات الصناعية الـ 7 التي تم طرحها خلال شهر اكتوبر الماضي بمحافظات الإسكندرية وبني سويف والمنيا وسوهاج والأقصر والبحر الأحمر والغربية، يأتي ذلك في إطار تنفيذ المبادرة الرئاسية التي اطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي لإنشاء مجمعات صناعية لمساعدة  شباب وصغار المستثمرين على اقامة مشروعات صناعية جديدة.

وقالت الوزيرة، إن توفير الوحدات الصناعية الجاهزة كاملة المرافق يمثل فرصة متميزة للشباب وصغار المستثمرين للحصول على وحدة صناعية مكتملة الخدمات، وبدء عملية الإنتاج للمساهمة في دعم سلاسل التوريد ورفع القيمة المضافة للمنتج المصري  وتوفير فرص عمل حقيقية لأبناء المحافظات المختلفة.

وأضافت جامع، أن خطابات تخصيص وحدات الدفعة الاولي تشمل 56  خطاب تخصيص بمجمع المحلة الكبرى بمحافظة الغربية بإجمالي 163 وحدة صناعية  و86  خطاب تخصيص  بمجمع مرغم 2 بمحافظة الاسكندرية بإجمالي 158 وحدة صناعية  بالإضافة إلى 56 خطاب تخصيص بمنطقة بياض العرب بمحافظة بني سويف بإجمالي 62 وحدة صناعية  و42 خطاب تخصيص بمنطقتى المطاهرة وغرب جرجا بمحافظتي المنيا وسوهاج بإجمالي 47 وحدة صناعية  و60  خطاب تخصيص بمنطقتي الغردقة والبغدادي بمحافظتي البحر الأحمر والأقصر بإجمالي  71 وحدة صناعية.

كما اكدت الوزيرة حرص الوزارة  ممثلة فى الهيئة العامة للتنمية الصناعية على تسهيل وتيسير اجراءات الحصول على الوحدات من خلال تقديم تيسيرات غير مسبوقة في الطرح الاخير شملت تخفيض ثمن كراسة الشروط لتتراوح بين 300 إلى 500 جنيه كما تم إلغاء كافة التكاليف المعيارية وخفض رسوم جدية الحجز للوحدة الصناعية من 50 ألف جنيه لتصل الى 10 الاف جنيه، واتاحة تقدم المستثمر بالبطاقة الشخصية، فضلاً عن تأجيل تحصيل إيجار الوحدات لمدة 6 أشهر تيسيراً على رواد الأعمال بالنسبة للوحدات المتاح بها نظام الايجار.

ومن جانبه أوضح اللواء محمد الزلاط رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، أن تسليم الوحدات الصناعية بالمجمعات الصناعية المتخصصة يأتي تفعيلا للمبادرة الرئاسية وتوجيهات وزيرة التجارة والصناعة نحو سرعة تخصيص الوحدات الصناعية الجاهزة لصغار المستثمرين بالمحافظات وتسهيل كافة الاجراءات لبدء العملية الانتاجية، لافتاً في هذا الإطار إلى أن الهيئة ستقوم بتسليم المستثمر وحدته الصناعية خلال شهر من تسلمه خطاب التخصيص على ان يقوم المستثمر باستخراج السجل الصناعي والترخيص وبدء الانتاج خلال فترة لا تتجاوز 6 أشهر، مشيراً الى ان الهيئة فى تواصل دائم مع المستثمرين لحين بدء التشغيل الفعلى لخطوط الإنتاج.

وأضاف أن الهيئة العامة للتنمية الصناعية، بدأت بالفعل في تسليم خطابات التخصيص للمستفيدين  حيث تم الأسبوع الماضي تسليم خطابات تخصيص 163 وحدة صناعية جاهزة بمجمع المحلة الجديدة للصناعات الصغيرة بمحافظة الغربية لنحو 56 مستثمر في قطاع الغزل والنسيج والملابس الجاهزة والمفروشات و الصناعات الهندسية والكيماوية.

وأوضح الزلاط، أنه تم ايضاً مطلع الأسبوع الجاري تسليم خطابات التخصيص لـ 158 وحدة صناعية جاهزة وكاملة المرافق بمجمع الصناعات الصغيرة بمنطقة مرغم 2 بمحافظة الإسكندرية لعدد 86 مستثمر حيث  تم طرح الوحدات بنظام التمليك أو الإيجار حسب رغبة المستثمر وتبلغ القيمة الايجارية 20 جنيه للمتر شهريا، مشيراً إلى أن  مساحة الوحدة تصل الى 144 م 2  وذلك في مجالات  صناعة عبوات البلاستيك الغذائية ولعب الاطفال البلاستيكية  والزوارق البحرية المصنعة من الفيبر جلاس وأنابيب الاختبار وخراطيم الكهرباء المصنعة من البولى ايثلين وصناديق البلاستيك والرولات والاكياس والادوات المنزلية البلاستيكية وحبيبات البلاستيك المعاد تدويرها من PE,PP .

 وأشار رئيس الهيئة، أن مجمع  مرغم 2 والمتخصص في الصناعات البلاستيكية يسهم في تحقيق  التكامل الصناعي بين المشروعات داخل المجمع ويدعم سلاسل التوريد و الربط والتشبيك الصناعي مع المصانع الكبيرة.

وتابع أنه تم اليوم الاثنين،  تسليم خطابات التخصيص لعدد 56 خطاب تخصيص بمنطقة بياض العرب بمحافظة بنى سويف باجمالي  62 وحدة صناعية وذلك في مجالات صناعة الادوات المنزلية البلاستيكية وعبوات البلاستيك الغذائية واللمبات الليد واستخلاص الزيوت الطبية والعطرية والاكواب الورقية والواح الكونتر، فضلا عن الأسمدة المركبة.

وكشف الزلاط أنه سيتم ايضاً  خلال الأسبوع الجاري مواصلة تسليم الدفعة الأولى من خطابات تخصيص وحدات المجمعات الـ 7  الجديدة في كل من محافظات المنيا وسوهاج والبحر الأحمر والأقصر.

ولفت إلى أنه تيسيرا على المستثمرين  تم توقيع 8 بروتوكولات تعاون مع 8 بنوك لتوفير التيسيرات التمويلية اللازمة للمستثمر الراغب في تملك الوحدة بالنسبة لوحدات المجمعات المتاح بها نظام التملك، مشيراً الى ان هناك تيسيرات أخرى للحاصلين على الوحدات في إجراءات الحصول على الماكينات ومستلزمات الإنتاج ، وذلك بالتنسيق مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر  بتيسيرات تمويلية واقساط بفائدة متناقصة، للبدء فورا في الإنتاج، فضلا عن تيسير إجراءات الحصول على التراخيص اللازمة.

نستهدف مطابقة المنتجات لمعايير الجودة المصرية والعالمية

HOT information

مصانع تعبئة الأكسجين

قال المهندس عبد الرؤوف أحمدى رئيس مصلحة الرقابة الصناعية، إن المصلحة تعمل خلال المرحلة الحالية على أحكام الرقابة على المصانع وضمان مطابقة منتجاتها لمعايير الجودة المصرية والعالمية، مشيرا إلى أن المصلحة تسهم في تفعيل الدور الرقابي على المنتجات الصناعية قبل طرحها في الأسواق ومكافحة عمليات الغش الصناعي.

عن أخبار اليوم

الرقابة الصناعية: إجراء 381 حملة تفتيشية و1239 دراسة فنية خلال يناير

HOT information

مصلحة الرقابة الصناعية

أكدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، أن الالتزام بتطبيق المواصفات القياسية على المنتجات يمثل ركيزة أساسية للارتقاء بجودة المنتج المصري وزيادة قدرته على منافسة المنتجات الأجنبية داخل السوق المحلي أو في الأسواق الخارجية.

وأشارت إلى حرص الوزارة على تعزيز دور الأجهزة الرقابية لأحكام الرقابة على المنتجات المصنعة داخل السوق المحلي والتأكد من التزامها بتطبيق أعلى معايير الجودة المحلية والدولية.

وكشف أحدث تقرير، تلقته الوزيرة حول مؤشرات أداء مصلحة الرقابة الصناعية خلال شهر يناير الماضي أن المصلحة قامت بإجراء 381 حملة تفتيشية على المصانع والمراجل والآلات الحرارية، كما تم إجراء 1239 دراسة فنية متخصصة تضمنت 165 دراسة فنية في مجال السماح المؤقت والدروباك و1063 دراسة فنية متنوعة و11 دراسة مستلزمات إنتاج.

وقامت المصلحة، بمنح ترخيص لـ280 مرجل بخاري وآلة حرارية، واعتماد 94 مركز خدمة وصيانة (خدمات ما بعد البيع) والقيام بـ21 حملة رقابية موسمية، فضلاً عن التفتيش على عدد 54 مصنع متنوع، كما قامت المصلحة من خلال وحدة دليل خدمة المواطن بالرد على 190 شكوى.

عن أخبار اليوم

المركزي للإحصاء: زيادة 2% في الرقم القياسي للصناعات التحويلية خلال ديسمبر

HOT information

الصناعات البترولية التحويلية

أظهر الجهاز المركزي للتعبئة العامـة والإحصاء، ارتفاع الرقم القيـاسي للـصناعـات التحويلية والاستخـراجية (بدون الزيت الخام والمنتجــات البترولية) ليبلغ 99.15 خلال شهر ديسمبر 2020 (أولـي) مقابل 97.23 خلال شهر نوفمبر 2020 (نهائي) بنسبة ارتفاع 2%.

وأوضح الإحصاء، في بيان اليوم الأحد 21 فبراير، بحسب البيـانات الأولية للرقـم القياسي لإنتاج الصناعات التحويلية والاستخراجية عن شهـر ديسمبر 2020 – أن الأنشطة الاقتصادية التي شهدت ارتفاعاً، هى صناعة المستحضرات الصيدلانية والكيميائية والدوائية لتبلغ 121.76 خلال شهر ديسمبر الماضي مقارنة بشهر نوفمبر السابق عليه ليبلغ 118.44 بارتفــاع 2.8 % وذلك بسبب زيادة الطلب على الدواء والمنظفات الصناعية والمطهرات نظرا لتداعيات جائحة كورونا.

وأضاف أن الرقـم القيـاسـي لصناعة منتجات المعادن اللافلزية (طوب وزجاج وأسمنت) بلغ 89.26 خلال شهر ديسمبر الماضي مقارنة بشهر نوفمبر السابق عليه ليبلغ 83.67 بارتفاع 6.7٪ وذلك بسبب زيادة الطلب على مواد البناء.

وعن الأنشطة الاقتصادية التي شهدت انخفاضاً، بين الإحصاء تراجع الرقـم القيـاسـي لصناعة المشروبات ليسجل 101.62 خلال الفترة المذكورة مقارنة بالشهر السابق عليه ليبلغ 104.38 بانخفاض 2.6٪ وذلك بسبب انخفاض الطلب مع تواجد موسم الشتاء.

كما تراجع الرقـم القياسـي لصناعة الملابس الجاهزة ليسجل 82.41 خلال الفترة سالفة الذكر مقابل 85.51 خلال فترة المقارنة بنسبة انخفاض 3.6% وذلك بسبب وجود نقص في عقود التوريد.

المصانع المحلية قادرة على تلبية احتياجات مشروع تطوير الريف المصرى

HOT information

اتحاد الصناعات

قال المهندس إسماعيل لقمة عضو مجلس إدارة غرفة مواد البناء باتحاد الصناعات، ورئيس شعبة المواسير، إن مشروع تطوير الريف المصري، يعد من أهم المشروعات القومية التي تشهدها مصر حالياً؛ لأنه يشمل تطوير 4500 قرية بتكلفة تصل إلى 500 مليار جنيه، وهو الأمر الذي ينبـأ بنقلة حضارية غير مسبوقة للريف المصري، بعد سنوات طويلة من الإهمال، مضيفاً أن صناعة المواسير سوف تكون العامل الحاسم في هذا المشروع الكبير؛ لأنها سوف تساهم في تجديد وإحلال وتوصيل مواسير مياه الشرب والصرف الصحي، وهما أهم متطلبات القرية المصرية حالياً.
أكد “لقمة”، لـ”اليوم السابع”، أن المصانع الوطنية قادرة على تلبية متطلبات تنفيذ مشروع الريف المصري، وتعمل بأقصى طاقة وجهد، حتى يمكن إتمام المشروع في موعده المحدد بفترة زمنية لا تتجاوز ثلاث سنوات، مشيداً بقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، والذي أكد فيه الاعتماد على المصانع المصرية، وتسهيل التعاقدات، حتى يمكن أيضاً تنمية هذه الصناعة.
وتوقع إسماعيل لقمة، أن تشهد صناعة المواسير تحديداً قفزة كبيرة خلال الأعوام الثلاثة المقبلة، مع الوضع في الاعتبار أن صناعة المواسير في مصر، بمختلف أنواعها، تعمل من خلال أكواد ومواصفات عالمية، وحاصلة على شهادات دولية عديدة، مما ساعدها على التواجد في أسواق ومشروعات كبيرة في أوروبا وآسيا وأفريقيا، وأعتقد أن المستقبل القريب سوف يشهد انطلاقة أكبر بفعل ذلك التحفيز الحاصل الآن.

اتحاد الصناعات يخاطب الوزراء لحل أزمة المواصفات الجديدة لتصنيع البوتاجاز

HOT information

صناعة البوتاجاز

حصل “اليوم السابع” على خطاب موجه من غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، إلى الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء للتدخل لحل أزمة المواصفات الفنية الجديدة لتصنيع البوتاجاز، بشأن مشكلة تواجه مصانع البوتاجاز، فى تطبيق المواصفة القياسية (1-1-164/2017) للبوتاجاز القائم بذاته free stand cooker.

وقال محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية في تصريحات لـ”اليوم السابع”، إن المصانع خاطبت الغرفة حول صعوبة الالتزام بالمواصفات المقررة، لأن ذلك يتطلب استيراد بعض المكونات والذي واجه صعوبة شديدة نتيجة أزمة فيروس كورونا.

وفى نفي السياق، كشف الخطاب الموجه لمجلس الوزراء، وجود كميات كبيرة من المكونات جاهزة لإنتاج الموديلات الموجودة حاليا بالمواصفة السابقة والتي لا يمكن تعديلها، كما كشف وجود كميات كبيرة من المنتج التام مخالف للمواصفات الجديدة نتيجة الركود.

وأشارمحمد المهندس، إلى أنه سوف ينتج عن إجراء هذه التعديلات فى المواصفة زيادة في أسعار المنتجات مما يضيف عبئا على المستهلك المصري، وهو مما يتطلب إعادة النظر في إجراء هذه التعديلات وفي حالة الإصرار على التطبيق فإن الأمر يتطلب من الشركات المصنعة لتوفيق الأوضاع واستيراد المكونات مدة لا تقل عن عام كامل.

220211895219987-خطاب-الغرفة-الهندسية-لمجلس-الوزراء-1 

220211895219987-خطاب-الغرفة-الهندسية-لمجلس-الوزراء-2

كيف أنقذ التطوير الدلتا للصلب من التصفية

HOT information

الدلتا للصلب

على بعد خطوات من ألسنة لهب الأفران، يتطلع عمال الدلتا للصلب، إلى مستقبل جديد للشركة بعد انتهاء المرحلة الأولى من تطويرها، والتي جاءت “مُنقذًا” من مصير مظلم قد يؤدي بها إلى التصفية.

في معايشة “مصراوي” بالمصنع الكائن بمنطقة مسطرد وجدنا نسخة جديدة للشركة التي تأسست في 1946 كأولى شركات صناعة الصلب بمصر، لكن جزءا من مصنع المسبوكات لا يزال شاهدًا على الفرق بين التطوير والمعدات القديمة.

ويروي عمال الشركة كيف كانت الدلتا للصلب واحدة من 4 شركات في القطاع الحكومي – لكن أصابها ما أصاب شركات القطاع العام عبر السنوات من تقادم التكنولوجيا وسحب البساط منها، وعدم قدرتها على منافسة القطاع الخاص.

وبينما كانت الدلتا للصلب تصارع من أجل تحقيق أرباح ولو قليلة شهد قطاع الأعمال العام تصفية الشركة الأهلية للصناعات المعدنية “مازالت تحت التصفية”، وأوقفت شركة النحاس المصرية لنشاط الصلب، ومؤخرا صدر قرار تصفية الحديد والصلب المصرية يناير2021، لتصبح الدلتا آخر ما تملكه الشركة القابضة للصناعات المعدنية في صناعة الصلب.

ووفقا لما قاله المهندس محمود الفقي العضو المنتدب للشركة في حواره لمصراوي؛ فإنه رغم عراقة الدلتا للصلب لكن أحوالها لم تكن جيدة.

كان الفقي شاهدا على مراحل ازدهار الشركة التي يعمل بها منذ أربعين عاما، لكنه عاصر أيضا كيف انخفضت أرباحها في الفترة منذ بدايات الألفية الجديدة حتى تحولت للخسارة بداية من 2011 وعلى مدى أكثر من 10 سنوات بسبب ارتفاع تكلفة الإنتاج وتآكل الحصة السوقية للشركة في سوق الحديد والصلب، حتى وصلت الخسائر المتراكمة إلى نحو ربع مليار جنيه في العام المالي 2018-2019.

لكن دراسة أعدتها إدارة الدلتا للصلب، كانت نافذة ضوء على إمكانية تطوير الشركة، خاصة في وقت أشارت فيه الدراسات إلى صعوبة إنقاذ شركة الحديد والصلب التي صدر قرار من جمعيتها العامة بتصفية المصنع وفصل مناجمها في شركة مستقلة.

ويرى الفقي أنه “إذا لم يكن لدى الشركة خطة واضحة للتطوير وفقا لدراسة سوقية حقيقية كانت ستلاقي مصيرها أيضا نحو التصفية”.

أصبحت خطة تطوير الدلتا للصلب، واقعًا بداية من 2019، مع وقف أنشطة التصنيع غير المجدية اقتصاديا “حديد التسليح”، واختيار منتج يتمتع بطلب في السوق المحلي وهو البيليت والاكتفاء بالوقوف عند منطقة المنتج الوسيط لا التام.

ووفقا للخطة التي شرحها العضو المنتدب فهي تتضمن ثلاث مراحل، منفصلة لكنها متكاملة، بأن تنتج الشركة البيليت من خلال تكنولوجيا جديدة “صينية” بطاقة إنتاجية 10 أضعاف أقصى الإنتاج الذي وصلت إليه، إلى جانب تطوير صناعة المسبوكات التي تتم حتى الآن بشكل يدوي وبمعدات منذ عام 1980.

انتهت شركة الدلتا من المرحلة الأولى من رفع إنتاجها وضاعفته 5 مرات، بدأت منذ يناير الماضي، لتصل بنهاية العام الجاري إلى طاقة إنتاجية 250 ألف طن سنويًا، ضخت فيها استثمارات بنحو 250 مليون جنيه فيما تنتظر تنفيذ مرحلة ثانية للتطوير تصل بالإنتاج إلى 500 ألف طن سنويا من البيليت.

وتعتمد شركة الدلتا للصلب على إنتاج البيليت من الخردة، فيما تبيع منتجاتها من قطاع مسبوكات لمصانع مجمع الألومنيوم بحلوان، أو قطارات هيئة السكك الحديدية.

وتقع مصانع الدلتا للصلب على مساحة نحو 50 فدانا، بعدما استقطع منها أكثر من 30 فدانا يتم استغلالها عقاريا لتمويل تكلفة التطوير؛ تضم أسوار الشركة داخلها 4 مصانع وورش تصنيع وساحات تخزين للخردة، لكنك لا تصادف زحامًا من العاملين، حيث يبلغ عددهم نحو 700 عامل، في كافة القطاعات.

يقول أحمد السيد، العامل في المصنع منذ 35 سنة وبدأ رحلته في الشركة عاملا على الأفران ثم انتقل مع تقدم عمره إلى أعمال مساعدة في الإنتاج، إن تطوير الشركة أنقذها وكان ضروريا حتى لا ينتهي بها الحال إلى التصفية.

وعلى الرغم من ارتفاع الطاقة الإنتاحية مع التطوير، لكن العمالة أقل كثيرًا، ليس فقط مقارنة بباقي شركات القطاع العام، لكن مقارنة أيضًا بسنوات سابقة في الشركة.

يرى السيد أن سبب انخفاض عدد العمالة التي كانت بالآلاف هو وقف التعيينات وزيادة معدل المعاشات في الشركة، لكنه يرى أيضا أن العدد الحالي كافٍ للتشغيل خاصة بعد تطوير الشركة وإضافة معدات أحدث.

تحويل الحديد إلى خام حديد

تمر عملية إنتاج البيليت بعدد من المراحل لكنها بالأساس عملية تحويل “الحديد إلى خام حديد” فالنقطة الأولى للتصنيع هي “تسييح الخردة” حيث يتم توريد كميات كبيرة من الخردة “أي حديد قديم” يتم تقطيعه إلى أطوال مختلفة وتلقيمه للأفران.

يقول أحد عمال التقطيع، إن الخردة هي المكون الأساسي للإنتاج في المصنع الذي يتضمن 4 أفران، وأن تقطيع الخردة لا يتم عشوائيًا ويكون بين 60 و70 سنتيمترا للقطعة، فهو يخضع لعوامل تتعلق بـ”المكنة الخردة” وبالفرن الذي يتم استخدامه لإذابتها.

ويشير إلى أن الخردة يمكن شراؤها من تجار الخردة بالسوق المحلي أو استيرادها، إلى جانب ما يتم تخريده من معدات أو ماكينات في الشركة، وهي مكون استراتيجي يتطلب وجود احتياطيات لفترات طويلة لضمان استمرار الإنتاج.

بعد تقطيع الخردة، يتم نقلها إلى المصنع، ليتم رفعها إلى الفرن الذي يعمل عند درجة حرارة تصل إلى 1400 إلى 1600 درجة حرارية، ويتم تسييحها تمامًا، بفعل مجال مغناطيسي وتيارات دوامية تولد حرارة في الأفران لتسييح الحديد، ثم يمكن أن يتم نقل البوتقة إلى وحدة معالجة وتسخين ليتم صهر الخامات مرة أخرى على درجة حرارة أعلى تصل إلى 1700 درجة، وهي مرحلة توفر الوقت في الأفران.

يقول المهندس أسامة مملوك، رئيس قطاع الصلب – الذي يعمل منذ 33 عاما بالشركة – إن التطوير غيّر مستوى نشاط الشركة بشكل كبير، سواء من حيث الطاقة الإنتاجية أو طريقة التشغيل.

غيّرت الشركة في مرحلة التطوير، أفرانها من التكنولوجيا الروسي للأفران التي بدأت الإنتاج في السبعينات ووصلت إلى مراحل متهالكة وزيادة الأعطال وتراجع حجم الطاقة الإنتاجية وأصبحت مرحلة تطوير المعدات الروسية مكلفة فلجأنا في التطوير إلى تحديث التكنولوجيا وشراء ماكينات صينية، بحسب مملوك.

ووفقا لرئيس قطاع الصلب، يستهلك المصنع ألف طن خردة يوميًا لإنتاج 32 صبة بما يعادل 700 طن بيليت يوميًا، من خلال تشغيل المصنع بكامل طاقته الإنتاجية في 3 ورديات عمل يوميًا، لإنتاج 250 ألف طن بيليت سنويا.

بعد تجهيز الخامة المنصهرة يتم إضافة باقي مكونات إنتاج البيليت مثل الفحم والمنجنيز والكربون، ويتم إخضاعها لتحليل عينة، لمعرفة معدل كل مكون من المكونات، لتكون موافقة للمواصفات، وبعد التأكد من هذه المعدلات، يتم نقل الخامات السائلة إلى ماكينة الصب المستمر لإنتاج الألواح.

تمر ألواح البيليت المنتجة من عملية الصب بعد تشكيلها في نماذج معدة وفقا لطلب العميل، على مرحلة تبريد بالمياه لتخرج منها متماسكة، ثم يتم تقطيعها وفقًا لطلب العملاء.

تستخدم في عملية صهر الخردة أفران يتم تغييرها بعد عدد مرات تشغيل، حيث تتآكل بطانة البوتقة ويتم إعادة بنائها من جديد داخل الشركة.

يقول سعيد عبود أبو الحسن، وهو عامل بناء بوتقات في الشركة، إنه يبني البوتقة لتستخدم في إنتاج 70 صبة، ويستخدم فيها طوبا مستوردا من مادة المجناتيت، لتتحمل الحرارة المرتفعة لإذابة الخامات.

“أبني بوتقة كل يومين، يوم أبني فيه ويوم أهدم بوتقة لتجديدها وتاني يوم أبنيها تاني” بحسب أبو الحسن.

المسبك ينتظر التطوير

في الوقت الذي بدأ عمال الأفران وإنتاج البيليت الإنتاج بالمعدات الجديدة، ينتظر عمال مصنع المسبوكات تطوير مصنعهم، ليصبح أكبر مصنع مسبوكات في الشرق الأوسط، بطاقة إنتاجية 10 آلاف طن سنويا مقارنة بـ 1200 طن سنويا للإنتاج حالي.

في مصنع المسبوكات الحالي – وعلى وضعه المتوارث منذ الثمانينيات – وبآلات يدوية، ينتج عمال المسبك منتجات ربط عربات القطارات، من خلال صب الحديد السائل في تصميم للمنتج متفق عليه، وهذه هي الطريقة التي يعتمد عليها المصنع في كافة المنتجات.

وبينما تتم عملية التصنيع يدويا، تجري الشركة تنفيذ خطة التطوير، والتي من المقرر أن تستمر 18 شهرًا، بالتعاون مع شركة هولندية، ويتوقع أن يبدأ تشغيل المسبك الجديد نهاية 2022.

عن مصراوي

بروتوكول تعاون بين تحديث الصناعة و بحوث الإلكترونيات لدعم رواد الأعمال

HOT information

معهد بحوث الإلكترونيات

وقّع المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة المهندس محمد عبد الكريم بروتوكول تعاون مع رئيس معهد بحوث الإلكترونيات الدكتور هشام الديب، لدعم قطاع ريادة الأعمال والشركات الناشئة في مجال صناعة الإلكترونيات، وتعزيز مساهمتهم في التنمية الاقتصادية الشاملة والمستدامة من خلال دمجهم في سياسات وبرامج التنمية الصناعية.

واتفق الطرفان على التعاون في مجال استغلال مخرجات مشروعات معهد بحوث الالكترونيات من منتجات وخدمات خاصة في مجالات وتطبيقات الثورة الصناعية الرابعة، من خلال تسويقها للمجتمع الصناعي المصري.

كما نص التعاون على تقديم الدعم الفني لرواد الأعمال في مجال صناعة الالكترونيات التابعين لـ”حاضنة طريق” بهدف زيادة عدد المشروعات الصغيرة والمتوسطة بما يؤثر إيجابيًا على الاقتصاد القومي ويزيد من فرص العمل للشباب المبتكر.

ويسعى البروتوكول الذي سيستمر لمدة ثلاث سنوات لاستغلال إمكانيات معهد بحوث الالكترونيات من معامل وطاقم بحثي وتطبيقي لتدريب الكوادر الشبابية بالصناعة على أحدث التقنيات في صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والالكترونيات، وكذلك إيجاد حلول لمدخلات الإنتاج في مجال صناعة الالكترونيات لإنتاجها محليًا بهدف زيادة القيمة المضافة للصناعة الوطنية.

واتفق الطرفان أيضًا على المشاركة في ربط رواد الأعمال والشركات الناشئة التكنولوجية التابعة لمعهد بحوث الإلكترونيات بالشركات الصناعية المُسجلة بمركز تحديث الصناعة بهدف تقديم الاستشارات الفنية لتطوير المنتجات الصناعية وتصنيع النماذج الأولية للمنتجات الإلكترونية والهندسية.

هذا ويتم عرض التحديات المختلفة التي ستواجه الشركات الصناعية المسجلة لدى المركز على الباحثين بمعهد بحوث الإلكترونيات، وكذلك على الشركات التكنولوجية الناشئة ورواد الأعمال التابعين للمعهد لإيجاد حلول لها.

كما سيتم التعاون في رفع كفاءة العاملين في الشركات الصناعية المسجلة لدى المركز ممن تنطبق عليهم الشروط من خلال البرامج التدريبية والمعامل والباحثين التابعين للمعهد.

ويعمل البروتكول على دعم السياسات المُحفزة للإبداع وتعميق التصنيع المحلي، والتعاون في تخصيص برامج مشتركة لتحفيز التحول الرقمي للصناعة ودراسة الفجوة القائمة للانتقال للثورة الصناعية الرابعة.

عن أخبار اليوم

هل يؤثر ارتفاع النحاس على المصانع المصرية

HOT information

أسعار النحاس

توقع محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، أن يؤثر صعود أسعار النحاس على الصناعات التي يدخل فيها هذا المعدن بمصر، وخاصة أنه يستورد بنسبة 100% من الخارج.

وأضاف أن أسعار النحاس مرتفعة بالبورصات العالمية منذ عدة أيام إلى أن وصلت لأعلى مستوى في نحو 9 سنوات.

وصعدت أسعار النحاس بالبورصات العالمية لأعلى مستوى لها منذ 9 سنوات، بفعل التفاؤل بتعافي الاقتصاد العالمي، وفقا لوكالة رويترز.

وقالت الوكالة اليوم إن سعر النحاس ارتفع في بورصة لندن إلى 8437 دولارًا للطن، ليسجل أعلى مستوى منذ مايو 2012.

ورجحت رويترز صعود النحاس إلى هذا المستوى بسبب نمو الطلب وتراجع المعروض منه.

ويستخدم النحاس في المجالات الصناعية المختلفة سواء استخدامه كمعدن في منتج معين أو خلطه مع معادن أخرى لتكوين المنتج.

وذكر المهندس، أن السلع والمنتجات التي يدخل في صناعتها النحاس سترتفع بنفس نسبة ارتفاع الخام بالبورصات العالمية.

وأوضح رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، أن المصنعين المتعاقدين على مشروعات بمدة كبيرة، هم الأكثر ضررا من غيرهم بعد صعود النحاس بهذا المستوى.

وقال المهندس، إنه من الصعب التوقع باستقرار الأسعار عند هذا المستوى أو مواصلة ارتفاعها بالبورصات العالمية، حيث يرتبط السعر بالعرض والطلب.

وذكرت رويترز إن بنك جولدمان ساكس يتوقع أن يواصل النحاس ارتفاعه ليسجل 10 آلاف دولار للطن.

وبحسب رويترز، فإن التفاؤل بشأن الاقتصاد العالمي يبشر بالطلب على المعادن، مع توقعات أن يظل العرض ضعيفا.

السويدي إليكتريك توقع عقدًا مع وزارة الكهرباء بالكويت بـ 16.1 مليون دينار

HOT information

شركة السويدي إليكتريك

أعلنت شركة السويدي إليكتريك لنقل وتوزيع الطاقة إحدى شركات السويدي إليكتريك والمملوكة لها بنسبة 99.8%، أنها وقعت عقدًا لصالح وزارة الكهرباء والماء بالكويت بقيمة 16.1 مليون دينار كويتي.

وبحسب بيان الشركة المرسل للبورصة اليوم الأربعاء، فإن العقد جاء لعملية تزويد وتركيب خطوط هوائية جهد 400 ك.ف لمحطة تحويل بوبيان (z).

وقالت الشركة، إن المشروع سيسهم في توفير التيار الكهربي لمنطقة جزيرة بوبيان، مشيرة إلى أن مشروع ميناء مبارك الكبير أحد المشاريع المهمة والتي تنفذها وزارة الأشغال العامة حاليا بدولة الكويت لتطوير وتحديث النقل البحري وخلق مصادر بديلة للدخل الوطني هناك.

ووفقا للبيان، فإن يشمل تطاق أعمال السويدي إليكتريك لنقل وتوزيع الطاقة، التصميم والتوريد والتركيب كامل أعمال المشروع بنظام التسليم على المفتاح خلال 30 شهرا من تاريخ بدء الأعمال.

وتم توقيع عقد المشروع أمس الثلاثاء بين الشركة ووزارة الكهرباء والماء بدولة الكويت، بحسب البيان.

وتأسست السويدي إليكتريك عام 1997، وتعمل في إنتاج الكابلات الكهربائية والأعمدة والأبراج والمحولات والقواطع الكهربائية وجميع إكسسوارات الوصلات وتصميم وإنشاء وتشغيل وصيانة محطات توليد الكهرباء.

عن مصراوي

حفر 7 آبار تنموية واستكشافية باستثمارات 14.2مليون دولار بحقول الحمرا أويل

HOT information

شركة الحمرا أويل

اعتمد المهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للبترول الموازنة التخطيطية للعام المالى 2021/2022 لشركة الحمرا أويل إحدي شركات قطاع البترول، خلال ترأسه اعمال الجمعية العامة للشركة حيث عرض المهندس أحمد الشريف رئيس الشركة الموازنة المعدلة للعام المالي 2020/2021 والموازنة المقترحة للعام المالي 2021/2022  للشركة وخطة الحفر والتنمية المقترح تنفيذها خلال الفترة المتبقية من العام الحالي بالإضافة إلى العام القادم لزيادة معدلات الإنتاج من الزيت الخام وذلك من خلال حفر عدد 2 بئر استكشافي بتكلفة استثمارية قدرها 4.5 مليون دولار وحفر عدد 5 بئر تنموي بتكلفة قدرها 9.7 مليون دولار خلال الفترة المحددة بالموازنة المعروضة على الجمعية العمومية لرفع معدلات الإنتاج والاحتياطي من الزيت الخام بالإضافة الى خطة الاحلال والتجديد والمشروعات الرأسمالية لتطوير معدات الإنتاج بتكلفة قدرها  8.8 مليون دولار وكذلك مشروع رفع كفاءة منظومة مكافحة الحريق بمبلغ وقدره 4 مليون دولار. 
وأضاف المهندس أحمد الشريف، أن الشركة نجحت في التعاقد والبدء في أعمال إعادة الاستكمال والاصلاح لعدد (5) بئر بتكلفة قدرها مليون دولار وبإجمالي حجم باستثمارات 81 مليون دولار.
ومن جانبه أكد المهندس عابد عز الرجال، على ضرورة الإسراع في تنفيذ المشروعات المتعلقة بمنظومة مكافحة الحريق، مشددا على أهمية مواصلة عمليات الإحلال والتجديد والتحديث لكافة عناصر المنظومة والالتزام بالبرامج الزمنية لتنفيذ مشروعات التوسعات الإنتاجية والاحلال والتجديد وتطوير البنية الأساسية دعماً لتحقيق اهداف زيادة الإنتاج.
وأشار رئيس الهيئة العامة للبترول، إلى دراسة إمكانية ربط منطقة الحقول بأقرب خط غاز لاستخدامه بديلا للسولار في توليد الطاقة.

السويدي إليكتريك توقع عقدًا مبدئيًا للاستحواذ على شركة محولات بشرق آسيا

HOT information

السويدي إليكتريك

قالت السويدي إليكتريك إنها وقعت اليوم الثلاثاء عقد شراء مبدئي لشركة في شرق آسيا خاصة بصناعة محولات القوى.

وأضافت في بيان للبورصة أن تنفيذ هذه الصفقة مشروط بإتمام بعض الشروط والأحكام بهذا النوع من الصفقات.

وذكرت الشركة أنها ستوافي البورصة بالصفقة النهائية حين الانتهاء من إتمامها وإعمالًا بمبدأ الإفصاح والشفافية.

وذكرت الشركة في بيان أخر أرسلته للبورصة إن شركة السويدي إلكتريك للتجارة والتوزيع، التابعة لها، وقعت عقدًا اليوم بقيمة 711 مليون جنيه لتنفيذ مشروع استكمال المرحلة الأولى لأعمال البنية الأساسية بمشروع تنمية جنوب الوادي.

وقالت إن نطاق عمل شركتها يشمل أعمال الكهرباء والميكانيكا والطرق وشبكات المياه، بنظام تسليم المفتاح على أن يسلم المشروع بعد 3 شهور من تاريخ استلام الموقع.

وتأسست السويدي إليكتريك عام 1997، وتعمل في إنتاج الكابلات الكهربائية والأعمدة والأبراج والمحولات والقواطع الكهربائية وجميع إكسسوارات الوصلات وتصميم وإنشاء وتشغيل وصيانة محطات توليد الكهرباء.

اتحاد الصناعات يعقد اجتماعا مع رؤساء الغرف المعنية بمبادرة حياة كريمة

HOT information

مبادرة حياة كريمة

عقد المهندس محمد السويدي رئيس اتحاد الصناعات المصرية اجتماعاً مع رؤساء غرف الصناعات الهندسية وصناعات مواد البناء للإطلاع على التفاصيل الكاملة لمبادرة حياة كريمة ودور الاتحاد والغرف الصناعية في معاونة الشركات للتسجيل لدى الجهات المختصة المكلفة بتدبير احتياجات المشروعات التي سيتم تنفيذها في إطار المبادرة من المنتجات محلية الصنع.

شارك في الاجتماع المهندس حسام فريد حسانين رئيس لجنة تعميق التصنيع المحلي والتكامل الصناعي بالاتحاد، وبعد أن قدم المهندس محمد السويدي وحسام فريد حسانين خلال الاجتماع كافة التفاصيل المتاحة بخصوص المبادرة، تم الاتفاق على أن يتم عقد لقاء مباشر بين الغرفة وأعضائها عبر تطبيق زووم وبحضور القيادات التنفيذية المسئولة عن المبادرة بالاتحاد، لشرح كافة التفاصيل للمنشآت وعرض البيانات المطلوبة من المنشآت لإعداد قائمة الشركات التي يمكنها الوفاء بمختلف الاحتياجات اللازمة لتنفيذ الأعمال في إطار المبادرة .

وتم الاتفاق على أن يتم عقد لقاء الغرف مع الشركات يوم الأحد القادم 21 فبراير بدء بغرفة صناعة مواد البناء يليه غرفة الصناعات الهندسية على أن تقوم الشركات اعتبارا من اليوم التالي بتقديم البيانات اللازمة للغرف الصناعية والاتحاد تتضمن البيانات نوعية المنتجات وطاقاتها الحالية وإمكانيات زيادة الطاقة خلال العام الأول من بدء تنفيذ المبادرة حتي يمكن تخطيط عملية الشراء في ضوء ذلك.

كما تم الاتفاق على عقد لقاءات بذات المنهجية مع الغرف الصناعية الأخرى المعنية بالمبادرة في ضوء ما يتوفر من معلومات بشأن الاحتياجات المطلوبة.

عن أخبار اليوم

شعبة الأدوات الصحية: ارتفاع مبيعات القطاع بنسبة 30%

HOT information

الأدوات الصحية

قال متى بشاي نائب رئيس شعبة الأدوات الصحية بغرفة القاهرة التجارية، إن مبادرة حياة كريمة رفعت نسبة المبيعات في قطاع الأدوات الصحية والسباكة بنسبة 30%، ومن المتوقع أن تستمر حالة الرواج في القطاع طوال فترة المبادرة.

وأوضح “بشاي”، أن الفترة الماضية التي شهدت توقف حركة البناء تسببت في ركود كبيرة، لكنه بدأ في الانتعاش بعد استئناف حركة البناء مرة أخرى، وشهد رواجا تزامنا مع مبادرة تطوير القري المصرية.

وأشار إلى أن هذه المبادرة فرصة جيدة للصناعة المصرية في تحقيق مبيعات كبيرة، وتعد طوق نجاة خاصة في ظل أزمة كورونا التي تضرر منها كل اقتصاديات العالم.

وأضاف أن عملية التطوير ستفتح المجال لكافة الشركات الوطنية للمشاركة في أعمال التطوير، ومن ثم تشجيع الصناعات الوطنية المستخدمة في هذا المشروع القومي، ما يعني توفير الكثير من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة من أهالي تلك القرى، وبالتالي إحداث تنمية اقتصادية واجتماعية على حد سواء.

وأوضح متى بشاي، أن خدمات مشروع حياة كريمة ساهمت في ربط مواطني التجمعات المستهدفة بمحاور التنمية وشبكات الطرق الكبرى، وتحقيق الاستفادة من الوفرة غير المسبوقة في قدرات شبكات الكهرباء القومية التي تحققت على مدار السنوات الست الماضية، فضلاً عن أن الاستثمار في الطرق المحلية وخدمات الإنارة العامة ومياه الشرب والصرف الصحي ساهم في توفير فرص عمل لأبناء التجمعات المستهدفة.

مد وتدعيم شبكات مياه قرية جريس بالمنيا ضمن مبادرة حياة كريمة

HOT information

تدعيم شبكات مياه

قال المهندس ياسر أحمد الشهاوي رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمنيا، أن الشركة تقوم بأعمال مد وتدعيم شبكات المياه بقرية جريس بأبوقرقاص لحوالي 5 آلاف متر مياه، وذلك تنفيذاً للمبادرة الرئاسية حياه كريمة.   

عن أخبار اليوم

خطة شاملة لتطوير شركات القطن الغزل والنسيج

HOT information

شركات القطن الغزل والنسيج

تجري وزارة قطاع الأعمال، تنفيذ خطة شاملة لتطوير شركات القطن الغزل والنسيج التابعة للوزارة المعدة بواسطة الاستشارى العالمي «وارنر»، بتكلقة استثمارية تتجاوز 21 مليار جنيه.

وتستهدف الخطة مضاعفة الطاقات الإنتاجية للمحالج والمصانع، حيث تبلغ الطاقة الإنتاجية المستهدفة للمحالج نحو 4 ملايين قنطار قطن سنويًا صعودًا من 1.5 مليون قنطار سنويًا الطاقة الإنتاجية الحالية، وفي مصانع الغزل تبلغ الطاقة الإنتاجية المستهدفة 188 ألف طن سنويًا صعودًا من 37 ألف طن سنويا يتم إنتاجها حاليًا، وفي مصانع النسيج من المستهدف إنتاج 198 مليون متر سنويًا صعودًا من 50 مليون متر سنويًا الطاقة الإنتاجية الحالية، أما الطاقة الإنتاجية المستهدفة في الملابس الجاهزة والمشغولات والوبريات تبلغ 50 مليون قطعة سنويًا في مقابل 8 ملايين قطعة يتم إنتاجها حاليًا.

وتتضمن الخطة دمج 9 شركات حليج وتجارة أقطان فى شركة واحدة، ودمج 22 شركة غزل ونسيج وصباغة وتجهيز فى 8 شركات كبرى، وتحديد ثلاث مراكز رئيسية متكاملة تضم كافة مراحل الصناعة، وثلاث مراكز للتصدير، وتخصص الشركات الباقية فى مرحلة تصنيع معينة «غزل، نسيج، صباغة وتجهيز» أو منتجات تستهدف فئة معينة «جينز، منسوجات شعبية….»، وتخصيص 3 مراكز لتدريب وتأهيل العاملين فى «المحلة الكبرى، كفر الدوار، حلوان».

وتم التعاقد مع «وارنر» كاستشاري عام لتنفيذ المشروع، بالاضافة إلى استشاري موارد بشرية «جوب ماستر»، واستشارى مالي «برايس ووتر هاوس» لتنفيذ عملية الدمج المالي للشركات.

كما تم التعاقد مع استشارى هندسى لتقييم حالة البنية التحتية للمصانع «حوالي 65 مبنى ما بين ترميم وإعادة بناء»، وإعداد الرسومات الهندسية التى تشمل كل من المصانع وتوزيع الآلات والبنية التحتية والتهوية والبنية التكنولوجية، بالإضافة الى وضع كراسة الشروط والمساعدة في التقييم والترسية على مقاولي التنفيذ، والإشراف على أعمال التنفيذ.

وأيضًا تم توقيع عقود الآلات الجديدة التي يتم توريدها من كبرى الشركت العالمية في سويسرا وألمانيا وإيطاليا وفرنسا واليابان، وتم تدبير تمويل معبرى متوسط الأجل من بنك الاستثمار القومي بمبلغ 1.5 مليار جنيه لسداد الدفعات المقدمة لعقود توريد الماكينات. وتم بالفعل سداد الدفعات المقدمة.

وكان قد صدر قرار مجلس الوزراء بجلسته رقم 60 بتاريخ 2019/10/10 بالموافقة على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء الخاص بمشروع قانون فى شأن السماح لوزير المالية بضمان الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج لدى مؤسسات التمويل، فيما تحصل عليه من تمويل وضمان الوفاء بالالتزامات المالية فيما تعاقد عليه مع الشركات الاجنبية الموردة لآلات ومعدات الغزل والنسيج. وصدرت موافقة البرلمان على اصدار القانون الخاص بالسماح لوزير المالية بضمان الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج لدى مؤسسات التمويل في قرض بمبلغ 540 مليون يورو، بعد عرض خطة التطوير فى الجلسة العامة بتاريخ 9 فبراير 2020. وقد تم تكليف البنك الأهلي وبنك مصر بقيادة المفاوضات بين الشركة القابضة من جهة والبنوك الأجنبية ومؤسسات الضمان Serv – Sace من جهة أخرى، وجارى المتابعة مع البنك المركزى وجهات أخرى لاستكمال متطلبات اصدار الضمانة.

وفيما يخص أعمال التسويق، تم اختيار فريق للتسويق بالشركة القابضة يضم مجموعة من الكوادر التسويقية في مجال الغزل والنسيج من القطاع الخاص.. كما تم التعاقد مع مصمم أزياء إيطالي لتنفيذ مجموعة من التصميمات الجديدة لمنتجات الشركات التابعة للمشاركة بها في أكبر معرض دولي للمنسوجات والمفروشات المنزلية «هايم تكستايل» والذي يعقد في ألمانيا مايو 2021. وجاري اختيار شركة لعمل «Rebranding» لمنتجات الشركات المختلفة.

منظومة تداول القطن الجديدة

على مدار عامين متتالين 2019 و2020، نفذت وزارة قطاع الأعمال العام – في ضوء توصيات اللجنة الوزارية للقطن – تجربة لمنظومة جديدة لاستلام وتجارة الأقطان، تضمن سعر ملائم للمزراع قائم على نظام المزايدة، والحفاظ على الأقطان من التلوث.

وتم تشكيل لجنة تنفيذية من ممثلى وزارات الزراعة واستصلاح الأراضي والتجارة والصناعة وقطاع الأعمال العام لوضع الخطة وآليات التنفيذ للمنظومة الجديدة لتجارة الأقطان. وشملت التجربة في عامها الأول محافظتي الفيوم وبني وسويف.

وفي عام 2020، وافقت المجموعة الوزارية الاقتصادية على تنفيذ المنظومة فى أربع محافظات «الفيوم – بني سويف – البحيرة – الشرقية»، وجرى تنفيذ المنظومة بنجاح وبمشاركة نحو 12 من كبرى شركات التجارة من القطاع الخاص.

وتعتمد المنظومة على تحديد مراكز لاستلام الأقطان من المزارعين في المحافظات المشار إليها موزعة على المراكز الإدارية ووفقًا للمساحات المنزرعة بالقطن، وتسليم المزارعين أكياس مصنوعة من الجوت ودوبارة قطنية لحياكتها حفاظًا على القطن من التلوث، وإجراء مزايدات علنية على الأقطان الواردة للمراكز حيث يحصل المزارع على 70% من قيمة المحصول من الشركة الراسي عليها المزاد في اليوم التالي للمزاد، وباقي المبلغ 30% خلال أسبوع بعد تحديد فروق الرتب ومعدل التصافي، ويتم السداد للمزارعين من خلال الجهاز المصرفي.

تطوير محالج القطن

محالج القطن فى مصر لم يلحق بها أى تطوير منذ عقود طويلة، حيث يرجع تاريخ صنع بعض الماكينات المستخدمة فى الحليج إلى عام 1878. في المحالج القديمة القطن قبل مرحلة الحليج يتناثر فى الأرضيات وعمليات تداول ونقل القطن تتم يدويا ما يعرضه للتلوث.. وبالتالي موقف القطن المصرى تأثر سلبًا محليًا وعالميًا من حيث الجودة والسعر، فضلًا عن عدم ملائمة بيئة العمل للعاملين نظرا لتصاعد الأبخرة والغبار الناتج من عملية الحليج والتداول اليدوي.

وتتضمن الخطة تطوير 7 محالج للعمل بأحدث تكنولوجيا في هذا المجال يتم توريدها من شركة باجاج الهندية، حيث تتم عمليات الحليج آليا خلال ماكينات دون تدخل يدوي، لتوفير القطن الخام اللازم للصناعة بجودة عالية وخالى من الشوائب والملوثات، فضلا عن توافر جهاز الكترونى حديث «H.V.I» لقياس خواص شعيرات القطن واجراء اختبارات الرطوبة داخل المحلج، كما يتم وضع «باركود» على كل بالة يتم إنتاجها في المحلج عليها كافة بيانات القطن «منطقة الرزاعة – اسم حائز القطن – اسم المحلج – تاريخ الحليج – المواصفات الفنية للقطن الشعر».

وتم الانتهاء من إنشاء وتشغيل أولى المحالج المطورة والذي يقع على مساحة 10 افدنة على طريق الفيوم / بني سويف بعيدًا عن الكتلة السكنية، ويعمل بتكنولوجيا حديثة لأول مرة في مصر وبطاقة إنتاجية 5 طن / ساعة، وتبلغ التكلفة الإجمالية لإنشاء المحلج نحو 250 مليون جنيه.

وجاري حاليًا الانتهاء من تطوير 3 محالج بالزقازيق وكفر الدوار وكفر الزيات لبدء التشغيل التجريبي في مايو 2021، ومن المقرر تطوير 3 محالج أخرى نهاية 2021، ليصبح إجمالي المحالج المطورة 7 محالج تكفي لحلج كافة الأقطان المصرية.

عن أخبار اليوم

وزارتا التعاون الدولي والمالية توقعان مع اليابان تمويلاً لتعزيز التحول نحو الطاقة النظيفة

HOT information

الطاقة النظيفة

أبرمت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، اتفاقًا مع الحكومة اليابانية مُمثلة في السفارة اليابانية وهيئة التعاون الدولي اليابانية بالقاهرة «الجايكا»، يتم بموجبه إتاحة تمويل تنموي مُيسر بقيمة 25 مليار ين ياباني ما يعادل 240 مليون دولار، في إطار تمويل سياسات التنمية في قطاع الطاقة ودعم الموازنة.

وذلك بمقر وزارة التعاون الدولي، بحضور أحمد كجوك، نائب وزير المالية، وأحمد مهينة، وكيل أول وزارة الكهرباء، وماساكي نوكي، السفير الياباني بالقاهرة، ويوشيفومى أومورا، مدير مكتب هيئة التعاون الدولي اليابانية بالقاهرة «الجايكا»، وممثلي وزارات التعاون الدولي والمالية واليابان .

ويأتي الاتفاق الجديد مع الجانب الياباني في إطار حرص وزارة التعاون الدولي، على إتاحة التمويلات من شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، لدعم جهود الحكومة لمكافحة جائحة كوفيد 19، وتنفيذ أجندة التنمية الوطنية 2030، التي تتسق مع الأهداف الأممية للتنمية المستدامة، ويستهدف التمويل دعم الموازنة لتطوير السياسات الإصلاحية لقطاع الكهرباء، وتعزيز النمو الأخضر والتنمية المستدامة والتخفيف من آثار تغيرات المناخ في البلاد، ومواجهة تداعيات جائحة كورونا .

وقالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، إن هذا التوقيع جاء عقب مفاوضات امتدت طوال العام الماضي رغم جائحة كورونا وإجراءات الإغلاق التي اتخذتها كافة دول العالم، مشيرة إلى أن الاتفاق على هذا التمويل يعكس أطر التعاون الاستراتيجية بين جمهورية مصر العربية واليابان التي تتنوع في العديد من القطاعات بهدف تحقيق التنمية المستدامة .

وأشارت وزيرة التعاون الدولي، إلى أن محفظة التعاون الجارية مع الجانب الياباني تخدم العديد من القطاعات التنموية في مصر على رأسها الكهرباء والتعليم والتعليم الفني والتعليم العالي والبحث العلمي وكذلك السياحة والآثار، وتبلغ قيمة المحفظة الجارية 2.71 مليار دولار في 14 مشروعًا، موضحة أن هذه التمويلات تأتي في إطار سرد الشراكات الدولية، التي تقوم على ثلاثة عوامل هي المواطن محور الاهتمام، حيث تعود المشروعات الممولة بالنفع المباشر وغير المباشر على المواطنين، والمشروعات الجارية، المنفذة في العديد من القطاعات، والهدف هو القوة الدافعة، فكل مشروع يدعم تنفيذ هدف أو أكثر من أهداف التنمية المستدامة.

وأكدت «المشاط»، تقدير الحكومة المصرية لما قدمته الحكومة اليابانية من تمويلات تنموية لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا، حيث قدمت منحة بقيمة مليار ين ياباني ما يعادل 9.3 مليون دولار تستخدم في توفير الأجهزة والمستلزمات الطبية لمستشفيات أمراض الحميات والصدر التابعة لوزارة الصحة، وبذلك ترتفع قيمة محفظة المنح اليابانية الجارية إلى 54.5 مليون دولار في مجالي الصحة والتعليم .

وذكرت «المشاط»، أن الاتفاقية الموقعة اليوم تأتي امتدادًا لاتفاقيتين تم توقيعهما في وقت سابق لذات الغرض لدعم سياسات تطوير قطاع الطاقة، وتحفيز النمو الأخضر، حيث تم التوقيع مع الوكالة الفرنسية للتنمية والبنك الأفريقي للتنمية، مشددة على حرص وزارة التعاون الدولي على دفع الشراكات الدولية لتحقيق التنمية المستدامة من خلال مبادئ الدبلوماسية الاقتصادية الثلاثة وهي منصة التعاون التنسيقي المشترك، ومطابقة التمويل التنموي مع أهداف التنمية المستدامة، وسرد المشاركات الدولية.

وأكد الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أن اتفاق تمويل برنامج دعم الموازنة العامة للدولة المقدم من الوكالة اليابانية للتعاون الدولى «جايكا» بقيمة 230 مليون دولار، يتسق مع الجهود المبذولة لتدبير تمويلات تنموية عاجلة لتخفيف الآثار الاقتصادية والاجتماعية لجائحة كورونا، والإسهام الفعَّال فى مساندة القطاعات والفئات الأكثر تضررًا، على النحو الذى يُساعد فى استمرار عجلة الإنتاج، ودفع النشاط الاقتصادى، وتعزيز بنية الاقتصاد القومى.

وأوضح الوزير في كلمته التي قالها نيابة عنه أحمد كجوك، نائب الوزير للسياسات المالية، أن الاتفاق يستهدف تطوير سياسات البرنامج الإصلاحى لقطاع الكهرباء؛ بما يضمن تعزيز الاستدامة المالية والإدارة والكفاءة التشغيلية لقطاع الطاقة، فى إطار  الجهود الرامية لثبات التدفقات التمويلية لدعم برامج الموازنة العامة للدولة واستكمال الإصلاحات الهيكلية، وتعظيم حجم الاستثمارات فى المشروعات القومية التنموية، فى ظل تداعيات جائحة كورونا؛ للحفاظ على ما تحقق من مكتسبات اقتصادية.

وأضاف معيط، أننا حريصون على استمرار أوجه التعاون مع هيئة التعاون الدولى اليابانية؛ باعتبارها أحد شركاء التنمية؛ بما يُسهم فى دعم الجهود التى تبذلها الحكومة لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة من خلال الاستفادة من الخبرات اليابانية فى مختلف المجالات كالصحة والكهرباء وتحسين كفاءة استخدام الطاقة، وإنتاج الطاقة النظيفة ورفع كفاءة العنصر البشرى والارتقاء بالمنظومة الضريبية خاصة فى مجال الضرائب الدولية.

وقال الدكتور أحمد مهينة، وكيل أول وزارة الكهرباء، إن الاتفاقية الموقعة من الجانب الياباني تعمل على دعم قطاع الكهرباء للاستمرار في سياسات التطوير والتنمية والتحول نحو الطاقة النظيفة، وتعزيز الجهود التي تمت على مدار السنوات الماضية بدعم من القيادة السياسية للتحول نحو الطاقة المستدامة، وإن وزارة الكهرباء تسعى للمضي قدمًا نحو زيادة إنتاج الطاقة النظيفة والمستدامة، مشيدًا بالتنسيق والتكامل بين وزارات الكهرباء والتعاون الدولي والمالية لإتاحة التمويلات التنموية من شركاء التنمية لمصر لدعم أجندة التنمية الوطنية .

من ناحيته عبر ماساكي نوكي، السفير الياباني بالقاهرة، عن سعادته بتوقيع اتفاق التمويل التنموي مع جمهورية مصر العربية بما يعكس التعاون الوثيق بين البلدين، ويدعم جهود الدولة للتحول نحو الاقتصاد الأخضر، وتعزيز سياسات التحول نحو الطاقة النظيفة، مشيرًا إلى تنوع محفظة التعاون مع مصر في مجالات مختلفة مثل مترو الأنفاق والتعليم والتعليم الفني .

وصرح يوشيفومى أومورا، مدير مكتب هيئة التعاون الدولي اليابانية بالقاهرة «الجايكا»، بأن الاتفاق الموقع مع الحكومة المصرية يدعم العلاقات الوطيدة بين مصر واليابان التي تمتد لأكثر من 80 عامًا.

وفي سياق توقيع الاتفاقية قدمت هيئة التعاون الدولي اليابانية «جايكا» جائزة تقديرية للسيدة منى أحمد، وكيل أول وزارة التعاون الدولي ورئيس القطاع الآسيوي، على جهودها في القطاع لتنسيق العلاقات المصرية اليابانية طوال العشر سنوات الماضية، والقيام بدور فعال في إتمام اتفاقيات التمويل التنموي بمختلف القطاعات .

وأطلقت وزارة التعاون الدولي، نهاية العام الماضي، التقرير السنوي 2020 تحت عنوان «الشراكات الدولية لتحقيق التنمية المستدامة..صياغة المستقبل في ظل عالم متغير»، وتضمن عشرة فصول تعرض تفاصيل التعاون الإنمائي مع شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، حيث أبرمت الوزارة اتفاقيات بقيمة 9.8 مليار دولار خلال 2020، بواقع 6.7 مليار دولار لقطاعات الدولة المختلفة بنسبة 67.7%، والقطاع الخاص والمشروعات الصغيرة والمتوسطة بقيمة 3.2 مليار دولار بنسبة 32.3%.

خطة تطوير مصر للألومنيوم بتكلفة 13 مليار جنيه

HOT information

شركة مصر للألومنيوم

تنتظر شركة مصر للألومنيوم، إحدى شركات القابضة للصناعات المعدنية، التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام انتهاء دراسة التطوير بمعرفة شركة بكتل الأمريكية بجانب دراسة ملفات 6 شركات عالمية لإنشاء مصنع لـ”جنوط السيارات”، مما ينوع من منتجات الشركة، تزامنا مع استمرار إجراءات انشاء الخط السابع.

من سينفذ تطوير الخط السابع للشركة وكم تبلغ تكلفته ؟

تطوير الخط السابع يتكلف مبدئيا نحو 13 مليار جنيه بحسب بيانات شركة مصر للألومنيوم والذى سيتم تنفيذه بواسطة شركة بيكتل الأمريكية التى فازت بعملية الانشاء من بين العروض العالمية المقدمة ووفق اللجنة الفنية المختصة بالمناقصة التى تم طرحها فى 16 يوليو 2020 للشركات الاستشارات الهندسية المتخصصة فى مجال مشاريع صهر الألومنيوم.

وما المترتب على هذا التطوير ومتى سيتم الانتهاء من الدراسات الخاصة به ؟

يهدف التطوير لزيادة الإنتاج لنحو 400 ألف طن مقارنة ب 320 ألف طن سنويا.

كما يتضمن مشروع التطوير إحلال الجزء الأكبر من الخلايا القديمة على مرحلتين، مع إدخال تكنولوجيا جديدة أقل استخداما للطاقة الكهربائية (التي تمثل نحو 40% من تكلفة الإنتاج)، وذلك بطاقة إنتاجية 250 ألف طن.

ومن المنتظر أن تنتهى شركة “بكتل” العالمية كاستشاري من إعداد دراسة الجدوى  في منتصف 2021.

 وما أبرز مستجدات مشروع تصنيع جنوط السيارات بالشركة ؟

هو مشروع واعد وضخم من المتوقع أن يلبى احتياجات السوق وبالفعل تم طرح مناقصة عامة لتقديم خدمات استشارية مؤهلة وذات خبرة في تطوير دراسات الجدوى لمشروع “خط إنتاج جنوط السيارات”.. وقد تقدم عدد 6 شركات عالمية للمناقصة وجاري دراسة العروض المقدمة.

كيف انعكس ارتفاع سعر المعدن على أرباح وايرادات الشركة ؟

بدات الشركة بدأت فى التعافى التدريجى، ولا سيما مع ارتفاع سعر المعدن عالميا وزيادة المبيعات، نتيجة تنشيط التسويق وهو ما أدى إلى خفض خسائر الشركة فى النصف الأول من العام المالى الجارى بنحو 250 مليون جنيه.

حيث كشفت المؤشرات المالية لشركة مصر للألومنيوم، عن النصف الأول من العام المالى الحالى، تراجع خسائر الشركة بنسبة 42.7 % على أساس سنوى.

وسجلت صافى خسائر بلغ 341.3 مليون جنيه منذ بداية يوليو حتى نهاية ديسمبر الماضى، مقابل خسائر بلغت 595.7 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالى السابق له.

وارتفعت إيرادات الشركة خلال الستة أشهر الأولى من العام المالى الجارى لتصل إلى 5.01 مليار جنيه بنهاية ديسمبر، مقابل 3.58 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام المالى الماضى.

وما أسباب تحسن المؤشرات المالية للشركة؟

وأرجعت “مصر للألومنيوم” تراجع الخسائر إلى ارتفاع السعر الأساسى للمعدن ببورصة المعادن العالمية خلال الستة أشهر عن السعر الأساسى للمعدن فى الفترة المقابل، بجانب ارتفاع المبيعات خلال الفترة 55 ألف طن عن الفترة المقارنة.

عن اليوم السابع

انتهاء أزمة فرض أوغندا رسوما جمركية على صادرات الصاج المسطح

HOT information

الصاج المسطح

أعلنت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، انتهاء أزمة فرض السلطات الأوغندية رسوماً جمركية على الصادرات المصرية من الصاج المسطح بنسبة 35% بالمخالفة لاتفاقية الكوميسا، مشيرةً إلى أن الوزارة ممثلة في جهاز التمثيل التجاري أجرت اتصالات مكثفة مع الجهات الأوغندية خلال الأشهر الماضية وكذا مع سكرتارية الكوميسا بدولة زامبيا لحثهم علي التراجع عن هذا القرار .

وقالت إن الوزارة تابعت عن كثب خلال الفترة الماضية تطورات الأزمة الناتجة عن قيام السلطات الأوغندية بفرض رسوم جمركية على عدد من البنود التي تصدرها مصر ومنها الصاج المسطح وذلك بالمخالفة لاتفاقية الكوميسا، مشيرةً إلى أن المكتب التجاري المصري في أوغندا قام بالتنسيق مع مختلف الدوائر الحكومية وغير الحكومية لحث السلطات على الالتزام بالتخفيضات الجمركية في إطار الكوميسا.

وأضافت “جامع”، أن عدد من الشركات المصدرة للسوق الأوغندي أبدت تضررها الشديد من جراء اتخاذ السلطات الأوغندية قراراً منفرداً بالمخالفة لالتزاماتها في اتفاقية الكوميسا بفرض رسوم جمركية على صادرات هذه الشركات إلى اوغندا مما أدى الى تأثر نشاطها في السوق الاوغندي ، مؤكدة فى هذا الإطار حرص الوزارة على حل المشكلات التى تواجه الصادرات المصرية في مختلف الأسواق الخارجية والاستفادة من كافة الأدوات والقواعد التجارية التي تكفلها منظومة التجارة الدولية

ومن جانبه أوضح الدكتور أحمد مغاوري، رئيس جهاز التمثيل التجاري، أن الجهاز قام بإدراج هذا الموضوع علي أجندة اجتماع لجنة التجارة والجمارك الـ36 للكوميسا الذي عُقد عبر تقنية الفيديو كونفرانس حيث تم التشديد في هذا الاجتماع علي أهمية قيام الحكومة الأوغندية بالعمل علي ازاله كافة المعوقات التي تؤثر سلبا علي انسياب تدفق الصادرات المصرية لهذا السوق وذلك بالتنسيق مع عدد من الدول الأخرى الأعضاء في الكوميسا المتضررة من مثل تلك القرارات التعسفية مثل موريشيوس التي تعاني شركاتها المصدرة للسكر من نفس المشكلة في ضوء وجود فائض في انتاج اوغندا من السكر ، وهو ما نتج عنه تراجع الجانب الأوغندي عن فرض هذه الرسوم .

عن أخبار اليوم

استكمال تنفيذ مشروعات مياة وصرف بتكلفة 206 ملايين جنيه بالإسماعيلية

HOT information

مشروعات مياة وصرف

كشف المهندس محب سالم، الرئيس التنفيذى العضو المنتدب لشركة المقاولات المصرية  “مختار ابراهيم سابقا”، التابعة للقابضة للتشييد والتعمير، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، عن استكمال تنفيذ العديدمن المشروعات المتعثرة والتى تأخر تنفيذها خلال الفترة الماضية، لافتا انه يولي هذا الامر اهتماما كبيرا بهدف الانتهاء من كافة المشروعات التى تأخر تنفيذها وفق تعليمات المهندس هشام أبو العطا، رئيس القابضة للتشييد والتعمير.

أضاف محب سالم لـ” اليوم السابع” انه يجرى تنفيذ واستكمال مشروعات صرف صحى ومياة بمحافظة الاسماعيلية بتكلفة 206 ملايين جنيه، منها مشروع الصرف الصحى المتكامل لمنطقة الكيلو 2، بمركز الاسماعيلية بتكلفة 150 مليون جنيه حيث من المنتظر تسليمه فى مارس المقبل، بجانب الصرف الصحو لقرية الحمادات بمركز القنطرة غرب بتكلفة 12 مليون جنيه ، حيث من المنتظر تسليمه فى يونيو المقبل.

وأشار رئيس شركة المقاولات المصرية، إلى أنه جارى تنفيذ مشروع شبكة المياة والصرف الصحى، لوحدات الاسكان الاجتماعى بمنطقة السماكين بتكلفة 44 مليون جنيه، لافتا انه من المنتظر تسليم المشروع 30 يونيو  المقبل .
جدير بالذكر، أن شركات وزارة قطاع الأعمال العام تواصل  تنفيذ كافة المشروعات التى تعرضت لتأخير فى التنفيذ والتسليم خلال الفترة الماضية، نتيجة جائحة كورونا وتعرض بعض الشركات العاملة فى مجال المقاولات لأزمات تتعلق بالسيولة حالت دون استكمال الأعمال فى محطات المياه والصرف الصحى والشبكات بجانب الاستعداد للعمل في مبادرة حياة كريمة لتطوير القرى المصرية.

كيف تؤثر مبادرة حياة كريمة على الصناعة المصرية

HOT information

مبادرة حياة كريمة

قال عمر مهنا رئيس المركز المصرى للدراسات الاقتصادية، إن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى لتطوير القرى والنجوع فى جميع محافظات الجمهورية من أقوى المبادرات التى تم إطلاقها نظرا لضخامة المشروع، معتبرًا المبادرة مشروع قومى ضخم لم تشهده مصر من قبل.
وأكد مهنا فى تصريح لـ”اليوم السابع” أن المبادرة ستؤدي إلى تحسين مستوى معيشة المواطنين بالريف ستساهم فى تغيير شكل الريف المصرى تماما.
وأكد رئيس المركز المصرى للدراسات الاقتصادي، أن مبادرة حياة كريمة فرصة فى غاية الأهمية بالنسبة للصناعة المحلية، لأنها ستؤدى إلى زيادة  المنتج المحلى وذلك بناء توجيهات من الرئيس السيسى بضرورة الاعتماد على المكون المحلى فى تنفيذ هذا المشروع الحيوى الهام، مما يؤدى إلى تعميق التصنيع الوطنى.
بدأت مبادرة حياة كريمة في بداية  2019، حيث أطلق الرئيس عبدالفتاح السيسي إشارة البدء فى مبادرة حياة كريمة، لتوفير احتياجات الفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا، في كل المجالات الخدمية مثل الصحة، والتعليم والسكن.
وتشمل مبادرة حياة كريمة 1500 قرية بتكلفة 500 مليار جنيه.. 3 مليارات لكل مركز .. 17.5 مليون مواطن يستفيدون.. تطبيق إلكترونى لتلقى المقترحات والشكاوى.. و375 قرية شملتها المرحلة الأولى بتنفيذ 1986 مشروعا بإجمالى 12.7 مليار جنيه.
وقال الدكتورجميل حلمي، مساعد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية لشئون متابعة خطة التنمية المستدامة، إنه يتم العمل حاليًا علي 375 قرية، حيث يستفيد 4.5 مليون مواطن من المشروعات التى تنفذها الدولة من مبادرة حياة كريمة.
وأوضح حلم “أن المرحلة الأولى من مبادرة حياة كريمة بدأت في العام المالي 2018/2019 وتستمر حتي العام 2021/2022 ،بتكلفة اجمالية التكلفة للتدخلات التي تم رصدها لمبادرة حياة كريمة تبلغ حوالي 20 مليار جنيه.
وتابع حلمي، أنه تم اختيارأفقر 143 قرية في العام الأول 2018/2019، فضلَا عن اختيار أفقر 232 قرية في العام الثاني 2019/2020.
وأشار مساعد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية لشئون متابعة خطة التنمية المستدامة، إلى أنه تم الاعتماد علي مؤشرات معدلات الفقر الناتجة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء حيث تم الوقوف علي أفقر القري المصرية وفقًا لمفهوم الفقر متعدد الأبعاد باعتباره المفهوم الذي تعتمد عليه الدولة لقياس الفقر في المرحلة الحالية

أسعار الجلود انخفضت 50% بسبب كورونا والقدم بـ25 جنيها

HOT information

شعبة أصحاب المدابغ

أكد محمد مهران رئيس شعبة أصحاب المدابغ بالاتحاد العام للغرف التجارية أن أسعار الجلود انخفضت خلال أزمة كورونا لأكثر من 50% حيث كان سعر القدم 50 جنيها في حين يتراوح سعر القدم اليوم بين 20-25 جنيها للمصنع ، مشيرا إلى أن هذه الأسعار يجب و وأن يشعر بها المواطن حاليا بانخفاض أسعار على المنتجات الجلدية من أحذية وحقائب .

وأضاف مهران في تصريحات خاصة لليوم السابع أنه حاليا معظم المدابغ تعمل بنصف طاقتها منذ ظهور الأزمة في مصر ، مشيرا إلى أن الشعبة تعمل خلال الفترة الماضية بالتنسيق مع الاتحاد العربى للجلود من اجل فتح أسواق جديدة سواء على المستوى العربى أو الأفريقي  للحفاظ على الصناعة خلال تلك الازمة العالمية .

وكانت غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات طالبت بعقد اجتماع عاجل مع نيفين جامع وزيرة الصناعة لحل أزمة زيادة الاستيراد العشوائى الذى يهدد بتوقف 17600 منشأة بقطاع الأحذية والمنتجات الجلدية لعدم قدرتها على المنافسة مع هذه المنتجات غير المطابقة للمواصفات القياسية

وقال جمال السمالوطى رئيس غرفة صناعة الجلود إن الهدف من الاجتماع مع وزيرة الصناعة بحث أزمة زيادة الواردات وإيجاد حلول سريعة لها لحماية الصناعة المحلية والمستهلك، مؤكدا أن الغرفة لديها مقترحات عديدة تساهم فى حل الأزمة من جذورها.

وطالب السمالوطى بإدراج أوجه الاحذية ( ألفوندى) ضمن قائمة الاصناف الخاضعة للفحص من قبل هيئة الرقابة على الصادرات والواردات بالنسبة للمصانع التى تمتلك بطاقة احتياجات مؤكدا فى الوقت ذاته ضرورة إحكام الرقابة على المنافذ الجمركية .

عن اليوم السابع

بورسعيد: تخفيض عدد المصانع المتعثرة من 108 لـ39 مصنعا

HOT information

مصانع بورسعيد

قال اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الأربعاء، إنه كان يوجد بالمحافظة 108 مصانع متعثرة قبل تولى المنصب وتم تخفيض عددهم إلى 39 مصنعا فقط، مؤكدا أن ما تم إنجازه للشباب خلال الفترة الماضية بإنشاء 58 مصنعا منذ عام 2016، بالإضافة إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى وافق على أن ننشئ 54 مصنعا للشباب.

وأشار اللواء عادل الغضبان، إلى أنه يعنى ذلك إنشاء 112 مصنعا فى أقل من 5 سنوات للشباب فى المنطقة الصناعية ببورسعيد،، بالإضافة الى 5 مصانع للصناعات العملاقة مثل مصنع إطارات السيارات، الزيت، أدوات الطهى واللمبات الموفرة .

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس التنفيذى للمحافظة الذى ترأسه محافظ بورسعيد صباح اليوم، وذلك بحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ وأعضاء مجلس الشيوخ عادل لمعى والدكتور عاطف علم الدين وعضو مجلس النواب، حسن عمار واللواء يوسف الشاهد سكرتير عام المحافظة وعبد العظيم رمضان السكرتير العام المساعد ومساعد مدير الأمن والأجهزة التنفيذية.

وتم التصديق على قرارات الجلسة السابقة وبدء مناقشة الموضوعات الجديدة، واستعرض محافظ بورسعيد فى كلمته مجمل المشروعات التى شهدتها المحافظة مؤخرا فى العديد من القطاعات.

عن اليوم السابع

صادرات مصر من الكهرباء 35 مليون جنيه فى شهر واحد

HOT information

الصادرات المصرية من الطاقة الكهربائية

ارتفعت الصادرات المصرية من الطاقة الكهربائية بشكل ملحوظ فى الفترة الأخيرة، وفقا لبيانات حكومية، حيث بلغت قيمة الصادرات نحو 35 مليون و840 ألف جنيه “2 مليون و240 ألف دولار” فى شهر نوفمبر الماضى – 16 جنيه متوسط سعر الدولار أمام الجنيه -، مقابل 845 ألف دولار فقط في شهر نوفمبر عام 2019، بزيادة بلغت نحو مليون و395 ألف دولار.

وجاءت الصادرات المصرية من الكهرباء ضمن أهم بنود الصادرات المصرية خلال شهر نوفمبر الماضي، وفقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، حيث بلغت القيمة الإجمالية للصادرات المصرية نحو 2 مليار و201 مليون و421 ألف دولار في نوفمبر الماضي، وشملت القائمة صادرات الوقود وبلغت قيمتها 384 مليون و75 ألف دولار نوفمبر الماضي.

وضمت القائمة أيضا صادرات مصر من القطن الخام وبلغت قيمتها 21 مليون و547 ألف دولار، ثم صادرات المواد الخام وبلغت قيمتها 166 مليون و95 ألف دولار، إلى جانب الصادرات من السلع نصف المصنعة 485 مليون و25 ألف دولار، وأخيرا الصادرات المصرية من السلع تامة الصنع وبلغت قيمتها مليار و142 مليون و439 ألف دولار.

وتراجعت قيـمة العجز فى الميزان التجارى لتصل إلى 3.3 مليار دولار خلال شهر نوفمبر الماضي، وفقا لما أعلنه الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء قبل يومين، مقابل 3.4 مليار دولار لنفس الشهر من العام السابق بنسبة انخفاض بلغت نحو 4.7٪، حيث انخفضت قيمة الصادرات بنسبة 11.2%، وبلغـت 2.2 مليار دولار نوفمبر الماضى، مقابل 2.5 مليار دولار لنفس الشهر من العام السابق، كما تراجعت الواردات بنسبة 7.4%، وبلغت 5.5 مليار دولار خـلال شهر نوفمبر الماضى، مقابل 5.9 مليار دولار لنفس الشهر من العام السابق.

عن اليوم السابع

التصديرى للصناعات الهندسية يوقع بروتوكولا لزيادة فرص الصادرات لليبيا

HOT information

المجلس التصديرى للصناعات الهندسية

قال المجلس التصديرى للصناعات الهندسية، في بيان اليوم الأربعاء، إن المجلس وقع بروتوكول تعاون مع الجانب الليبي، وذلك لتعزيز التعاون المشترك فى مجالات الصناعات الهندسية، لزيادة الصادرات المصرية للسوق الليبي خلال الفترة القادمة.

وبحسب البيان، وقع من مصر المهندس حسام فريد عضو مجلس إدارة المجلس التصديرى، العضو المنتدب لشركة الوايلر، ومن الجانب الليبى الدكتور هانى صفاقس رئيس الغرفة المصرية الليبية وممثل مجلس الأعمال المصرى الليبى.

وحضر توقيع البروتوكول هانى إمام المستشار الاقتصادى للغرفة المصرية الليبية، ومى حلمى المدير التنفيذى للمجلس التصديرى للصناعات الهندسية، ويهدف البرتوكول لاستخدام العلامة التجارية لشركة الوايلر للتسويق فى ليبيا.

ووفقا للبيان، فإن المجلس يكثف من لقاءاته مع الجانب الليبي، وتم عقد اجتماعات ثنائية بين 16 شركة مصرية من أعضاء التصديري للصناعات الهندسية، مع الغرفة الاقتصادية الليبية المصرية المشتركة لبحث الفرص التصديرية للسوق الليبي في الفترة المقبلة.

وأشار المجلس إلى عقد مباحثات بين هاني إمام الاستشاري الاقتصادي لدى الغرفة الاقتصادية الليبية، والشركات المصرية حول المميزات التنافسية لدى كل شركة لتوفير التسهيلات الأفضل لها، والتي شملت عرض منتجات الشركات المصرية في معرض دائم لتسهيل البيع المباشر أو دخول السوق الليبي عن طريق وكيل

وأكد حسام فريد عضو مجلس إدارة المجلس التصديرى، على أن السوق الليبى يحظى بمميزات كبيرة يمكن أن نستغلها ونعمل من خلالها على أرضية مشتركة لزيادة حجم التبادل التجارى، والتعاون المشترك بين البلدين، مشيرا إلى تطلع المجلس لمزيد من التنسيق مع الغرفة المصرية الليبية.

وقالت مى حلمى المدير التنفيذى للمجلس التصديرى للصناعات الهندسية، إن هناك حرص كبير من الجانب المصري على الاستفادة من مقومات السوق الليبي، خاصة وأن مصر تمتلك مميزات كبيرة فى الصناعات الهندسية يمكن للأشقاء فى ليبيا الاستفادة منها من خلال تعزيز التعاون فى المجالات التجارية وكذلك الاستثمارية.

وبلغ إجمالي صادرات الصناعات الهندسية إلى ليبيا نحو 46.780 مليون دولار في عام 2020، وفقا لبيان المجلس.

وبلغ حجم صادرات مصر إلى ليبيا من الأجهزة المنزلية نحو 18.114 مليون دولار، والأجهزة الكهربائية نحو 8.674 مليون دولار، ومكونات سيارات نحو 4.786 مليون دولار، ووسائل النقل نحو 3.255 مليون دولار، والصناعات الكهربائية والإليكترونية نحو 3.014 مليون دولار.

السويدي للتجارة توقع عقدًا بـ 126 مليون جنيه لتنفيذ محطة معالجة صرف صحي بالشرقية

HOT information

شركة السويدي إليكتريك

قالت شركة السويدي إليكتريك إن شركتها التابعة، السويدي إليكتريك للتجارة والتوزيع وبالشراكة مع شركة إسكندرية للصيانة البترولية بترومنت، وقعتا عقدًا بحوالي 126 مليون جنيه، مع شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالشرقية.

وأضافت الشركة في بيان صحفي للبورصة اليوم الأربعاء أن العقد لتنفيذ محطة معالجة الصرف الصحي حوض نجيح بسعة 6000م/ 3 يوم- مركز ههيا محافظة الشرقية.

وقال البيان إن نطاق أعمال السويدي للتجارة والتوزيع يمثل حوالي 50% من قيمة أعمال المشروع، والتصميم والتركيب والتنفيذ ودعم التشغيل لمحطة معالجة الصرف الصحي، بنظام تسليم المفتاح على أن يتم التشغيل خلال 24 شهرًا من تاريخ استلام الموقع.

وشركة السويدي إليكتريك للتجارة والتوزيع مملوكة للسويدي إليكتريك بنسبة 99.8%.

صناعة الجلود: 17600 منشأة مهددة بالتوقف بسبب الاستيراد العشوائي

HOT information

غرفة صناعة الجلود

طالبت غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات، بعقد اجتماع عاجل مع نيفين جامع وزيرة الصناعة لحل أزمة زيادة الاستيراد العشوائي الذي يهدد بتوقف 17600 منشأة بقطاع الأحذية والمنتجات الجلدية لعدم قدرتها على المنافسة مع هذه المنتجات غير المطابقة للمواصفات القياسية.

قال جمال السمالوطي رئيس غرفة صناعة الجلود، إن الهدف من الاجتماع مع وزيرة الصناعة بحث أزمة زيادة الواردات وإيجاد حلول سريعة لها لحماية الصناعة المحلية والمستهلك، مؤكدا أن الغرفة لديها مقترحات عديدة تساهم في حل الأزمة من جذورها.

وطالب السمالوطي بإدراج أوجه الأحذية (الفوندي) ضمن قائمة الاصناف الخاضعة للفحص من قبل هيئة الرقابة علي الصادرات والواردات بالنسبة للمصانع التي تمتلك بطاقة احتياجات، مؤكدا في الوقت ذاته ضرورة إحكام الرقابة على المنافذ الجمركية .

وقال طارق بلال نائب رئيس غرفة صناعة الجلود، إن مصانع الأحذية والمنتجات الجلدية تعمل في الوقت الحالي بـ 20% بسبب زيادة الواردات وتفشي فيروس كورونا مما أدى إلى تراجع كبير في المبيعات وزيادة المخزون لدى المصنعين.

وأضاف بلال، أن جميع الأحذية والمنتجات الجلدية التي يتم بيعها على الأرصفة مهربة وغير مطابقة للمواصفات وتضر بالمستهلك المصري، مطالبا بضرورة زيادة الرقابة على الأسواق لمواجهة هذه الظاهرة .

وأوضح نائب رئيس غرفة صناعة الجلود، أن الغرفة تقدمت من قبل بمذكرة لوزيرة الصناعة لوقف استيراد الأحذية أسوة بقرار الوزيرة بوقف استيراد السيراميك لمدة 3 أشهر الذي جاء في إطار منظومة الإجراءات التى تتخذها الوزارة لتنظيم استيراد السلع الاستهلاكية خلال هذه المرحلة والتى تشهد تفشي جائحة كورونا عالميا، مؤكدا ضرورة المساواة بقطاع السيراميك ووقف الاستيراد لإنقاذ صناعة الأحذية والمنتجات الجلدية المحلية خاصة وأن مصر لديها طاقة إنتاجية تكفي السوق المحلي، على أن يتم مراجعة القرار بشكل دوري وفقاً لما يستجد خلال المرحلة المقبلة.

كشف أسامة الطوخي عضو مجلس إدارة غرفة صناعة الجلود و رئيس شعبة المصنوعات الجلدية، عن لجوء عدد من المستوردين لاستيراد جميع منتجات الحذاء من وجه ونعل وفرش ويجمعه فقط في مصر وبالتالي لا يحقق أي قيمة مضافة.

كانت غرفة صناعة الجلود طالبت في مذكرة لوزيرة الصناعة عدد من الحلول للحد من التهريب والاستيراد العشوائي منها ضرورة إحكام الرقابة على المنافذ الجمركية مع ضم مسئولين من رجال الجمارك ضمن الكمائن الامنية على الطرق العامة للتحقق من عدم وجود حالات تهريب . 

وشددت على ضرورة إعادة النظر فى اعفاءات واردات المناطق الحرة و بورسعيد من شرط فحص الرسائل المستوردة إليها فعلى سبيل المثال تهرب كميات كبيرة من الاحذية والمصنوعات الجلدية التي سبق اعادة تصديرها إلى بورسعيد عند رفضها من حيث المواصفات إلا انها تجد طريقها مرة اخري الى داخل البلاد من خلال التهريب كما يتعين تشديد الملاحظة وزيادة عقوبة التهريب  .  

وطالبت بأهمية تحقيق السلطات الجمركية من صحة بيانات المنشأ قبل الافراج الجمركي، وقصر تجارة الترانزيت على حاويات محكمة ذات سقف واحد مقفول للحد من التهريب، وضرورة الزام الشركات الموردة بأن ترفق مع مستندات الشحن قائمة بالأسعار الفعلية وتجريم المستورد الذى يقدم فواتير مغلوطة. 

وشددت الغرفة في المذكرة على ضرورة قيام أجهزة مكافحة التهريب مثل الادارة العامة لجرائم الاموال العامة بمتابعة وفحص اعمال المستخلصين للتحقق من صحة المستندات ووثائق الافراج الجمركي عن الرسائل المفرج عنها، وإجراء متابعة لاحقة علي منافذ بيع المنتجات الجلدية عن طريق الكشف علي فواتير الشراء (تاجر التجزئة – تاجر الجملة – المستورد ) للتأكد من أن البضائع المعروضة يتم الافراج عنها جمركيا وفقاً للقواعد المنظمة للاستيراد وبعد سداد الرسوم الجمركية وضريبة القيمة المضافة عليها وذلك للحد من التهريب .

 
وطالبت غرفة صناعة الجلود بضرورة الزام المنافذ الجمركية بتقدير قيمة الرسائل المستوردة بالاسترشاد بالأسعار الاسترشادية التي وضعتها الغرفة للأحذية والمنتجات الجلدية .

عن أخبار اليوم

المشاط والقصير يشهدان تسليم مزارعي الفيوم والمنيا 324 معدة وآلة زراعية

HOT information

المعدات الزراعية

شهدت رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي تسليم 324 آلة ومعدة وجرارا زراعيا لعدد 17 جمعية ومحطة ميكنة زراعية بمحافظتي الفيوم والمنيا، لخدمة صغار المزارعين، وذلك ضمن مشروع تحسين نظام الميكنة الزراعية المستدامة في المنيا والفيوم.

وبحسب بيان من وزارة التعاون الدولي اليوم الاثنين، حضر مراسم التسليم أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، وممثلون عن السفارة الإيطالية، فضلا عن عدد من قيادات الوزارتين، خلال احتفالية تم عقدها بمقر المشروع بمحافظة الفيوم.

واستمع الحضور إلى عرض تقديمي لعصام واصف المنسق الوطني للمشروع، حول أهمية المشروع، وما أنجزه خلال الفترة الماضية، حيث يمول المشروع الجانب الإيطالي من خلال تمويل تنموي قيمته 10 ملايين يورو، وتنفذه وزارة الزراعة ومؤسسة سيام باري (المركز الدولى للدراسات الزراعية المتوسطية).

ويهدف المشروع إلى المساهمة في تحقيق النمو الاقتصادي في المجتمعات الريفية من خلال تشجيع التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية المستدامة للنظم الزراعية الرئيسية في المحافظتين، وفقا للبيان.

وتفقد الحضور نماذج الآلات الزراعية بمحطة الزراعة الآلية في إطسا، والتي تم توزيعها على 5 جمعيات زراعية بمحافظة الفيوم، و6 جمعيات زراعية بمحافظة المنيا، فضلا عن محطتين لقطاع الزراعة الآلية بالفيوم، ومحطتين لقطاع الزراعة الآلية بالمنيا، ومحطة بحثية بمحافظة الفيوم، وأخرى بمحافظة المنيا.

من ناحيتها قالت وزيرة التعاون الدولي إن قطاع الزراعة يعتبر أحد أهم القطاعات الحيوية للاقتصاد المصري، ومقوما رئيسيا للتنمية في الدولة، حيث ازدادت أهميته لاسيما خلال جائحة كورونا، وأصبح تحقيق الأمن الغذائي أولوية قصوى بالنسبة لكافة دول العالم.

وأضافت أنه لذلك تسعى وزارة التعاون الدولي لتعزيز الشراكات الدولية، لتحقيق التنمية الزراعية والريفية وذلك بالتنسيق مع وزارة الزراعة.

وذكرت الوزيرة أنه خلال العام الماضي تم عقد اجتماع ضمن منصة التعاون التنسيقي المشترك التي أطلقتها وزارة التعاون الدولي بمشاركة وزير الزراعة وكافة شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين لعرض أولويات القطاع ومناقشة أوجه التعاون المقترحة.

وأوضحت أن مشروع تحسين النظام المستدام للميكنة الزراعية بمحافظتي المنيا والفيوم، يعمل على تطوير قطاع الزراعة وإمداده بنظم الميكنة الحديثة، كما يأتي كخطوة نحو تعزيز استدامة قطاع الزراعة وتطوير قدرات المزارعين وتحقيق التنمية الزراعية والريفية.

وأشارت الوزيرة إلى أن وزارة التعاون الدولي تعمل على تفقد المشروعات المنفذة على أرض الواقع في إطار دورها لمتابعة المشروعات الممولة من شركاء التنمية، والتأكد من تنفيذ الأهداف المرجوة.

وأشادت المشاط بالشراكة الاستراتيجية مع الجانب الإيطالي، من خلال برنامج مبادلة الديون من أجل التنمية الذي تبلغ قيمته 350 مليون دولار، موجهة لتنفيذ مشروعات تنموية في قطاعات متنوعة منها الزراعة والأمن الغذائي والتعليم والتعليم العالي والبيئة والحفاظ على التراث والتموين.

وتسعى وزارة التعاون الدولي لإتاحة التمويلات التنموية من شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، لمختلف قطاعات الدولة وكذلك القطاع الخاص والمشروعات الصغيرة والمتوسطة لدعم أجندة التنمية الوطنية 2030، وفقا للوزيرة.

وقالت الوزيرة إن محفظة التمويلات التنموية الموجهة لقطاع الزراعة وصلت إلى 545 مليون دولار، من العديد من الشركاء منهم الصندوق الدولي للتنمية الزراعية، والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، والصندوق الكويتي للتنمية، ودولتي فرنسا وألمانيا.

من جهته، قال وزير الزراعة إن قطاع الزراعة هو قطاع واعد أثبت مرونته خلال أزمة كورونا، وقدرته على تحمل الصدمات، حيث يساهم بحوالي 20% من الصادرات، وكذلك 15% من الناتج القومي، كما يستوعب قدرا كبيرا من العمالة.

وأضاف الوزير أن القطاع يحظى بدعم غير مسبوق من القيادة السياسية، وشهدت الزراعة طفرة غير مسبوقة بفضل هذا الدعم في السنوات الأخيرة، بهدف تحقيق الأمن الغذائي للمواطنين.

وذكر أن الدولة تسعى حاليا إلى تحسين الميكنة الزراعية المستدامة وتحديث نظم الري والزراعة والحصاد، وكل هذا يحتاج إلى ميكنة حديثة تقلل الفاقد، وتساهم في ترشيد المياه وتخفيض تكلفة مستلزمات الإنتاج، مشيرا إلى أهمية الحفاظ على هذه المعدات والصيانة الدورية لها بشكل مستمر.

وأوضح الوزير أن المشروع يمثل نموذجا للتعاون بين شركاء التنمية ووزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، بهدف تحقيق التنمية المستدامة في مجال الزراعة، ونشر الميكنة الزراعية، بصفة خاصة لدى صغار المزارعين والفلاحين.

وأشار إلى أن المشروع يشمل مساحة تبلغ حوالي 50 ألف فدان بمحافظتي المنيا والفيوم، يستفيد منها حوالي 24 ألف مزارع، بحيث يتم تقديم خدمات الميكنة الزراعية للمزارعين بتكلفة أقل من خلال 17 منفذا بالجمعيات الزراعية ومحطات الزراعة الآلية أو محطات البحوث.

وأوضح الوزير أنه تم اختيار المعدات بناءً على رصد الاحتياجات بالمنطقة للمساعدة في نشر الميكنة الآلية، والتسوية بالليزر، والذي يساهم في ترشيد الري، وتخفيض التكلفة والجهد وكافة مستلزمات الانتاج، بما يساهم في رفع العبء عن كاهل الفلاح.

وتابع أن ذلك المشروع يهدف أيضا لبناء القدرات، حيث تم تدريب أكثر من 300 مهندس وفني وسائق بالداخل أو بالخارج.

وقال محافظ الفيوم إن الفيوم تتميز بكونها محافظة زراعية بامتياز حيث تتوافر بها كافة أنشطة الإنتاج الزراعي، والثروة الحيوانية والسمكية، موضحا أن الدولة تبذل جهودا كبيرة مع شركاء التنمية من أجل رفع مستوى المزارعين.

وأشار إلى أهمية الاستفادة من هذه الفرص ومن الدعم التنموي عن طريق وزارة التعاون الدولي وتنفذه وزارة الزراعة، وأهمية الحفاظ على هذه الأصول من خلال الإدارة الرشيدة لها.

وأضاف المحافظ أن مركز اطسا أحد المراكز المستهدفة في مبادرة حياة كريمة، وسوف يتم الاستفادة من الموارد المتاحة في مجال التصنيع الزراعي، وسلاسل القيمة المضافة، كما توجه بالشكر الى وزارتي الزراعة والتعاون الدولي والحكومة الإيطالية.

من ناحيته، أشاد ممثل السفارة الإيطالية بالقاهرة، بالعلاقات المصرية الإيطالية المتميزة، وحجم التبادل التجاري بين البلدين، خاصة في مجال الزراعة، ومنها مشروع الميكنة الزراعية الذي يتم تنفيذه بمحافظتي المنيا والفيوم، مؤكدا أن هذا المشروع سيكون له تأثير هام على الإنتاج الزراعي، وأن الإدارة الجيدة للمشروع ستسهم في استمراريته ونجاحه.

وحضر مراسم التسليم محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، وسعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية بوزارة الزراعية، وعادل الأشقر رئيس قطاع الزراعة الآلية، ومحمد الخولي مدير معهد بحوث الهندسة الزراعية.

كيما تخاطب البنوك لإعادة جدولة مستحقات بقيمة 6.8 مليار جنيه

HOT information

شركة الصناعات الكيماوية المصرية

قالت شركة الصناعات الكيماوية المصرية “كيما”، في بيان للبورصة اليوم الاثنين، إنها تقدمت للبنوك بطلب لإعادة جدولة سداد أقساط قرض مشروع الأمونيا والبالغ 6.8 مليار جنيه.

وأوضحت الشركة، أنها “تقدمت بطلب رسمي لائتلاف البنوك الممولة لمشروع الأمونيا واليوريا لإعادة هيكلة وجدولة أقساط القرض والعوائد المستحقة”.

وأضافت الشركة، أنه يجري العرض على السلطات المختصة بالبنوك الممولة لأخذ الموافقات.

وقالت كيما إن المديونية المستحقة على الشركة حتى نهاية ديسمبر 2020 تبلغ 6.8 مليار جنيه.

وتجري الشركة مشروعاً لتحويل المصنع من استخدام الكهرباء إلى استخدام الغاز الطبيعي، والاعتماد أيضًا على توليد الطاقة ذاتيًا من خلال وحدة (cogeneration) التي تنتج ما يكفي لاستخدام المصنع كاملا، ما يقلل من تكلفة الإنتاج، بالإضافة إلى بناء مصنع كيما 2.

ويتم تنفيذ المصنع بتكلفة 235 مليون يورو، بتمويل من تحالف بنوك مصرية هي الأهلي ومصر والقاهرة والعربي الإفريقي، وتتولى تنفيذه شركة “تكنومنت” الإيطالية، المقاول العام والمنفذ للمشروع، وشركة أوراسكوم للإنشاءات بتكنولوجيا أمريكية.

ولجأت كيما للاقتراض من تحالف يضم أربعة بنوك، لاستكمال المشروع نتيجة ارتفاع التكلفة الاستثمارية خاصة بعد تحرير سعر الصرف، وزيادة أسعار المواد البترولية والكهرباء، وعدم قدرتها على تمويله ذاتيا.

ويستهدف مشروع كيما 2، إنتاج 1200 طن أمونيا يوميًا، و1570 طن يوريا يوميًا، بالإضافة لرفع الطاقة الإنتاجية للمصنع القائم “كيما 1” من 300 طن يوميًا من سماد النترات إلى 660 طن يوميًا، بما يلبي استخدامات إنتاج الأسمدة الأزوتية، وإنتاج نترات الأمونيوم النقية، فضلاً عن إنتاج منتج جديد هو سماد اليوريا، إلى جانب توفير 150 ميجاوات لكل ساعة للشبكة الموحدة وتحقيق التوافق البيئي التام.

وشركة الصناعات الكيماوية المصرية (كيما) هي واحدة من شركات قطاع الأعمال العام، التابعة للقابضة للكيماويات، ويقع في مصنعها في أسوان، وتعمل كيما – في إنتاج الأسمدة ونترات الأمونيوم النقية والفيروسيليكون والثلج وتعبئة الأكسجين وغبار السيلكا.

مياه أسيوط: 5.6 مليون جنيها لتنفيذ مشروع تطوير حي غرب

HOT information

شركة مياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط

وقعت شركة مياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط والوادي الجديد عقد اتفاق مع مديرية الإسكان بمتابعه وحدة إدارة مشروعات البنية الإساسية بمحافظه أسيوط، لتنفيذ مشروع تطوير حي غرب أسيوط 2 ضمن برنامج التنمية المجتمعية الممولة من الإتحاد الأوروبي بمنحه مفوضه لبنك الاستثمار الأوروبي يشرف عليها جهاز تنمية يشرف عليها جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيره ومتناهيه الصغر.

قال المهندس محمد صلاح الدين عبد الغفار رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى  بأسيوط، إن اعمال تطوير حي غرب أسيوط 2 تضم إحلال وتجديد خطوط صرف صحي (مساكن ويصا) باقطار مختلفه بطول 2775 متر طولي بقيمة تقديرية حوالي 5.6مليون، لرفع المستوي المعيشي والصحي والبيئى للفئات المستهدفة من تنفيذ المشروع، والمساهمة في تنفيذ خطة التنمية القومية عن طريق تنفيذ مشروعات البنية الاساسية، وتحسين الظروف المعيشية والاقتصادية.

وأوضح أهمية تنمية الموارد البشرية عن طريق إتاحه إمكانيات التدريب والتأهيل للكوادر المطلوبه لتنفيذ وإدارة المشروع.

وأكد الإلتزام بكافة الاجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس«كورونا» المستجد، مع الإلتزام بإجراءات السلامة والصحة المهنية، لتأمين بيئة العمل حفاظاً علي سلامة وأمن الكوادر البشريه القائمة علي تنفيذ المشروع.

وشدد على ضروره الالتزام بالجدول الزمني ومتابعه تنفيذ المشروع فنياً ومالياً وادارياً  والتنسيق مع الجهات المختلفة المشاركه في تنفيذ المشروع وإزالة أي عواقب تعترض التنفيذ.

عن أخبار اليوم

مراكز الصيانة الوهمية تُهدد الصناعة الوطنية وتستهدف جيوب المواطنين

HOT information

مراكز الصيانة

أكد م. محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، أن الغرفة تقوم حالياً بإعداد قائمة بمراكز الصيانة المعتمدة والتى تحمل رخصة مزاولة حتى تتقدم بها لمصلحة الرقابة الصناعية وحماية المستهلك لمحاصرة المراكز الوهمية فى قطاع الأجهزة المنزلية بعد أن تحولت لمشكلة مزمنة تضرب الصناعة الوطنية وتؤدى لتراجع ثقة المستهلك فى المنتجات المصرية وأنها أقل جودة من المنتجات المستوردة.

 وأشار المهندس إلى أن تلك المراكز غير  المعتمدة تقوم بالإعلان عن نفسها من خلال قنوات الفضائيات والتى يصدقها المستهلك ولكن تلك المراكز تقوم باستخدام مكونات غير أصلية مما تؤدى إلى تلف الأجهزة الكهربائية بعد فترة قصيرة، ولذلك طالب المهندس الدولة بحماية الصناعة الوطنية من خلال تشديد العقوبات المالية والتى تصل إلى الحبس، تلك المراكز التى تضرب قلب الصناعة الوطنية فى مقتل وتهدد مكانتها فى سوق الأجهزة الكهربائية  بشكل خاص.

 وأضاف المهندس هناك تجارب فى ذلك الموضوع بدول أخرى يمكن الاستفادة منها لحماية الصناعة الوطنية وإعادة ثقة المستهلك المصرى فى صناعة بلده، وأوضح المهندس أن هناك  عملية حصر حالياً لشكاوى المستهلكين سوف تقدم على مائدة الاجتماع الذى سيتم اليوم الأحد المستهلك بين الغرفة الهندسية والرقابة الصناعية وحماية المستهلك حتى نستطيع وضع خطوط عريضة لكيفية الحد من تلك المراكز.

 ويقول المهندس بهجت الداهش رئيس شعبة الأجهزة الكهربائية بغرفة الصناعة الهندسية، أن تلك المراكز تطالب المستهلكين بأسعار عالمية نظير خدماتها هناك مراكز  تحتجز الأجهزة لديها حتى يدفع العميل ما يريده المركز مع تركيب مكونات مضروبة تؤدى إلى تعطل الأجهزة.

وأشار إلى أن الخطير أنها تدعى تبعيتها لشركات كبرى فى الأجهزة الكهربائية لها سمعتها وماركاتها الشهيرة مما يدمر سمعة تلك الصناعة.

 وأضاف الداهش أن المفروض على الرقابة الصناعية أن تبحث الشكاوى المقدمة ضد المراكز غير المعتمدة وتسعى فى إغلاقها ومحاسبة  المسؤولين عن وجودها بسوق الصيانة، كذلك  على القنوات الفضائية عدم الإعلان عن أى مراكز صيانة إلا بعد التأكيد من حصولها على رخصة معتمدة بالعمل فى السوق.

 وأوضح الداهش أن هناك دور على المستهلك وهو الاهتمام بالوصول إلى المراكز المعتمدة عن طريق المراكز المكتوبة على كرتونة الجهاز الذى قام بشرائه وعدم الاستعانة بأى أرقام خارجة عن المكتوب بضمان الجهاز، وأضاف الداهش لابد من توعية المستهلك بأهمية البحث عن المراكز المعتمدة حتى لا يؤدى ذلك لتلف أجهزتها.

 وأوضح أن الدولة خلال الفترة الأخيرة تهتم بتعميق الصناعة المحلية وعودة ثقة المواطن فى منتجات بلده ورفع شعار صنع فى مصر ولذلك لابد من استكمال خطوة الاهتمام بمكونات الصناعة للاهتمام بمراكز الصيانة والتى تعتبر المكمل للصناعة الوطنية ويؤدى بالتالى لإعادة ثقة المستهلك بأن صناعة بلده أفضل من المستورد.

عن أخبار اليوم

البيانات التي يجب أن تتضمنها عقود توريد الطاقة الكهربائية

HOT information

توريد الطاقة الكهربائية

يعد عقد توريد الطاقة الكهربائية هو الأساس في العلاقة بين شركة الكهرباء والمشترك هو اتفاق بين طرفين تتعهد فيه شركة الكهرباء المختصة بتوريد الكهرباء على جهد التغذية إلى الطرف الثاني مقابل الحصول على مقابل نقدي منه ويعتبر عقد توريد الطاقة الكهربائية من قبل عقود الإذعان.

والبيانات التي يجب أن تتضمنها عقود توريد الطاقة الكهربائية، عند إبرامها، كالآتي:

1- تاريخ تحرير العقد.

2- جميع البيانات الخاصة بطرفي التعاقد، وهى «أسماء المتعاقدين – الكيان القانوني لكل منهما – وصف المكان المورد له الطاقة الكهربائية وملحقاته – عنوان المكان المورد له الطاقة الكهربائية – جهد التغذية – القدرة التعاقدية – مكان تركيب العداد».

3- مدة سريان العقد، وأسلوب إنهاؤه.

4 – تحديد التزامات طرفي التعاقد.

5 – تحديد قيمة المقابل النقدي للطاقة الكهربائية الموردة.

6- تحديد مواعيد أداء هذا المقابل.

7- الشروط الجزائية لمخالفة أحكام العقد.

8- توقيع العقد.

عن أخبار اليوم

مراجعة البنود الجمركية للواردات وبحث تصنيعها محليا

HOT information

التصنيع المحليالتصنيع المحلي

قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة إن تعميق التصنيع المحلي للمنتجات المصرية وزيادة معدلات الصادرات الصناعية يأتي على رأس أولويات وزارة التجارة والصناعة، الأمر الذي دفع الوزارة لإطلاق برنامج قومي لتعميق التصنيع المحلي يستهدف زيادة نسب القيمة المضافة في المنتجات الوطنية، بما يسهم في إحلال المنتجات المستوردة بمنتجات مثيلة منتجة محلياً.

وأضافت أن الوزارة تستهدف عددًا من الصناعات والسلع ذات الأولوية لتشجيع توفير المنتجات المحلية بها لتلبية احتياجات السوق المحلي.

وأشارت إلى إنه تم مراجعة كافة البنود الجمركية للواردات عن عام 2019 والتي بلغ عددها ٦٨٥٣ بند جمركى، وتم تحديد الواردات المستهدفة فى 228 بند جمركى بقيمة تمثل حوالى 23% من إجمالى الواردات.

جاء ذلك خلال مشاركة الوزيرة في الندوة الحوارية الرابعة من مؤتمر “مصر تستطيع بالصناعة” لمناقشة “استراتيجية التمويل الصناعي”، بحضور السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور محمد معيط وزير المالية، وهشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، والدكتور محمود محي الدين المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي.

وأوضحت الوزيرة أنه تم تحديد قائمة مبدئية للسلع المستهدفة لإحلال وارداتها بقطاعات الصناعات الهندسية وصناعات مواد البناء والصناعات المعدنية والصناعات الغذائية والصناعات الكيماوية وقطاع الصناعات الطبية والدوائية والصناعات النسيجية، لافتةً الى أن الوزارة تسعى إلى تحقيق تكامل سلاسل التوريد المحلية.

وأشارت جامع إلى أن الوزارة تعمل حالياً على برنامج تنمية سلاسل الموردين وتطوير قاعدة صناعية متنوعة من الموردين المحليين، حيث يرتكز البرنامج على محورين أساسيين، هما تكوين شراكات مستدامة بين المنشآت الصناعية المحلية والدولية والموردين المحليين، ودعم العمل الجماعي بين الموردين المحليين بهدف تلبية احتياجات المنشآت الصناعية المحلية والدولية، وإصدار قاعدة معلومات يستفيد منها المجتمع الصناعى.

وأضافت أن القيادة السياسية تولي اهتماماً كبيراً لملف الصادرات والارتقاء بمعدلات التصدير في كافة القطاعات وبصفة خاصة القطاعات التي تمتلك مصر فيها ميزة تنافسية، الأمر الذي يسهم في الوصول بالصادرات إلى 100 مليار دولار سنوياً، لافتةً إلى أن الوزارة تدرس حالياً كافة المقترحات المتعلقة بتيسير إجراءات التصدير والتعامل مع كل التحديات التى تقف عقبة أمام إنسياب وتدفق الصادرات المصرية للأسواق الخارجية مع التركيز على السوق الأفريقي والذي يمثل أحد أهم مستهدفات خطة الوزارة لمضاعفة الصادرات.

وحول جهود الحكومة لتنمية الصادرات أوضحت جامع أن الحكومة قطعت شوطاً كبيراً في ملف المساندة التصديرية حيث تم خلال العام الحالى حل أزمة سداد المستحقات المتأخرة للمصدرين من خلال إطلاق عدد من المبادرات الحكومية لسرعة سداد المستحقات لدى صندوق تنمية الصادرات، مشيرة إلى أن إجمالي ما تم إتاحته من مساندة تصديرية خلال عام 2020 بلغ حوالي 20 مليار جنيه.

وأضافت أن الوزارة تتبنى خطة طموحة لتنمية وتطوير المناطق الصناعية فى مختلف محافظات مصر، فضلاً عن إنشاء 13 مجمعا صناعيا جديدا بمحافظات الوجه البحري والصعيد تضم اكثر من 4 الاف وحدة صناعية جاهزة وكاملة المرافق ، تم طرح 7 مجمعات منها العام الماضي بإجمالي 1657 وحدة صناعية مجهزة بكافة المرافق وبمساحات مختلفة وذلك بنظام الإيجار أو التمليك في سبع محافظات هي الاسكندرية والبحر الأحمر والغربية وبنى سويف والمنيا وسوهاج والأقصر، لافتةً إلى أنه روعي في هذا الطرح الأخير تقديم تيسيرات كبيرة وغير مسبوقة للمستثمرين والتي لاقت قبول الكثير من المستثمرين وخاصةً أصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر.

غزل المحلة: 8 مليارات جنيه لتطوير الشركة والتحول إلى الربح

HOT information

شركة غزل المحلة

قال أحمد عمرو رجب، رئيس شركة غزل المحلة، إن تكلفة تطوير الشركة تبلغ نحو 8 مليارات جنيه، وهي تمثل 40% من إجمالي تمويلات خطة تطوير شركات الغزل والنسيج التابعة لقطاع الأعمال العام.

وتنفذ الشركة القابضة للغزل والنسيج، خطة لتطوير شركاتها التابعة، بتكلفة نحو 21 مليار جنيه، تتضمن توريد معدات جديدة من شركة “ريتر” السويسرية الرائدة عالميا في صناعة ماكينات الغزل والنسيج.

وأوضح رجب، في حوار لمصراوي، أن خطة التطوير تتضمن إنشاء 3 مصانع جديدة، بمعدات حديثة يتم استيرادها، لتكون شركة المحلة متخصصة في إنتاج الملايات والوبريات بجودة عالية.

وتوقع رئيس الشركة، بدء إنتاج المصانع الجديدة بحلول مارس 2022، على أن تتحول الشركة لتحقيق أرباح بعد تنفيذ هذه الخطة، وإلى نص الحوار..

عملت قبل رئاسة غزل المحلة بالقطاع الخاص.. كيف ترى الفرق بين إدارة القطاع الخاص وشركات الحكومة؟

هذه أول مرة أعمل في قطاع الأعمال العام، بعد 23 سنة من العمل في الغزل والنسيج بالقطاع الخاص، لكني أحب العاملين في القطاع الحكومي، وأحببت هذه التجربة جدًا، الفرق كبير بين القطاعين خاصة فيما يتعلق بالثواب والعقاب، لأن مستثمر القطاع الخاص، ليس لديه نية إطلاقا للخسارة، لكن القطاع العام اعتاد في إدارته على أبعاد سياسية واجتماعية، بعيداً عن ربحية وخسارة الشركات، وهذا ما نحاول تغييره، لتحسين أوضاع الشركات.

أيضاً العامل في القطاع الحكومي أسهل في التعامل معه مقارنة بالقطاع الخاص لكن تكلفته أعلى مقارنة بالقطاع الخاص، نظرا لاستمراريته واستفادته من تراكمات الحوافز والعلاوات، لكن العامل في القطاع الخاص لديه طموح قوي، ويتنقل بين الشركات بمعدل أسرع وهذا لا يجعله يستفيد من تراكمات سنوية ماليا، لهذا نجد بند الأجور في القطاع العام أكبر من القطاع الخاص.

كيف ترى الفرق بين العمالة في القطاع الحكومي والخاص؟

أمهر العمالة في قطاع الغزل والنسيج هي عمالة غزل المحلة، وهي شركة عريقة اقتربت من مائة عام حيث تأسست على يد طلعت باشا حرب، في 1927، وهذه الصناعة قامت في مصر على كوادر القطاع العام حيث استقطب العمال من الشركات الحكومية، وبنى مجده عليها، وهذا لا يعني أن القطاع العام تم تفريغه من العمالة، لكنه بالأساس مفرخة للعمال الماهرين، وحيث أن العمال في القطاع العام معمرين أي يستمرون في أداء وظيفة محددة لمدد تصل إلى 20 و 30 عامًا فإنه يصبح ذو كفاءة عالية في مجاله، ويكون هو صنايعي وميكانيكي المعدات، وأصبح خبير 1000%، وهذه يفتقده القطاع الخاص، الذي يلجأ لاستقطاب عمالة القطاع العام لتنشيط مصانعهم ولو بوردية إضافية.

في رأيك .. لماذا تنفق الحكومة 21 مليار جنيه لتطوير شركات القطاع رغم خسائرها؟

يوجد 33 شركة تعمل في قطاع الغزل والنسيج الحكومي تحت مظلة القابضة للغزل والنسيج، وهذا العدد كبير لأن وضع التجارة في هذا القطاع كان مزدهر جدًا وكان ربحه مضمون، وهذا سبب توسع مصر في إنشاء الشركات، لكنها مع مرور الوقت وعدم تحديثها منذ الخمسينات، تدهورت، وهذا وضع صاحب القرار أمام اختيارين إما التطوير أو الإغلاق، واختار التطوير.

واعتمدت خطة التطوير، على دمج الشركات في 10 كيانات قوية أفضل من الانقسام، من أجل تعزيز التخصص، ووقف تنافس الشركات الشقيقة فيما بينها، وضخ استثمارات لتطوير وتحديث الماكينات، وهي رؤية جاءت نتيجة دراسات أجراها استشاري عالمي.

وأهمية التطوير، هو أن قطاع الغزل والنسيج لا يمكن الاستغناء عنه في أي دولة في العام، خاصة الدول الكبيرة، لأنها صناعة كثيفة العمالة، ولأن تأمين الملابس والمنتجات النسيجية أحد أهم متطلبات أي دولة وتعد صناعة أمن قومي، بالإضافة إلى أنها صناعة مربحة في العالم كله.

ما الموقف المالي للشركة.. وما سبب خسائرها المستمرة؟

بلغت خسائر الشركة في العام المالي الماضي 800 مليون جنيه، وهي تحقق خسائر منذ أكثر من 10 سنوات، ونحن نعمل حاليا لتحويل هذه الخسارة إلى ربحية وهذا يعني إدارة المال العام بفكر القطاع الخاص. فقد اعتمدت الشركة على مدى سنوات على استخدام القطن المصري طويل التيلة لتصنيع منتجات بالأساس تستخدم القطن قصير التيلة، وهذا مكلف جدًا، ومع صعوبة البيع يتحول الإنتاج لمخزون راكد، وهذا كان يعد هدرا للقطن المصري، وإضرار للشركة نتيجة تراجع المبيعات ما يعني تحقيق خسائر، وهذا ما نسعى لتغييره.

قلت إن العمالة مكلفة.. هل يتطلب تصحيح الأوضاع خفض هذه التكلفة وتقليل العمالة؟

لدينا 15 ألف عامل، ولدينا توجيهات بعدم المساس بأي عامل بأي طريقة، وأنا حبيب العمال، وهذا يجعلنا أمام وضع صعب لاستيعاب كل هؤلاء العمال في ظل الوضع الاقتصادي السيئ للشركة، ونحن نعتمد على توسيع نشاط الشركة وزيادة المبيعات، وإشراك أكبر عدد ممكن من الناس في هذه النشاطات الجديدة لتدر عائدا، وهذا يعوض بند تكلفة العمالة الزائدة في الشركة.

كيف ستغير خطة التطوير شركة غزل المحلة؟

الشركة ستكون أكبر شركة في العالم تنتج الغزول سواء رفيعة أو سميكة، ونستحوذ على 40% من إجمالي تمويلات تطوير شركات القابضة للغزل، وتبلغ تكلفة تطوير غزل المحلة نحو 8 مليارات جنيه، وستكون الشركة بعد التطوير متخصصة في إنتاج “الملايات والفوط”.. فالشركة تنتج حاليًا مزيجا متنوعا من المنتجات، تبدأ من الغزل وهو إنتاج الخيوط، ثم تحويلها لأقمشة، ثم مرحلة الصباغة والتجهيز، ثم الخياطة والطباعة، وتتضمن منتجات الشركة الوبريات “الفوطة والبشكير”، والملابس الجاهزة “بدلة وقميص” وملايات كما ننتنج أصواف. ونحن المصنع الوحيد الحكومي الذي ينتج الصوف بكل مراحله في الشركات الحكومية وينافسنا مصنع واحد في القطاع الخاص.

هل يعني تخصص الشركة في الملايات والفوط إغلاق باقي المصانع؟

لا، خطة التطوير تتعلق بمنتجات معينة وهي الملايات والوبريات “الفوط”، لكن الوحدات الإنتاجية الأخرى التي لن تدخل في حيز الخطة ستظل تعمل كما هي، ستظل مصانع الملابس والصوف تخدم عملاء الشركة بشكل عادي، مع إجراء الصيانات والعمرات الدورية اللازمة لاستمراريتها، ليس لدينا خطة تقول وقف أو إغلاق هذه المصانع.

في الملايات والوبريات.. ماذا نستهدف من عملية التطوير؟

نستهدف إنتاج 145 ألف متر ملاية يوميا و45 طن وبريات يوميا، من خلال الإنتاج التدريجي بشكل متسارع، وذلك من خلال مصانع الغزل الحالية وهي 9 مصانع بخلاف مصانع زوي الخيط، بالإضافة إلى 3 مصانع جديدة، للغزل والصباغة والنسيج، والتي سيتم إضافتها في خطة التطوير وهي منشآت جديدة يتم بنائها حاليًا، مع رفع كفاءة المصانع الحالية.

لماذا اخترتم هذه المنتجات لكي تكون التخصص الأساسي لغزل المحلة؟

العالم كله يستهلك ملايات ووبريات بكميات كبيرة، ونحن في غزل المحلة، نستخدم الأقطان طويلة التيلة المزروعة في مصر، وهذه الأقطان تنتج أفضل ملاية في العالم، وكان اتجاه خطة التطوير أن تستفيد الشركة من القطن المصري وزيادة قيمته المضافة بدلاً من تصديره خام، ومن هنا جاءت فكرة إنشاء “مصنع غزل واحد” الجديد والذي سيكون أكبر مصنع غزل في العالم، لينتج خيوط رفيعة لإنتاج ملايات عالية المستوى، فمشروع التطوير، سينتج نوع جديد من المنتجات بكفائة عالية جدًا، مع استمرار إنتاج الأنواع المعتادة من الملايات والوبريات التي تنتجها المصانع الحالية بالشركة، بالاعتماد على أقطان قصيرة التيلة لمنتجات وطويل التيلة لمنتجات أخرى.

كيف يتم رفع كفاءة المصانع الحالية؟

نعمل على رفع كفاءة البنية التحتية في مصنعين قائمين بالفعل لتكون مؤهلة لاستقبال المعدات الجديدة التي سيتم استيرادها هما مصنع 4 تم ترسيته على الشركة الهندسية، ومصنع 6 على المقاولون العرب، بدأنا في مصنع 4 ونتوقع الانتهاء منه خلال 10 شهور، وجاري تسليم مصنع 6 للمقاول.

ما هي تكلفة إنشاء أكبر مصنع غزل في العالم؟

مصنع 1 للغزل، يتم تأسيسه بتكلفة نحو 780 مليون جنيه، وهي تمويل ذاتي من مقومات الشركة القابضة، وتم التعاقد مع شركة جاما لتأهيل البنية التحتية للمصنع، وننجز في عملية الإنشاءات حاليا بشكل جيد، ومن المتوقع الانتهاء منه ليكون جاهزا لاستقبال المعدات خلال 14 شهرا.

ما موقف الصادرات.. وكيف أثر كورونا على مبيعات الشركة؟

الشركة كانت تصدر نحو نصف إنتاجها، لكن خلال العام الماضي، ونتيجة تداعيات أزمة كورونا، تراجعت نسبة التصدير إلى أقل من ثلث إنتاج الشركة، ومنذ توليت الشركة حاولنا تعويض هذا التراجع بتحسين مبيعات السوق المحلي، وارتفعنا من مبيعات بنحو 30 مليون جنيه شهريا إلى 70 مليون جنيه شهريا، وهذا جعلنا نكتسب حصة سوقية أكبر في السوق المحلي تدعم مبيعات الشركة بعد انتهاء الأزمة، كما شاركنا بمبادرة الحكومة السداد النقدي 15% لدعم الصادرات، وصرفنا مستحقاتنا.

ونستهدف زيادة نسبة الصادرات مرة أخرى بعد فتح الأسواق العالمية، لتصل مبيعاتنا الشهرية إلى 100 مليون شهريا، نصدر حاليا للأسواق العربية وأوروبا، وبعد التطوير، يمكننا الاستفادة من اتفاقية الكويز لاختراق السوق الأمريكي في المنتجات عالية الجودة، لأن منافسينا في المنتجات الحالية أقوياء جدًا وهم الهند وباكستان.

متى يمكن وقف نزيف خسائر غزل المحلة؟

بعيدًا عن خطة التطوير، وبالوضع الحالي للمصانع و محاولاتنا لزيادة المبيعات، نستهدف خفض خسائر الشركة خلال العام المالي الجاري بنسبة 15 إلى 20% لتصل إلى 500 مليون جنيه خسارة، وأتوقع أنه يمكننا تعويم الشركة ووقف الخسائر خلال عامين ونصف أو 3 سنوات.

متى يتم توريد المعدات الجديدة وانتهاء خطة التطوير.. وما النتيجة المتوقعة؟

خطة التطوير تستغرق فترة تتراوح بين 10 شهور إلى 12 شهرا، تتضمن تجهيز المصانع وتوريد المعدات الجديدة، التي يتم استيرادها ضمن اتفاق عام لشركات القابضة، ومن المتوقع بدء توريد المعدات بحلول نوفمبر المقبل، وأن نبدأ إنتاج في المصانع الجديدة في مارس 2022.

ما بعد التطوير إن شاء الله أرباح أرباح، وحتى إتمام عملية التطوير، نحن نعمل على إعادة هيكلة الشركة إداريا وماليا وإغلاق كافة الثغرات في النظام الإداري، ودورة العمل التنظيمية والخطط التسويقية، لنكون مستعدين لجني ثمار التطوير وعدم وجود عراقيل مستقبلية، ونأمل الانتهاء من ذلك خلال 8 شهور، بمساعدة 7 معاونين إداريين سيتم إضافتهم لهيكل الإدارة في الشركة خبرات من القطاع الخاص.

هل ترى فرص توسعية في قطاع الغزل والنسيج في مصر؟

أي استثمار في هذا القطاع سيعود بنفع، وصولنا للسوق الأوروبي أسهل وأسرع من الأسواق المنافسة تصل ليومين مقابل 35 يوم، وهذا أفضل للمستورد، وميزة تنافسية كبيرة للمنتج المصري، لكن لاستغلال الفرص المتاحة لابد من الاستثمار في البشر، سواء في جودة إنتاج السلعة، أو التفكير الاقتصادي والتسويق، وتسهيل الإجراءات الحكومية والتخليص الجمركي.

اجتماع ثلاثى لبحث مشكلة مراكز الصيانة الوهمية للأجهزة الكهربائية

HOT information

مركز صيانة الاجهزة المنزلية

كشف محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية، عن أنه سيتم عقد اجتماع بين غرفه الصناعات الهندسية والرقابه الصناعية وحماية المستهلك وذلك يوم الأحد القادم فى مقر حماية المستهلك لدراسه مشكلات مراكز الصيانة الوهمية للأجهزة الكهربائية والمنزلية.
وأضاف المهندس فى تصريحات خاصة لليوم السابع، أن هذا الاجتماع الثلاثى يأتى فى إطار محاولات الغرفة لمواجهة مراكز الصيانة الوهمية للأجهزة الكهربائية، والتى تسبب تدمير لسمعة بعض الشركات، وكذلك تؤثر بالسلب على حقوق المستهلك فى الحصول على خدمات حقيقة لما بعد البيع.
وحذرت غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، من مراكز الصيانة الوهمية الخاصة بماركات وشركات الأجهزة المنزلية والكهربائية، مؤكدًا أن الإعلانات المنشورة على بعض القنوات الفضائية غير الشهيرة لمراكز وهمية وتعرض المواطنين للنصب.
وأشار إلى أن مراكز وهمية تضع إعلانات على قنوات عدة، لماركات شهيرة في قطاع صناعة الأجهزة الكهربائية، وهذه الشركات لا تعلم شيء عن تلك المراكز، مشيرا إلى أن الغرفة تلقت عدة شكاوى من الشركات المصنعة بمعاناتها من استمرار إعلانات هذه المراكز رغم أنها ليس لها علاقة بالشركات.
وأضاف المهندس أن المراكز الوهمية تعرض المواطن للنصب، لأنه يدفع رسوم كبيرة فى خدمة غير معتمدة، ويمكن أن يعرض الأجهزة التى لديه للتلف نتيجة استخدام خامات غير أصلية وتعرض الأجهزة للتدمير والتلف مع الوقت، ويجب أن يتأكد المستهلك أن مركز الخدمة الذى يتعامل معه، هو مركز الشركة نفسها وليس وسيط.

إصدار 40 ألف رخصة تشغيل لمنشآت صناعية منذ 2018 وحتى 2020

HOT information

الهيئة العامة للتنمية الصناعية

قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، إن الوزارة ممثلة في الهيئة العامة للتنمية الصناعية اصدرت 40 ألف رخصة تشغيل لمنشأت صناعية خلال الفترة من عام 2018 وحتى 2020، مشيرةً الى ان قانون تيسير منح التراخيص الصناعية رقم 15 لسنة 2017 ساهم في منح العديد من التسييرات لترخيص المنشأت الصناعية حيث تم تقليص الفترة اللازمة للحصول على التراخيص من 630 يوم الى 30 يوم في حالة المشروعات عالية المخاطر ونحو 7 ايام في حالة المشروعات الآمنة بيئياً
جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب المنعقدة اليوم الثلاثاء برئاسة المستشار حنفي جبالي، والمخصصة لإلقاء وزيرة الصناعة والتجارة نيفين جامع، بيانها عن أداء وزارتها خلال الفترة 2018 -2020.
وأضافت نيفين جامع، ان القانون خفض ايضاً عدد جهات الاشتراطات من 11 جهة لتصبح جهة واحدة وهى هيئة التنمية الصناعية، وخفض عدد العمليات الإجرائية الأساسية من 7 عمليات الى 3 عمليات فقط، وخفض الإجراءات الداخلية من نحو 154 اجراء ليصبح 19 اجراء فقط، كما اخضع القانون معايير التفتيش والمتابعة الى ضوابط ومواعيد واحكام، ووضع نظام واضح للتظلمات
وأشارت جامع الى ان القانون الزم الهيئة العامة للتنمية الصناعية بتطوير نظم تنفيذ الإجراءات وعمليات الإصدار لتصبح الكترونية ومميكنة وذلك بدلا من النظام اليدوى، حيث قامت الهيئة بميكنة كافة افرعها ومكاتبها في المحافظات، وقامت بربطها الكترونيا بالمقر الرئيسي لتيسير الاجراءات على المستثمرين، وذلك من خلال ميكنة 14 فرع للهيئة بالمحافظات، ونحو 13 مكتب تغطى معظم محافظات الجمهورية لتسهيل وتيسير الإجراءات بها، كما تم إنشاء (4) فروع جديدة للهيئة للتيسير على المستثمرين فى تلقى الخدمات.

تعاون بين الإنتاج الحربي والقطاع الخاص في تصنيع اللوحات الكهربائية

HOT information

اللوحات الكهربائية

شهد المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي، مراسـم توقيع بروتوكـول تعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي وشركة السويدي للصناعات الهندسية والشركة العربية للصناعة والتجارة.

قام بتوقيع البروتوكول، المهندس محمد محمد صلاح الدين مصطفى نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب والمهندس محمد زكي السويدي رئيس مجلس إدارة شركة السويدي للصناعات الهندسية ونائب رئيس مجلس إدارة الشركة العربية للصناعة والتجارة والعضو المنتدب، وذلك بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

أوضح وزير الدولة للإنتاج الحربي، أن الهدف من توقيع البروتوكول هو التعاون في مجال تصنيع وتركيب اللوحات الكهربائية (ضغط منخفض ومتوسط) وكشافات الإنارة ومد وتركيب الشبكات الكهربية، وذلك من خلال إقامة مصنع بإحدى الشركات التابعة للوزارة لهذا الغرض.

وأكد الوزير “مرسي” على إيمان “الإنتاج الحربي” بدور القطاع الخاص في مجالات التصنيع المختلفة، والذي يؤكده وجود تعاون كبير بين الوزارة والقطاع الخاص الذي يعد شريكاً هاماً في تنفيذ العديد من المشروعات القومية الكبرى، وتم الإشارة إلى حرص الوزارة على التكامل مع مختلف الشركات المحلية والعالمية بما يدعم استراتيجيات التنمية الشاملة والمستدامة بالدولة وزيادة الاعتماد على قدرات التصنيع المحلية بأيدي مصرية وبأعلى معايير الجودة.

من جانبه، أوضح المهندس محمد زكي السويدي، أن “السويدي للصناعات الهندسية” هي إحدى الشركات المتخصصة في تصميم وتصنيـع وتركيــب اللوحات الكهربائيــة وكشافات الإنارة ومد وتركيب الشبكات الكهربائية للضغط المنخفض والمتوسط والعالي، والشركة العربية للصناعة والتجارة متخصصة في مجال الحلول الكهربائية وتصنيع الكابلات ولوحات التحكم، مشيداً بما تمتلكه شركات الإنتاج الحربي من إمكانيات تصنيعية وتكنولوجية وفنية وبشرية وبحثية كبيرة وهو ما يمهد الطريق لتحقيق تعاون مشترك مثمر، مشيراً إلى أنه بموجب البروتوكول سيتم تنظيم التعاون المشترك بين الجانبين وتبادل الخبرات ونقل التكنولوجيا للمنتجات التي يتم تصميمها وإنتاجها.

وأكد المستشـار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحـدث الرسمي للوزارة محمد عيد بكر، أن وزارة الإنتاج الحربي حريصة على تطوير القدرات التصنيعية والتكنولوجية والفنية بشركاتها ووحداتها التابعة بما يحقق قيمة مضافة للاقتصاد المصري ككل.

عن أخبار اليوم

صادرات مصر من الأدوات الصحية 131مليون دولار فى 2020

HOT information

الأدوات الصحية

بلغت صادرات مصر من الأدوات الصحية فى عام 2020 خلال الفترة من يناير وحتى ديسمبر 131 مليون دولار فى تراجع طفيف بلغ نحو 8% مقارنة بالعام السابق عليه 2019، وتصدر مصر أدوات صحية لما يقرب من 109 دولة حول العالم، وجاءت فى مقدمة الدول الأكثر استيراد للأدوات الصحية من مصر دولة ألمانيا بقيمة 43.3 مليون دولار فى 2020 وشهدت نموا نحو 10% مقارنة بالعام السابق عليه. 
ووفقا لاحصائيات هيئة الرقابة على الصادرات والواردات والتى حصل “اليوم السابع” على نسخه منها احتلا بريطانيا وشمال أيرلندا ثانى أكبر الدول التى تصدر لها مصر أدوات صحية 18.7 مليون دولار، وتأتى تركيا فى المرتبة الثالثة بقيمة تصديرية بلغت 6.8 مليون دولار، ويليها فرنسا فى المرتبة الرابعة 6.3 مليون دولار، وتصدرت إيطاليا المرتبة الخامسة فى قائمة الدول الأكثر تصديرا بقيمة 5.9 مليون دولار. 
وتصدر مصر أدوات صحية إلى ما يقرب من 109 دولة حول العالم، إلا أن الصادرات توقفت خلال 2020 إلى ما يقرب من 18 دولة وجاء أبرزها قطر، وكولومبيا، وجواتيمالا، وشيلى، فى حين شهدت دول أخرى معدلات نمو كبيرة لصادرات الأدوات الصحية المصرية إليها ومنها روسيا الإتحادية بنحو 488% وفرنسا وارتفعت بمعدل 74% . 
وبلغت إجمالى صادرات قطاعات مواد البناء 6 مليارات و150مليون دولار على مدار العام الماضى خلال الفترة من يناير حتى ديسمبر 2020، ورغم جائحة كورونا استطاعت الصناعة الوطنية تلبية احتياجات كافة الأسواق التجارية حول العالم وغزو المزيد من الدول.  
وارتفعت صادرات قطاع مواد البناء خلال شهر ديسمبر 2020 مقارنة بنفس الشهر فى 2019 بمعدلات نمو بلغت نحو 10%، حيث بلغت فى ديسمبر 2020 قيمة 554 مليون دولار مقارنة بـ 504 مليون دولار فى العام السابق عليه، كما ارتفعت صادرات مواد البناء خلال نوفمبر 2020 مقارنة بشهر نوفمبر 2019 وبلغت معدلات نمو وصل إلى 7% لتسجل قيمة 433 مليون دولار.  

تدشين المجمع الصناعى بالملاحات فور انتهاء دراسات الجدوى

HOT information

القابضة للصناعات الكيماوية

أكد اللواء علاء الشريف، رئيس مجلس إدارة المكس للملاحات، التابعة للشركة القابضة للصناعات الكيماوية، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، أن ملف استغلال الأصول وتعظيم العوائد من الامكانيات المتاحة على رأس الملفات التى توليها الشركة اهتماما كبيرا خلال المرحلة الحالية.
أضاف علاء الشريف لـ”اليوم السابع” أن الشركة بصدد تنفيذ مشروع سيكون الأول من نوعه فى مصر، وسيكون نقلة كبيرة للصناعة ولشركة على حد سواء، ولا سيما فيما يتعلق بالإيرادات والارباح المتوقعة من المشروع الهام لاستخلاص الأملاح المعدنية من المحلول المر للملاحات، كاشفا أن إيرادات الملاحة بعد تنفيذ المشروع ستتراوح من 2 مليار جنيه إلى 2.5 مليار جنيه سنويا، فيما ستتراوح الأرباح من 400 مليون جنيه لـ500 مليون جنيه.
وتم توقيع مذكرة تفاهم ثلاثية بين الهيئة العربية للتصنيع وشركة المكس للملاحات وشركة دلتا ( MSA ) للكيماويات الوسيطة، لإنشاء مجمع صناعى وطنى لإنتاج الأملاح الكيميائية الصناعية والدوائية والغذائية، حيث تم تشكيل لجنة فنية وهندسية من جميع الأطراف للإسراع بالخطوات التنفيذية لإنشاء المجمع الصناعى.
أوضح رئيس شركة المكس أن دراسات الجدوى لتنفيذ المشروعات ما تزال جازية مع بقية الجهات المشاركة فيه، خاصة إننا نرغب فى توفير التمويل من خلال الشركة التى ستنفذ المشروع وهو شرط يمنح الشركات افضلية، لافتا أنه بمجرد انتهاء الدراسات سنشرع فورا فى تنفيذ المشروع العام الذى يمكن تعميمه فيما بعد على بقية شركات الملح التى تمتلك ملاحات كبيرة يمكنها انتاج كميات مناسبة من المحلول المر.
يذكر أن تكلفة تنفيذ المشروع تصل لنحو 350 مليون دولار ويستغرق التنفيذ نحو عامين.

التعاون الدولى: 10مليارات دولار ستوجه لقطاعات البنية التحتية والإسكان

HOT information

البنية التحتية والإسكان

قالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي إن مصر تمكنت ومن خلال العلاقة القوية مع الشركاء الدوليين، من التحرك بسرعة لمواجهة التحديات التمويلية لجائحة كورونا.
‎وأضافت الوزيرة في مقابلة مع “العربية” على هامش مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار في الرياض، أن التمويلات تدفقت “للمشروعات المهمة ونعمل من خلال تمويل تنموي يصل إلى 10 مليارات دولار مقسمة على قطاعات الطاقة والبنية التحتية والإسكان والمشروعات الصغيرة والمتوسطة وشركات القطاع الخاص”.
‎وأكدت أهمية “عدم العزوف عن استحقاقات التنمية المستدامة بسبب ظروف الجائحة”، موضحة أن مصر تستهدف أن يكون 2021 “هو عام التعاون والشراكة مع القطاع الخاص”.
‎وشرحت أن “معظم المؤسسات باتت توفر تمويلات خضراء صديقة للبيئة، ونحاول من خلال الدبلوماسية الاقتصادية، ترسيخ مفاهيم الاقتصاد الأخضر، ونعتبر أن الجائحة لها لقاح ولكن التغيرات المناخية ليس لها لقاح، لذا من الضروري عدم إغفال استحقاقات البيئة”.
‎وشددت على أن مصر ستستخدم تمويل التنمية كوسيلة لتوسيع مشاركة القطاع الخاص والاستفادة من الدعم الذي تم الحصول عليه أثناء جائحة فيروس كورونا، مع التركيز على المشاريع الخضراء والنمو المستدام.
وتشارك الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، في جلستين الأولى اليوم الأربعاء تحت عنوان «كيفية تعزيز الشراكات الاستثمارية والتجارية بما يعكس الأوضاع الجيوسياسية السائدة»، والثانية غدا الخميس تحت عنوان «حلول مجتمع الأعمال لتمكين المرأة وتحقيق المساواة»؛ وكانت «المشاط» قد شاركت في النسختين السابقتين من مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار.
وتلقي وزيرة التعاون الدولي، الضوء على التحديات التي تواجه الاقتصاد العالمي في ظل جائحة كورونا، كما تلقى الضوء على تجربة مصر التنموية وجهود تمكين المرأة في مختلف المجالات، من خلال التعاون مع الأطراف ذات الصلة، وبرامج الإصلاح الاقتصادي والهيكلي التي نفذتها الحكومة للحفاظ على النمو .

مطالب بطرح 75 قطعة أرض شاغرة فى المنطقة الصناعية بالداخلة

HOT information

العامة للتنمية الصناعية

تقدم عدد من المستثمرين بطلب للهيئة العامة للتنمية الصناعية، للموافقة على علي طرح أراضي بالمنطقة الصناعية بمركز الداخلة فى محافظة الوادي الجديد.
واشتمل الطلب على أنه يوجد عدد من القطع الفضاء وغير المستغلة وعددها 75 قطعة بأنشطة مخلتفة بالمنطقة الصناعية فى مركز الداخلة بالوادى الجديد، بحسب الطلب المتقدم.
وقال سعد خضر أحد المستثمرين بالمنطقة، أن هناك طلب عالى على قطع الأرض الشاغرة ولا يوجد طروحات حكومية فى الوقت الحالى، لذلك يجب فتح باب طرح القطع المتاحة للتسهيل على المستثمرين لبدء أنشطة صناعية جديدة، فى وقت تقوم فيه الدولة بمجهود جبار للتنمية الصناعية فى البلاد.
وكانت وزارة الصناعة والتجارة، أكدت أن الفترة الحالية تشهد إعادة النظر فى كافة قطع الاراضى التى تم طرحها ولم يتم استغلالها، مشيرة إلى استمرار مراجعة قطع الاراضى المخصصة للمستثمرين غير الملتزمين بالجداول الزمنية لاستغلال الأراضى.

افتتاح أول معمل لاختبار بطاريات السيارات الكهربائية بميناء بورسعيد

HOT information

بطاريات السيارات الكهربائية

افتتح اللواء إسماعيل جابر رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات يرافقه اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد واللواء محمد براية نائب رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس معمل البطاريات الحامضية والبطاريات المخصصة للسيارات الكهربائية بمبنى الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات فرع بورسعيد.

مؤكداً دعم الهيئة لهذا التوجه من خلال إجراء عمليات الفحص والاختبارات المختلفة بدقة وجودة عالية وفي اقل وقت ممكن للتأكد من مطابقة العينات والخامات والسلع والمنتجات المحلية والمستوردة للمواصفات القياسية ومعايير الصحة والسلامة والأمان.

وتعمل على توفير مجموعة من المعامل المتطورة و المعتمدة دوليا بما يسهم في فتح أسواق جديدة وزيادة تواجد المنتجات المصرية عالميا بالإضافة إلى حماية المستهلك من المنتجات الرديئة غير مطابقة للمواصفات و توفير منتجات ذات جودة عالية بالأسواق.

وأشاد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بما شهدته المحافظة من تطوير لمعامل هيئة الرقابة على الصادرات والواردات واستخدام احدث الاجهزة والتقنيات لحماية السوق المصرية والمستهلك من دخول السلع والمنتجات الغير مطابقة للمواصفات المصرية والعالمية.

وقد قام اللواء إسماعيل جابر رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد واللواء محمد براية نائب رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس بجولة تفقدية بالمعامل الصناعية و الغذائية التابعة لهيئة الرقابة على الصادرات والواردات بميناء بورسعيد حيث تم استعراض سير العمل بالمعامل وكذا منظومة الخدمات المقدمة لمجتمع الأعمال.

عن أخبار اليوم

إعادة تشكيل مجلس تحديث الصناعة لمدة ٣ سنوات

HOT information

مجلس تحديث الصناعة

أصدرت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة قراراً بإعادة تشكيل مجلس تحديث الصناعة برئاستها وعضوية كل من د.عبير السعدى رئيس مجلس المشروعات التنموية، وأحمد رضا معاون الوزير ممثلين عن وزارة التجارة والصناعة، ورندة حمزة ممثلاً عن وزارة التعاون الدولى ود.أحمد هريدى ممثلا عن وزارة المالية والمهندس أحمد الصباغ ممثلاً عن الجامعات والمراكز البحثية وهاني عماد الدين رئيس القطاع المركزي للتمويل بجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

وقد ضم التشكيل الجديد، ممثلين عن القطاع الخاص حيث شمل المهندس طارق توفيق ممثلا عن إتحاد الصناعات المصرية  والمهندس خالد أبو المكارم ممثلا عن قطاع الصناعات الكيماوية والمهندس أشرف الجزايرلى “ممثلا عن قطاع الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية والمهندس نديم إلياس” ممثلا عن قطاع صناعات التعبئة والتغليف وإيهاب درياس” ممثلا عن قطاع منتجات الأخشاب والأثاث والمهندس شريف الصياد” ممثلا عن قطاع الصناعات الهندسية  والمهندس وليد جمال الدين ممثلا عن قطاع مواد البناء.

ونص القرار على أن تكون مدة المجلس ثلاث سنوات على أن يُدعي المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة لحضور اجتماعات مجلس تحديث الصناعة دون أن يكون له صوت معدود في التصويت على القرارات التي يتخذها المجلس.

وقالت جامع إن هذا القرار يأتي في إطار تنفيذ مستهدفات خطة وتوجهات وزارة التجارة والصناعة لتعظيم الاستفادة من خدمات المركز يأتى للنهوض بالقطاع الصناعي وزيادة تنافسية المنتجات الصناعية فى السوق المحلى  وزيادة معدلات الصادرات الصناعية المصرية للأسواق الخارجية.

وأشارت الوزيرة، إلى حرصها على ضخ دماء جديدة تسهم في تعزيز دور المركز في تنفيذ خطة الوزارة الهادفة لتعميق التصنيع المحلي وزيادة القيمة المضافة للصناعة الوطنية فضلاً عن إستعادة الدور الحيوى للمركز في دعم المؤسسات الصناعية، وخلق بيئة أعمال مواتية للقطاع الصناعي وذلك بالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية ومجتمع الأعمال.

عن أخبار اليوم

ثلاثة مليارات جنيه استثمارت البحث والإنتاج لهيئة البترول خلال 2020-2019

HOT information

الهيئة العامة للبترول

قالت مصادر مسئولة بقطاع البترول، إن حجم استثمارات الهيئة العامة للبترول وشركات القطاع العام بلغت 3 مليارات جنيه وذلك لنشاط البحث والإنتاج خلال 2020-2019.
وأضافت المصادر لـ”اليوم السابع” أن تلك الاسثمارات ساهمت في زيادة معدلات الإنتاج خلال تلك الفترة.
وكانت مصادر مسئولة بقطاع البترول، قد أكدت أن الاستثمارات المنفذه للهيئة المصرية العامة للبترول وشركات القطاع العام، بلغت حوالى 9 مليارات جنيه خلال العام المالي 2019 – 2020 موضحة أن تلك الاستثمارات موزعة على الأنشطة التي تقوم بتنفيذها شركات القطاع العام لمشروعات الاحلال والتجديد ورفع الكفاءة والأمن الصناعي. 
وبلغ إجمالى الإنتاج من الثروة البترولية خلال عام 2020 أكثر من 76 مليون طن مكافئ (حوالي 29.6 مليون طن زيت خام ومتكثفات، وحوالى 45.3 مليون طن غاز طبيعى، و 1.2 مليون طن بوتاجاز) وذلك بخلاف البوتاجاز المنتج من مصافى التكرير والشركات الاستثمارية وبلغ متوسط إنتاج مصر اليومى من الزيت الخام والمتكثفات والبوتاجاز خلال عام 2020 حوالى 638 ألف طن .
يذكر أنه خلال عام 2020 تم  توقيع (22) اتفاقية للبحث عن البترول والغاز مع شركات عالمية بحد أدنى للاستثمارات حوالى 1.6 مليار دولار وبإجمالى منح توقيع 139 مليون دولار لحفر 74 بئراً.

مشروع تطوير مصر للألومنيوم يتكلف 13 مليار جنيه

HOT information

شركة مصر للألومنيوم

قالت وزارة قطاع الأعمال العام، في بيان لها اليوم الاثنين، إن التكلفة التقديرية لمشروع تطوير شركة مصر للألومنيوم وتحسين اقتصاديات التشغيل تصل إلى حوالي 13 مليار جنيه.

وأضافت الوزارة أن المشروع يتضمن إحلال الجزء الأكبر من الخلايا القديمة على مرحلتين، مع إدخال تكنولوجيا جديدة أقل استخداما للطاقة الكهربائية (التي تمثل نحو 40% من تكلفة الإنتاج)، وذلك بطاقة إنتاجية 250 ألف طن.

وأشارت الوزارة إلى أنه من المقرر أن تنتهي شركة بكتل العالمية من دراسة الجدوى في منتصف عام 2021، وذلك بعد أن وقع الاختيار على الشركة كاستشاري لإعداد دراسة الجدوى ومتابعة المشروع.

وكانت شركة مصر للألومنيوم أعلنت في 17 فبراير 2020 طرح مناقصة لاختيار استشاري المشروع لتأهيل وتحديث مصنع الألومنيوم، حيث اشترت الكراسة 6 شركات عالمية ومحلية ثم تم الاجتماع بالجهات الاستشارية المتقدمة للرد على كافة الاستفسارات.

من ناحية أخرى، تم طرح مناقصة عامة لتقديم خدمات استشارية مؤهلة وذات خبرة في تطوير دراسات الجدوى لمشروع “خط إنتاج جنوط السيارات”، وتقدم 6 شركات عالمية للمناقصة ويجري دراسة العروض المقدمة، وفقا للوزارة.

جامع تلتقي رئيس بنك التنمية الصناعية لإتاحة برامج تمويلية لدعم القطاع الإنتاجي

HOT information

بنك التنمية الصناعية

عقدت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، لقاءً موسعًا مع غادة البيلي، رئيس مجلس إدارة بنك التنمية الصناعية، لبحث إتاحة برامج تمويلية وآليات مصرفية لدعم القطاع الإنتاجي، بحسب بين من الوزارة اليوم الاثنين.

وقال البيان إن اللقاء تناول سبل تعظيم الاستفادة من البرامج التمويلية والآليات المصرفية التي يتيحها البنك لتحقيق خطط ومستهدفات الحكومة لتنمية القطاع الإنتاجي وعلى رأسه القطاع الصناعي وكذا المساهمة في تنفيذ الاستراتيجية الطموحة لمضاعفة الصادرات المصرية لمختلف الأسواق العالمية.

وقالت جامع في البيان إن التمويل يمثل أحد أهم العناصر المؤثرة في تنفيذ خطط الدولة للتنمية الاقتصادية الشاملة والمستدامة.

وأضافت أن الوزارة حريصة على التواصل الدائم مع البنك المركزي وكافة البنوك ومن بينها بنك التنمية الصناعية والذي يعد أحد ركائز الجهاز المصرفي المصري وذلك بهدف إتاحة المزيد من الآليات التمويلية لقطاع الصناعة بكافة شرائحه الصغيرة والمتوسطة والكبيرة للمساهمة في ايجاد كيانات صناعية قادرة على تلبية احتياجات السوق المحلي والتصدير للأسواق الخارجية.

وتناول اللقاء أهمية منح البنك المزيد من الآليات والبرامج التمويلية للمستثمرين في المجمعات الصناعية سواء التي أنشأتها الوزارة أو التي تنشأها هيئة المجتمعات العمرانية والمحافظات بهدف مساعدة هؤلاء المستثمرين على إقامة مشروعاتهم والتوسع فيها وهو الأمر الذي يسهم فى زيادة معدلات إنتاجية الصناعة المصرية ومن ثم توفير المزيد من فرص العمل أمام الشباب.

وأشارت الوزيرة إلى أهمية مشاركة البنك في مبادرة إحلال وتحويل المركبات للعمل بالطاقة النظيفة والتي أطلقها رئيس الجمهورية مطلع الشهر الجاري خاصة وأنها أحد المبادرات التي تلقى إهتمام ورعاية من البنك المركزي.

وأضافت أن تنمية وتعزيز الصادرات يمثل محور رئيسي لمستهدفات خطة الوزارة خلال المرحلة القادمة، وهو ما يتطلب إتاحة برامج تمويلية ميسرة لمساعدة الشركات المصدرة على زيادة معدلات التصدير.

ولفتت إلى دور الهام للجهاز المصرفي في تنفيذ مبادرة السداد النقدي الفوري لمستحقات الشركات المصدرة لدى صندوق تنمية الصادرات والتي تم من خلالها سداد حوالي ١٣،٢ مليار جنيه خلال شهرين فقط .

وقالت غادة البيلي، رئيس مجلس إدارة بنك التنمية الصناعية، إن البنك حريص على المشاركة الفعالة في تنفيذ خطط الدولة لإقامة المشروعات القومية وتنمية وتطوير المشروعات الإنتاجية وكذا كافة المبادرات المتعلقة بصناعة السيارات وإحلال المركبات للعمل بالطاقة النظيفة.

وأضافت أن البنك يعمل حالياً على تنويع محفظة القروض والتوسع في البرامج التمويلية لكافة القطاعات الصناعية والتصديرية والتي تأتي على رأس أولويات خطة عمل البنك خلال المرحلة الحالية حيث تعكس تلك المشروعات هوية البنك بإعتباره معني في الأساس بهذه النوعية من المشروعات.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: